×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

ترك التسمية في الصلاة سنة من؟


السؤال / الطيب صالح / تونس
البسملة في القران اية من سورة الفاتحة وقد تم حذفها في القراءة عند الصلاة وحسب بعض المصادر التاريخية انها حذفت ايام معاوية لما كان بالشام فهل لكم ان تمدوني باصل الخبر والمصادر التي تؤكد انها كانت تقرا ايام الخليفة الاول والثاني
الجواب
الأخ صالح المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
روى الشافعي باسناده ان معاوية قدم المدينة فصلى بهم ولم يقرأ (بسم الله الرحمن الرحيم) ...قال الامام الشافعي : لولا أمر الجهر بالبسملة كان كالأمر المتقرر عند الصحابة من المهاجرين والأنصار لما قدروا على إظهار الانكار عليه بسبب تركه .
فنفس هذا الكلام من الشافعي يدل على ان البسملة كانت تقرأ في ايام الاول والثاني بل كانت تقرأ جهرا .
ويعلق على كلام الشافعي , نجيب المطيعي في كتابه تبسيط علوم الحديث ص48 : وقد بينا ان هذا يدل على ان الجهر بهذه الكلمة كالامر المتواتر فيما بينهم .
واقوى حجة على قراءة البسملة في الصلوات هو قول الامام فخر الدين الرازي الذي ينقل من الامام الشافعي قوله ثم يعلق عليه بهذه العبارة :
والذين يقولون بالجهر هم : عمر بن الخطاب وابن عباس وابن عمر وابن الزبير أبو هريرة وأنس بن مالك وأم سلمة، وعلي بن أبي طالب (عليه السلام) وأما أن علي بن أبي طالب (عليه السلام) كان يجهر بالتسمية فقد ثبت بالتواتر .ومن اقتدى في دينه بعلي ( ع ) فقد اهتدى .
ودمتم في رعاية الله