الاسئلة و الأجوبة » زيارة القبور وزيارات الأئمة (عليهم السلام) » المبيت عند علي والحسين (عليهما السلام)


الحاج كاظم المياحي / العراق
السؤال: المبيت عند علي والحسين (عليهما السلام)
ورد عن الأئمة المعصومين (عليهم السلام) بالاستحباب المؤكد لزيارة الامام الحسين بن علي بن ابي طالب عليه السلام ( وعدم المكوث والمبيت عنده ) بينما يستحب المكوث والمبيت عند قبر أمير المؤمنين علي بن ابي طالب (عليه السلام).
ما صحة هذه الروايات وماهو السر في ذلك ( البقاء والمغادره )
الجواب:
الأخ الحاج كاظم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ورد في الكافي 4/587 رواية لا تخلو من خدش عن ابي عبدالله (عليه السلام) قوله (اذا اردت زيارة الحسين (عليه السلام) فزره وانت حزين مكروب شعث مغبر جائع عطشان وسله الحوائج وانصرف عنه ولا تتخذه وطنا ) فهذه الرواية تشير الى مرجوحية اتخاذ كربلاء وطنا ولا تدل على مرجوحية المبيت عنده لايام وليالي لاجل الزيارة والعبادة وبذلك تنسجم مع الرواية الاخرى التي لا تخلو من الخدش من حيث السند والتي تقول ان مجاورة ليلة عند امير المؤمنين (عليه السلام) افضل من عبادة سبعمائة عام وعند الحسين (عليه السلام) افضل من سبعين عام فمجاورة الحسين (عليه السلام) لاجل العبادة والزيارة لها هذا المقدار من الثواب بل يمكن القول بان المجاورة لوحدها دون ان تكون فيها عبادة وزيارة هي عمل راجح ولها هذا المقدار من الثواب .
ودمتم في رعاية الله 

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال