الاسئلة و الأجوبة » الإمامة العامّة(المفهوم) » الاستدلال على الامامة من خلال سلاح رسول الله (صلى الله عليه واله)


علي / استراليا
السؤال: الاستدلال على الامامة من خلال سلاح رسول الله (صلى الله عليه واله)
عندي أسئلة بخصوص طرق تعيين الأمام.
قال علمائنا ومنهم الشيخ المفيد رحمه الله في أوائل المقالات "اتفقت الإمامية ان الامامة لا تثبت لمدعيها مع عدم المعجز الا بالنص على عينه والتوقيف..."
لماذا علماء علم الكلام حصروا اثبات الامامة لمدعيها في النص والمعجزة مع ان الرويات قالت ان الامام أيضاً يُعرف بسلاح رسول الله صلى الله عليه وآله او راية رسول الله صلى الله عليه وآله ؟ لماذا لم يقولوا ان الامامة تثبت لصاحبها بكون عنده راية او سلاح رسول الله صلى الله عليه وآله أيضاً ؟
وما المقصود من السلاح ؟ هل هو السيف او الدرع او كلاهما؟
وكيف يثبت مدعي الامامة ان السلاح او الراية التي معه هما عين سلاح وراية رسول الله صلى الله عليه واله ؟
فما هو وجه اقتصار علماء الكلام على النص والمعجزة؟
الشيء الثاني ان العلماء قالوا ان النص لابد ان يكون على عين الامام كما ذكرت بعض الروايات ان رسول الله صلى الله عليه وآله عرف عليا باسمه وعينه ولكنه اذا أتينا لنصوص الأنبياء السابقين على رسول الله صلى الله عليه واله لم يكن النص على عينه صلى الله عليه واله، بل كان على صفاته ورسول الله قد احتج على اهل الكتاب بذلك النص وعلماء الكلام في مبحث النبوة ذكروا انه من طرق معرفة النبي هو نص النبي السابق عليه .
فهل ثمة تناقض بين ماقاله العلماء في مبحث الامامة ان النص لابد ان يكون على العين ومبحث النبوة في النص على رسول الله صلى الله عليه واله بصفاته وليس على عينه؟
الجواب:
الأخ علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الدليل على الامامة لابد ان يكون دليلا قطعيا يقينيا فما يذكره الشيخ المفيد من المعجر والنص هو الذي يوصل الى الدليل القطعي وما فعله بعض الائمة من اظهار سلاح رسول الله الذي هو ذو الفقار فلان ذلك ينفع في تلك الازمنة في اثبات الوصية حيث لا ينكر احد ان ذلك السيف هو سيف رسول الله اما مع تباعد الازمنة فلا ينفع اليوم اظهار سيف يدعي نسبته الى رسول الله صلى الله عليه واله لان ذلك لا يوصل لاكثر من الاحتمال او الظن وهو لا يغني عن الحق شيئا لذا فالاستدلال فقط بالصفات ايضا لا ينفع الا اذ اوصل الامر الى القطع واليقين وهذا ما يفعله النبي صلى الله عليه واله وسلم باثبات ان ذاته صلى الله عليه واله هي الوحيدة التي تنطبق عليها النصوص التي اعطت مواصفاته .
ثم ان النبي لا يحتاج لاثبات نبوته لانطباق المواصفات عليه فلديه من الاعجاز ما يثبت نبوته .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال