الاسئلة و الأجوبة » الإلهيات(الأسماء والصفات) » شبهة وجود الله في جهة معيّنة


محمد باقر / البحرين
السؤال: شبهة وجود الله في جهة معيّنة
كيف نردّ على الشبهة التي تقول بوجود الله في جهة معيّنة؟
الجواب:

الأخ محمد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الله سبحانه وتعالى لو كان في جهة معيّنة, يصدق أن يقال أنّه ليس في الجهة الأُخرى, وبذلك يكون محدوداً, تعالى الله عن ذلك علوّاً كبيراً؛ قال أمير المؤمنين(عليه السلام): (...ومَن جهله فقد أشار إليه, ومَن أشار إليه فقد حدّه, ومَن حدّه فقد عدّه, ومَن قال: (فيم) فقد ضمّنه, ومن قال: (علام) فقد أخلى منه. كائن لا عن حدث, موجود لا عن عدم, مع كلّ شيء لا بمقارنة, وغير كلّ شيء لا بمزايلة, فاعل لا بمعنى الحركات والآلة...)(1).
وقال أيضاً(عليه السلام): (لا تراه العيون بمشاهدة العيان, ولكن تدركه القلوب بحقائق الإيمان, قريب من الأشياء غير ملامس, بعيد عنها غير مباين...)(2).
وقال(عليه السلام): (الحمد لله الذي لا تدركه الشواهد, ولا تحويه المشاهد, ولا تراه النواظر, ولا تحجبه السواتر, الدالّ على قدمه بحدوث خلقه, وبحدوث خلقه على وجوده...)(3).
ودمتم في رعاية الله

(1) نهج البلاغة 1: 15 الخطبة رقم (1).
(2) نهج البلاغة 2: 99 الخطبة رقم (179).
(3) نهج البلاغة 2: 115 الخطبة رقم (185).

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال