الاسئلة و الأجوبة » الإلهيات(الأسماء والصفات) » عدد اسماء الله الحسنى


علي
السؤال: عدد اسماء الله الحسنى
سؤالي الاول عن احوالكم و صحتكم ادام الله لكم العافية عافية الدين و الدنيا و الاخرة انه ولي حميد
سؤالي الثاني هل ان اسم (الستار) هو من اسماء الله الحسنى و اذا كان كذلك فلم لم يذكر في الــ 99 اسم المعروفة
الجواب:
الأخ علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال السيد نعمة الله الجزائري في نور البراهين ج 1شرح ص 473
أن الأسماء الحسنى هل هي منحصرة في هذه المذكورات المنصوص على عددها وتعيينها أم لا ؟ قيل بالأول نظرا إلى لفظ الرواية، والمشهور هو الثاني، لان أسماءه عز شأنه الواردة في الأدعية المأثورة والاخبار المورية مما تزيد على الأربعمائة، بل ربما بلغت الألف ان اعتبرت الافعال والمركبات، ويؤيده ما روي عن النبي صلى الله عليه وآله أنه قال : إن لله أربعمائة آلاف اسم، ألف لا يعلمها إلا الله، وألف لا يعلمها إلا الله والملائكة، وألف لا يعلمها إلا الله والملائكة والنبيون، وأما الألف الرابع، فالمؤمنون يعلمونه، ثلاثمائة منها في التوراة، وثلاثمائة في الإنجيل، وثلاثمائة في الزبور، ومائة في القرآن، تسعة وتسعون ظاهرة وواحد منها مكتوم، من أحصاها دخل الجنة .
 ... أنه إذا كانت الأسماء أكثر من هذا العدد، فما وجه الاقتصار عليه ؟ فنقول : ذكر بعض العارفين أن مفهوم العدد ليس بحجة، وأن الاقتصار عليها نظرا إلى عظيم ما يترتب عليها من الآثار بالنسبة إلى ما لم يذكر وان اشترك الكل في كونها أسماء حسنا، على أن التسعة والتسعين عدد وتر، والله سبحانه وتر ويحب الوتر، لكن ينبغي أن يعلم أن الأخبار الواردة في تعديد هذه الأسماء التسعة والتسعين مختلفة، كما يظهر لمن راجع الكتب المشتملة على الأسماء الحسنى، وحينئذ فهذا الثواب أعني دخول الجنة مما يترتب على احصاء هذا العدد على موافقة أي خبر من الأخبار الواردة فيه .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال