الاسئلة و الأجوبة » الحلول والتناسخ » التركيب بين الروح والجسد اتحادياً


ايليا الراعي / سوريا
السؤال: التركيب بين الروح والجسد اتحادياً
لقد قرأت كل ما كتب في موقعكم عن التناسخ و توسعت في هذا المبحث لكن لدي استفسار مما قرأته عن هذا الموضوع من ان الجسد و الروح متحدان المصدر كتاب (فلسفة صدر المتألهين) الصفحة 298-299.
ومن هنا أطلب منكم - مع كل الشكر و الامتنان - الدلائل على الاتحاد بين الروح و الجسد و بطلان انضمامهما.
الجواب:
الأخ ايليا المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان الدليل على كون التركيب بين النفس والجسد اتحادي لا إنضمامي هو ما ثبت في المباحث الفلسفية من أن النفس بمنزلة الصورة والجسد بمنزلة المادة والعلاقة بين الصورة والمادة علاقة اتحاد لأن الصورة مقومة للمادة او الهيولى مخصصة لها, فوجود كل مادة هو بصورتها التي تخرج بها من القوة الى الفعل, فتخصص اي مادة من المواد يكون بصورتها الخاصة بها واذا زالت تلك المادة زالت صورتها معها, نعم ثبت بالدليل أن للنفوس البشرية وجود آخر غير متعلق بالمادة فاذا فسدت من حيث كونها نفساً وصورة للمادة لا يلزم منه فسادها ذاتاً لان هذا الوجود تحصل بالوجود المفارقي الذي لا يتعلق بجسد ومادة بذيئة.
ودمتم برعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال