الاسئلة و الأجوبة » العقل » هل في العقل قصور أو نقص من جهة الادراك؟


ابو مريم / الكويت
السؤال: هل في العقل قصور أو نقص من جهة الادراك؟
هل العقل ناقص؟ وما علة نقصانه ؟
الجواب:
الأخ أبا مريم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجواب عن هذا السؤال يفتقر إلى تحديد مفهوم (العقل) أولا، فالعقل هو آلة الادراك للأمور المادية والمعنوية، فمن هذه الجهة لا قصور فيه، ويأتي قصوره من جهة تفاوت الناس في قابلياتهم الذهنية، فقصوره إذن نسبي. على سبيل المثال: عقول أهل البيت عليهم السلام هي في الدرجة العليا من الكمال في الادراك، ويتلوهم سائر الناس كالفلاسفة والعلماء والمفكرين... نعم ليس من شأن العقل ادراك الذات الالهية، لأن المحدود لا يدرك غير المحدود، والعقل البشري مهما كان ناضجا وكاملا فإنه يعجز بفطرته عن إدراك ذات الباري عز شأنه إذ لم يصممه الباري إلا لإدراك عوالم الكون والامكان لا عالم الوجوب بالذات، ومن تلك العوالم ادراكه لسائر الأمور الغيبية في عوالم ما وراء الطبيعة، فكل ذلك يقع في حيز قدرته، ولكن كما اشرنا آنفا ليست عقول البشر كلها متساوية في القابليات، وجوابنا عن عدم نقص العقل البشري هو بالنظر إلى حقيقته باعتباره جوهراً درّاكا بطبعه للاشياء، ومن دون النظر إلى القابليات المتفاوتة للعقل لدى العقلاء.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال