الاسئلة و الأجوبة » الإلهيات(الأسماء والصفات) » الفرق بين الاسم والصفة


عبد المنعم عبد الباقي الصادق / السعودية
السؤال: الفرق بين الاسم والصفة
لله سبحانه وتعالى أسماء وصفات، فكيف نفرّق بين الاسم والصفة؟
وما هي الأسماء، وما هي الصفات؟
الجواب:

الاخ عبد المنعم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الفرق بين الصفة والاسم: أنّ الاسم هو: اللفظ المأخوذ للذات بما هي هي، أو للذات من خلال وصف من الأوصاف، أو حيثية من الحيثيات، فلفظ (العالم) اسم من أسماء الله تعالى، يعني: ذات مأخوذة بوصف العلم؛ فالنظر هنا منصبّ أوّلاً على الذات..

أمّا الصفة، فهي: النظر إلى ذات الصفة من حيث هي صفة مع قطع النظر عن اتّصاف الذات بها؛ فالنظر هنا منصبّ أوّلاً على المبدأ مجرّداً عن الذات.
وربّما يتبيّن الفرق جيداً بمثال نأخذه على الإنسان: فهو يسمّى (إنسان)؛ من حيث هو هو حيواناً ناطقاً، وإذا نظرنا إليه من حيث صفة الطبابة أو النجارة، فلا يسمّى: إنساناً، بل: طبيباً ونجاراً. وأمّا إذا أخذنا الصفة من دون النسبة إلى الذات، فنقول: الطبابة والنجارة..

كما أنّ الفرق بين الصفة والاسم عبارة عن: أنّ الأوّل (الصفة) لا يُحمل على الموضوع، فلا يقال: زيد علمٌ، بخلاف الثاني (الاسم) فيُحمل عليه، ويقال: زيد عالم.
وعلى ذلك جرى الاصطلاح في أسمائه وصفاته سبحانه؛ فالعلم والقدرة والحياة صفات، والعالم والقادر والحيّ أسماؤه تعالى.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال