×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

استحالة معرفة كنه حقيقة الخالق تبارك وتعالى


السؤال / مصطفى عبد الله / السعودية
1- اذا الله تعالى جعل قدرة العقل لا محدود؟ فهل يستطيع العقل اللامحدود إدراك الله اللامحدود؟
2- هل الله قادر أن يجعل الإنسان يعرف كنهه وحقيقته ( الله ) ؟
الجواب
الأخ مصطفى المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من الممكن للعقول أن تدرك آثار صفاته وأفعاله، ولكن يستحيل عليها إدراك كنه ذاته، لأن الممكن مهما علت رتبته لا يصل إلى الواجب.. ففرض أن للعقل إدراك لا نهائي (وإن كان فيه ما فيه فلسفيا) لو جاز له ان يتخطى عتبة الوجوب ليعرف ما هنالك من كنه حقيقة الباري سبحانه إلا أن تنقلب حقيقته إلى حقيقة الواجب، ومن المحال أن تنقلب حقيقة العقل إلى حقيقة أخرى حتى يتسنى له ادراك الواجب سبحانه إذ انقلاب الحقائق باطل، يضاف إلى ذلك أن ليس في صقع الوجوب ثمة إلا موجود واحد وهو الله تبارك وتعالى وقد دلت على ذلك أدلة التوحيد والأخبار المروية عن أهل البيت صلوات الله عليهم وأكثر من أن تحصر، وحينئذ فالممكن مهما فرض عاليا في سلسلة الشرف والرتبة لا يستطيع أن يعرف كنه حقيقة خالقه، ولو كان ذلك بالإمكان لكان أولى الناس به هو أقربهم إلى الله منزلة وأقواهم عقلا وأجلهم مقاما وهو نبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم وهو القائل: ((سبحانك ما عرفناك حق معرفتك)).
ودمتم في رعاية الله