الاسئلة و الأجوبة » الإمام علي (عليه السلام) » علي أمير المؤمنين (عليه السلام) قسيم الجنة والنار


زائر
السؤال: علي أمير المؤمنين (عليه السلام) قسيم الجنة والنار
وجدت هذا الحديث في كتيب :
قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله و سلم ) : " إذا جمع الله الأولين و الآخرين يوم القيامة و نصب الصراط على جسر جهنم ما جازها أحد حتى كانت معه براءة بولاية علي بن أبي طالب " .
الرياض النضرة للطبري .
ما المقصود من براءة بولاية علي بن أبي طالب عليه السلام ؟
الجواب:
الاخ زائر المحترم
السلام عليكم و رحمة الله
ان المراد من البراءة هو الصك كما ان هذه الكلمة وردت في بعض الالفاظ الاخرى لهذا الحديث ، وأيضا ورد في الحديث لفظ الجواز (إلاّ بجواز من علي بن أبي طالب) وكل هذه الالفاظ تشير الى معنى واحد وهو : أنّ أمير المؤمنين (عليه السلام) قسيم الجنة والنار ، ومن الطبيعي أن لا يدخل الجنة إلاّ من كان قائلاً بولايته (عليه السلام) .
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال