الاسئلة و الأجوبة » أهل البيت (عليهم السلام) » البراءة من اعداء اهل البيت (عليهم السلام)


توفيق منير حسين / العراق
السؤال: البراءة من اعداء اهل البيت (عليهم السلام)
انا موالي لاهل البيت منتهج نهجهم الا انني لااجد في نفسي بغض او كراهية لمن هو مخالف لنهج اهل البيت واجدهم ضالين اسال الله ان يهديهم
الجواب:
الأخ توفيق المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في كتاب مستطرفات السرائر لابن ادريس الحلي 639: وقيل للصادق عليه السلام، أن فلانا يواليكم، إلا أنه يضعف عن البراءة من عدوكم، قال هيهات، كذب من ادعى محبتنا ولم يتبرأ من عدونا .
وروي عن الرضا عليه السلام أنه قال، كمال الدين ولايتنا والبراءة من عدونا .
ثم قال الصفواني واعلم يا بني، أنه لا تتم الولاية، ولا تخلص المحبة، وتثبت المودة، لآل محمد صلى الله عليه وآله إلا بالبراءة من عدوهم، قريبا كان منك أو بعيدا، فلا تأخذك به رأفة، فإن الله عز وجل يقول (( لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا آبائهم أو أبنائهم أو إخوانهم أو عشيرتهم ))
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال