الاسئلة و الأجوبة » الملائکة » فطرس الملك


الشيخ جهاد فرحات / لبنان
السؤال: فطرس الملك
طبقا لما نعرفه من مذهب أهل البيت عليهم السلام في لزوم عرض الروايات على القرآن فإننا نجد هذه الرواية مما ينافي القرآن في عدة موارد منه المؤكدة على عصمة الملائكة، وبناء عليه ينبغي أن يضرب بها عرض الحائط كما هو مضمون روايات العرض.
هذا مضافا إلى أن جملة من رجال أسانيد هذه الرواية هم من الغلاة، او الكذابين، أو المنحرفين الملعونين، لا أنهم فقط لم يذكروا بتوثيق، او أهملوا أصلاً، أمثال: الشلمغاني، عبدالله بن القاسم الحضرمي، موسى بن سعدان الحناط، أحمد بن محمد بن عياش.
الجواب:
الأخ الشيخ جهاد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نحن نعتقد بعصمة الملائكة ونعتقد ايضا ان هناك مراتبا في العصمة فالملائكة قد تحصل على اعلى مرتبتها نتيجة لجهدها في العبادة وادائها للواجبات الملقاة على عاتقها كما قد تحصل لاربعة من الملائكة الذين هم سادة الملائكة امثال جبرائيل (عليه السلام) وميكائيل (عليه السلام) .
اما الابطاء والتلكؤ في اداء الواجبات ( كما قد ورد في كسر جناح فطرس بانه تلكأ في شيء من امر الله فقص جناحه ) قد يؤدي الى نزول بعض الملائكة من مرتبتها وهذا لا يعني ان الملائكة غير معصومين او هم يخطئون كيف وقد قال الله تعالى ﴿ لَا يَسبِقُونَهُ بِالقَولِ وَهُم بِأَمرِهِ يَعمَلُونَ ﴾ (الأنبياء:27).
وما قلتم بان في رجال اسانيد هذه الرواية جملة من الغلاة والمنحرفين وهم لم يذكروا بتوثيق او اهملوا اصلا فصحيح ولكن الامر في روايات الفضائل سهل وقد لا يدقق في اسانيدها مثلما يدقق في الروايات التي عليها عماد المذهب فعلينا ان نؤول هذه الرواية الواردة في اكثر كتب قدماءنا الاكابر بما ينسجم مع عصمة الملائكة (عليهم السلام) .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال