الاسئلة و الأجوبة » علم المعصوم » معرفة الامام بالعربية


خادم الحسين (عليه السلام) / العراق
السؤال: معرفة الامام بالعربية
كيف نفهم قول الإمام (جعلت فداك لو نظرت في هذا أعني العربية، فقال : ( دعني من سهككم ))؟
هل الإمام جاهل بالقواعد العربية والعياذ بالله؟
الجواب:
الأخ خادم الحسين (عليه السلام) المحترم 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
النحو علم ابتدعه ابو الاسود الدؤلي بإرشاد من أمير المؤمنين (عليه السلام)، وتوسع بعد ذلك وتشعبت مدارس النحو، واختلف النحويون فيما بينهم في كثير من المسائل ولذلك ظهرت مدرسة الكوفة ومدرسة البصرة ومدرسة بغداد، وأهل البيت (عليهم السلام) هم أفصح الناس، فما ظنه السائل (محمد بن مسلم) من أن الامام في الموضع الذي سُئل عنه لم يراع قواعد النحو وهو ما دعاه إلى تصحيح قول الامام بحسب ما يعرفه من الاصول التي بُني عليها هذا العلم، هذا الظن لا اعتبار به ولا قيمة له، فالامام لا يُخضع قوله لقواعد مبتكرة وقع فيها الاختلاف بين الناس، بل يجري كلامه على نهج الفطرة العربية، ولذلك لم يرتض الإمام صلوات الله عليه تصحيح الراوي، فمعرفة الامام (عليه السلام) بالعربية أعلى وأجل من معرفة الناس بقواعد موضوعة وقع فيها الاختلاف.
وقد روي عن الامام الصادق عليه السلام في حديث آخر أنه قال: ((اصحاب العربية يحرفون الكلم عن مواضعه))، وروي عنه ايضا: ((من انهمك في طلب النحو سُلب الخشوع)) وعن النبي صلى الله عليه وآله: ((إن الرجل الأعجمي ليقرأ القرآن على أعجميته فترفعه الملائكة على عربيته)).
ودمتم في رعاية الله 

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال