الاسئلة و الأجوبة » التوسل والاستغاثة » طلب الحوائج من الامام (عليه السلام)


علي عفالله محمد / العراق
السؤال: طلب الحوائج من الامام (عليه السلام)
هل يجوز ان اطلب حاجة من الامام المعصوم من غير الله سبحانه وتعالى
الجواب:
الأخ علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نحن نطلب الحاجات يوميا من الناس ونلتمسهم قضاءها سواء اكان ذلك لقاء اجر ام تفضلا واحسانا ..... فالابن يطلب من والديه ان ينفقا عليه او العكس، والجار يطلب من جاره بعض الحاجات، والصديق يطلب من صديقه ... وهكذا، فالدنيا كلها قائمة على طلب الحوائج من الناس وايضا قضاء حوائجهم، ولا يتصور ان يوجد مجتمع يكتفي كل فرد فيه بحوائج نفسه ولا يطلب حاجة من نظرائه . ولامام المعصوم (عليه السلام)لا يختلف عن غيره من هذه الجهة فهو (عليه السلام) يملك قضاء بعض الحوائج التي لا يقدر عليها غيره لقربه من الله تعالى، فنحن نطلب من الامام المعصوم (عليه السلام)ان يقضي حوائجنا مع توجهنا التام الى ان له منزلة عند الله تعالى ولا نطلب منه ان يقضيها مع الغفلة عن تلك المنزلة وذلك المقام ...... والاصل في طلب الحوائج من الامام هو طلب الداني من العالي فيما يستطيع ان يفعله العالي، ومثاله الرئيس او الزعيم او شيخ العشيرة، فان التجربة اليومية تثبت جواز وصحة طلب الحوائج منهم ولو بالواسطة، ولا يقال لمن يفعل ذلك في جميع الامثلة المذكورة بانه مشرك لانه قد طلب حاجة من الناس او من فلان او فلان، انما الشرك هو الاعتقاد بان للانسان او غيره شركة مع الله تعالى في امور تدبير الخلق، وانه قادر على قضاء ما يسأل باستقلال تام عن الله، او على نحو التفويض بان يعتقد ان الله قد فوض الى الامام التصرف من دون اذنه، أي باختصار انه يعتقد الوهية المسؤول سواء أكان اماما او لا، ونحن نقول ان الائمة هم عباد الله المخلصين وهم مخلوقون ومربوبون لا يملكون لانفسهم ولا لغيرهم نفعا ولا ضرا ولا حياة ولا موتا ولا نشورا ...... فعبودية الائمة لله عز وجل من مبادئ مذهب التشيع، بل انهم (عليهم السلام) اعبد الناس لربهم . وقد جعل الله تعالى لهم بسبب تلك العبودية مقاما ومنزلة وشفاعة .
ولذلك نقول في جواب سؤالك : لا يجوز ان تطلب من الامام المعصوم شيئا من امور الاخرة بمعزل عن الله تعالى، ولكن يجوز ان تطلب من الامام الحي مثلا بعض الحوائج كما تطلبها من سائر الناس، أي حوائج الدنيا .
ودمتم في رعاية الله

بورضا / السعودية
تعليق على الجواب (1)
لعل ذكر كلمة ((الحي)) في آخر الجواب عند جملة : " ولكن يجوز ان تطلب من الامام الحي مثلا"
توهم شرط الحياة في الدنيا بين الناس كسائر الناس وإلا فلا يجوز كما يدعي الوهابية!
الجواب:

الأخ بو رضا المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حياة الامام المشار إليها في ذيل جوابنا السابق هي حياة من كان حياً منهم في الدنيا، إذ لا تخلو الدنيا من وجود إمام بهذه الصفة وإلا لساخت بأهلها، نعم يموت من مات منهم (عليهم السلام) ولكن ليس بميت (كما في الحديث)، وبلحاظ هذا الامر يجوز طلب الحوائج من جميع الائمة عليهم السلام وعدم تنزيلهم منزلة الاموات الذين لا يسمعون أو لا يملكون قضاءها.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال