الاسئلة و الأجوبة » الإلهيات(وجوده سبحانه وتعالى) » معرفة الله تعالى لكلّ إنسان بمقدار عقله


م/ سلام / الجزائر
السؤال: معرفة الله تعالى لكلّ إنسان بمقدار عقله
التعبّد المحض لله عن طريق ماذا يكون، إذا علمنا استحالة معرفته؛ لأنّه هو مجهول، (ما عرفناك حقّ معرفتك)، وكيف للعاجز أن يعرف الكامل؟
الجواب:

الأخ المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إنّ معرفة كلّ إنسان مؤمن بالله تعالى على قدر وسعه وعلى مقدار فهمه وعقله، والتعبير عن الله تعالى بأنّه: مجهول، تعبير غير صحيح؛ فإنّ كلّ أحد يعلم بوجوده، ويعتقد بقدرته، وخالقيته، ورازقيّته، و... الخ.

نعم، ذات الله سبحانه وتعالى لا يتوصّل إليها أحد، ولا يمكن الاطّلاع عليها، ورسول الله(صلّى الله عليه وآله وسلّم) وأمير المؤمنين(عليه السلام) في هذه العبارة يقول: (ما عرفناك حقّ معرفتك)(1). فلم ينكر أصل المعرفة.
إذاً حقّ المعرفة أمر، وأصل المعرفة أمر آخر، فكلّ يعرف ربّه وخالقه ورازقه على قدر عقله وفهمه، و...
ودمتم في رعاية الله

(1) عوالي اللآلي 4: 132 حديث (227) خاتمة، الجملة الثانية، شرح المواقف للجرجاني 8: 105 المقصد الثامن.

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال