الاسئلة و الأجوبة » عثمان بن عفان » رواية (ما ضرّ عثمان...) موضوعة من قبل أتباعه


أحمدو / موريتانا
السؤال: رواية (ما ضرّ عثمان...) موضوعة من قبل أتباعه
كيف يحكم بالكفر على ذو النورين، وقد ثبت في الحديث عن رسول الله(صلّى الله عليه وسلّم): (ما ضرّ عثمان ما فعل بعد اليوم)؟
الجواب:

الأخ أحمدو المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
نحن نعتقد في مذهب أهل البيت أنّ هذه الرواية موضوعة من قبل أتباع عثمان، وهم بنو أميّة! والهدف هو تحسين صورة عثمان الذي ورثوه وأخذوا الخلافة بالدفاع عنه.
ثمّ إنّ الرواية لا يمكن أن تصحّ دلالة، فكيف أنّ النبيّ الذي يعلم ما سيفعله عثمان أن يقول بمثل هذا القول؟! ولا شكّ أنّ الأمور بخواتيمها، فإذا ختم لأحد بالكفر أو الشرك فإنّه يحاسب على آخر أعماله، وهي تضرّ بإسلامه المتقدّم، لذا فلا يمكن أن يصدر مثل هذا الكلام من النبيّ(صلّى الله عليه وآله وسلّم) مع علمه بما سيفعله عثمان.
ثمّ إنّ الناظر إلى سلسلة السند، يعرف أنّ هذا الحديث صدر من بني أُميّة، فعبد الرحمن من بني عبد شمس، وكان مبعوث معاوية إلى الحسن(عليه السلام) عند الصلح، وواليه على سجستان، وكثير مولى عبد الرحمن، والمولى يكون على دين سيّده غالباً، ونحن نتوقّع أنّ الكذب صدر من أحد هذين.

ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال