الاسئلة و الأجوبة » الفلسفة » ماذا كان يفعل الله قبل الخلق


علي كريم / العراق
السؤال: ماذا كان يفعل الله قبل الخلق
ماذا كان يفعل الله قبل خلق الكون هذا هو سؤالي
الجواب:
الأخ علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السؤال من الناحية الفلسفية غير صحيح، لأن القبلية بالمعنى الزماني لا تناسب إلا الزمانيات، والله جل شأنه هو خالق الزمان والزمانيات، فلا يجري عليه قول متى وأين وكيف، لأنه أيّن الأين وكيّف الكيف وأبدع المتى, فالقبلية التي هي السبق على ثمانية أنحاء حسبما عثر على ذلك بالاستقراء.
1- السبق الزماني: وهو السبق الذي لا يجامع فيه السابق اللاحق, وهذا مختص بالزمان والزمانيات وهو المتبادر من مفروض سؤالكم، ومثاله تقدم أجزاء الزمان بعضها على بعض كتقدم الأمس على اليوم, أو تقدم الحادثة في الزمان السابق على حادثة أخرى في الزمان اللاحق.
2- السبق بالطبع: وهو تقدم العلة الناقصة على المعلول، كتقدم الأثنين على الثلاثة، فيقال: الأثنين قبل الثلاثة.
3- السبق بالماهية: وهو تقدم علل القوام على معلولها، كتقدم أجزاء الماهية النوعية على النوع، مثاله: تقدم الحيوان والناطق على الإنسان، وعد منه أيضاً تقدم الماهية على لوازمها كتقدم الأربعة على الزوجية. وتقدم الإنسان على قابل صنعة الكتابة.
4- السبق بالحقيقة: كتلبس السابق بمعنى ذاتي, وتلبس اللاحق بمعنى عارض, مثل تلبس الماء بالجريان حقيقة وبالذات لأن ذات الماء أنه جار، وتلبس الميزاب أو الساقية بالجريان بالعرض تبعاً للماء, فيقال جرت الساقية وجرى الميزاب.
5- السبق بالدهر: وهو تقدم العلة الموجبة على معلولها، من حيث إيجابها لوجود المعلول وإفاضتها له، كتقدم عالم العقول على عالم النفوس وعلى عالم المادة.
6- السبق بالعلية: وهو تقدم العلة التامة على المعلول، كتقدم حركة اليد على حركة المفتاح، وإن كانا متقارنين زماناً.
7- التقدم بالرتبة: وهو على نحوين, الأول تقدم الأجناس والأنواع على بعضها البعض، كتقدم جنس الأجناس على الجنس القريب، أو تقدم النوع العالي على النوع السافل، والثاني كتقدم الإمام على المأموم والرئيس على المرؤوس.
8- السبق بالشرف: وهو السبق في الصفات الكمالية، كتقدم العالم على الجاهل والشجاع على الجبان والسخي على البخيل... وهلم جرا.
فقولكم في السؤال: الله قبل أن يخلق الخلق ماذا كان يفعل؟ المتبادر منه أنكم تسألون عن القبلية والسبق الزماني, والحال أن السؤال عن أمر زماني قبل خلق الخلق والزمان ليس بصواب.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال