الاسئلة و الأجوبة » الفلسفة » المعارف الضرورية والمعارف الكسبية


فهد كامل / العراق
السؤال: المعارف الضرورية والمعارف الكسبية
ما هو المرادمن قول العلامة الحلي في كتاب نهج الحق, المعارف الكسبية فرع المعارف الضرورية والمعارف الضرورية الكلية فرع عن المحسوسات الجزئية فالمحسوسات اصل الاعتقادات هذا اولا وثانيا ماهو المراد من الاستنباط الرياضي الذي اعتمده ديكارت
الجواب:
الأخ فهد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المراد من كلام العلامة : هو أن المحسوسات التي يتلاقها الانسان عبر حواسه الظاهرة كالباصرة والسامعة واللامسة والشامة والذائقة هي الأصل الذي تستند عليه جميع المعارف الانسانية الأخرى التي تنقسم إلى قسمين: ضرورية أو بديهية، وكسبية أو نظرية، وأقدم المعارف الضرورية هي المحسوسات فما تناله حواس الانسان الخمس هو أول ما يحصل عند الانسان ثم يترتب عليه غيرها من البديهيات او الضروريات، وأما النظريات أو الكسبيات فإنها تستحصل من خلال تلك المعارف الأولية... والمعرفة بشكل عام سواء أكانت ضرورية أم كسبية نوعان: تصورات وتصديقات، والمراد من التصور هو حصول صورة الشيء في الذهن، فالبديهي من التصور مثلا هو حصول صورة شاخص معين في الذهن من خلال حاسة البصر، والكسبي من التصور هو حصول صورة غير محسوسة لها آثار في الخارج كالصورة الحاصلة للروح او النفس أو الملائكة أو الجن في ذهن الانسان من خلال الاثار المحسوسة كما في النفس الانسانية أو الاخبار المتواترة كما في الملائكة والجن... وأما التصديق الضروري فهو كحكمنا بأن الكل أكبر من الجزء وأن النقيضان لا يجتمعان، وأما التصديق الكسبي أو النظري فكحكمنا بأن مجموع زوايا المثلث يساوي مائة وثمانين درجة أو زاويتين قائمتين وذلك بالاستناد إلى شكل المثلث والعلاقة بين اضلاعه.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال