الاسئلة و الأجوبة » الوضوء » ويل للاعقاب من النار


حسن كاظم الشلاتي / السعودية
السؤال: ويل للاعقاب من النار
 قال رسول الله ويل للاعقاب من النار.. مامعنى هذا وشكرا وهل له علاقة بالوضو؟
الجواب:
الأخ حسن المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرواية وردت في كتب المخالفين ونقلها بعض علماؤنا منهم وتم مناقشتها في بعض الكتب الفقهية واستفاد منها المخالفون وجوب غسل القدمين اثناء الوضوء لان النبي (صلى الله عليه وآله) وعد من تخلف عن ذلك بالنار وقد رد علماءنا على ذلك في جهة السند ومع غض النظر عن السند ناقشوا الدلالة بان الكلام مجمل لايدل على وجوب الغسل بل يحتمل انه وعيد على ترك غسل الاعقاب من الجنابة او من النجاسة, ثم ان النبي (صلى الله عليه وآله) لم ينكر على القوم مسحهم لاقدامهم والا لقال ان عملكم هذا باطل ويستحق اعادة الصلاة كل هذا لم يذكره وهذا يدلل على صحة المسح وان المطلوب شيء اخر غير الغسل في اثناء الوضوء وكذلك اعترض على هذه العبارة ودلالتها على وجوب غسل القدمين بان النبي (صلى الله عليه وآله) افصح من نطق بالضاد ولا يصعب عليه الاتيان بكلام واضح يدل على غسل القدمين لو كان يريد ذلك ثم ان هذه الرواية معارضة للقرآن الذي يأمر بالمسح واذا قلت بان الاية نسخت بالرواية قلنا ان سورة المائدة اخر ما نزل وانتم تقولون بانه لم ينسخ منها شيء .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال