الاسئلة و الأجوبة » علم الأخلاق » الخوف والرجاء


مهدي ابراهيم / السعودية
السؤال: الخوف والرجاء
كثير ماينقل لنا احاديث عن عذاب الله وعصرة القبر وظلمته وتفسير ان الله شديد العقاب ... ولا ينقل لنا احاديث عن ان الله يرحم عباده العاصين ويرحمهم في القبر وتفسير ان الله غفور رحيم ؟؟...
الجواب:
الأخ مهدي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المؤمن لابد ان يكون فيه نوران نور الخوف من الله ونور الرجاء وفي الحديث لابد ان يكون هذان النوران متساويين في المؤمن ليعيش حالة التوازن بين الخوف والرجاء لكن اغلب الناس تغلب عندهم حالة الرجاء فلاجل ارجاعهم الى حالة التوازن لابد من التحدث معهم باحاديث تخيفهم حتى يحصل التوازن .اما لو كان العبد يعيش حالة الخوف فلابد من الحديث معه برحمة لله تعالى حتى يحصل عنده حالة الرجاء ويصل الى حالة التوازن المطلوبة وقد ورد عن علي عليه السلام قوله الفقيه كل الفقيه من لم يقنط الناس من رحمة الله ولم يؤيسهم من روح الله ولم يؤمنهم من مكر الله .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال