×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

تركب الأجسام من مادة وصورة


السؤال / ابو سالم / مصر
1- ما الدليل على تركب الأجسام من مادة وصورة ؟
2- هل يمكن أن تقبل المادة صورة غير جسمية ؟ وهل يمكن أن يكون ماليس بجسم ماديا ؟؟
الجواب

الأخ أبا سالم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولاً: الدليل على تركب الاجسام من مادة وصورة بديهي لا يحتاج الى نظر ولكن ينبغي توضيح امر هام جدا: ان المادة الجسمية لها صورة جسمية وهناك مادة ابسط منها يطلق عليها الهيولى ولها صورة تسمى الصورة النوعية. ومثال المادة الجسمية الخشب الذي يصنع منه السرير والكرسي والباب والشباك والاواني..الخ والخشب قبل الصنع ليس له صورة الا الصورة النوعية أي (الخشبية) التي يختلف عن (الفضية) و(النحاسية )..الخ وهو بعد الصنع تكون له صورة من الصور المشار اليها .والحاصل ان الجسم ما دام جسما لابد له من صورة اذ لو لم يكن له صورة لكان مادة صرفة وهي الهيولى والهيولى لا تظهرالا بالصورة اذ هي استعداد مخض لقبول الصور .

ثانياً: لا يمكن ان يقبل الجسم صورة سوى الصورة الجسمية او النوعية وليس ثمة جسم الا ويكون ماديا لانه ان لم يكن له مادة فهو مجرد صورة ولا يطلق على الصورة جسما الا مجازا .
ودمتم في رعاية الله