الاسئلة و الأجوبة » عمر بن الخطاب » عمره حين أسلم


عبد الله شيال / العراق
السؤال: عمره حين أسلم
ممكن المصادر التي تقول: إن سنّ عمر بن الخطاب عند إسلامه كان 40 سنة ؟
الجواب:

الأخ عبد الله المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لم تكن الشواهد متفقة على تحديد سن عمر حين إسلامه.
فمنها ما يؤيد أنه أسلم في حدود السادسة والثلاثين من عمره.
ومنها ما يؤيد أنّه في حدود السابعة والثلاثين.
ومنها ما يؤيد أنه في حدود الأربعين من عمره.
فنحتاج أوّلاً معرفة سنة ولادة عمر (ولد عمر بعد عام الفيل بثلاثة عشرة سنة)(بحار الأنوار ج31ص116).

أمّا الشاهد على أنّ إسلامه في حدود السادسة والثلاثين من عمره، فهو (ابن عمر) يروي أنّه حين أسلم أبوه غدا يتّبع أثره وينظر ما يفعل، يقول: ((وأنا غلام أعقل ما رأيت))(ابن هشام في السيرة 1/373) ممّا يدلّ على أن ابن عمر كان حين إسلام أبيه مميزاً مدركاً.
وذلك يدلّ على أنّ عمر أسلم حوالي السنة التاسعة من البعثة – كما يذهب إليه البعض(السيرة النبوية 2/302)، لأن ابن عمر ولد في الثالثة من البعثة(الصحيح من السيرة 3/302)، فباعتبار أن البعثة كانت بعد عام الفيل بأربعين عاماً، فيكون على هذا سن عمر بعد عام البعثة تسعة وأربعين عاماً، وبطرح (13) عاماً (لان عمر ولد بعد عام الفيل بثلاثة عشرة سنة) يكون سنه حين أسلم (36) عاماً.

أمّا الشاهد على أنّ عمره كان في حدود السابعة والثلاثين، ما ورد عن ابن شهاب أنّ حفصة وابن عمر قد أسلما قبل عمر، ولمّا أسلم أبوهما كان عبد الله ابن نحو من سبع سنين(سير أعلام النبلاء 3/209)ـ وذلك يعني أنّ إسلام عمر قد كان في العاشرة من البعثة، إذ انّ ابنه ولد في الثالثة من البعثة كما أسلفنا.
فبين عام الفيل وبين السنة العاشرة من البعثة خمسين سنة وبطرح (13) سنة يكون الحاصل (37) سنة.

وأمّا الشاهد على أنّه كان في حدود الاربعين من عمره:
فقد جاء في الروايات في إسلام عمر: أنّه (دنا من رسول الله وهو يصلّي ويجهر بالقراءة فسمع رسول الله(صلى الله عليه واله وسلم)  يقرأ (( وَمَا كُنتَ تَتلُو مِن قَبلِهِ مِن كِتَابٍ وَلَا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ )) (العنكبوت:48) حتى بلغ (( الظَّالِمُونَ )) (العنكبوت:49) (المصنف لعبد الرزاق 5/326).
وواضح أنّ هاتين الآيتين قد وردتا في سورة العنكبوت، وهي إمّا آخر ما نزل في مكّة، أو هي السورة قبل الأخيرة.
فإسلام عمر قد كان قبل الهجرة بقليل، لأنّه يكون أسلم قبل نزول هاتين السورتين (الصحيح من السيرة 3/305)، فان عام الهجرة هو العام الثالث عشر من البعثة، فيكون إسلامه بعد عام الفيل بـ(53) عاماً، وبطرح (13) يكون عمره ما يقارب الأربعين.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال