الاسئلة و الأجوبة » الإمام علي (عليه السلام) » عمرو بن عبد كان بطلا وان كان مسنا


علي / الكويت
السؤال: عمرو بن عبد كان بطلا وان كان مسنا
اريد ان استفسر عن شي قرأته من مواقع اهل الخلاف هو ان عمر ابن ود كان في الثمانين من عمره حين بارزه امير المؤمنين هل يوجد هذا الشي في مصادر الشيعة ؟
الجواب:
الأخ علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لم نعثر على شيء من هذا القبيل الا ان هذا مسلم وهو كون عمر بن عبد ود اسن بكثير من امير المؤمنين علي (عليه السلام) حيث عبر عن الامام (عليه السلام) يا ابن اخي لانه كان من ندماء ابي طالب (عليه السلام) لذا فهو قرينه في السن ولكن هذا لا يدل على ان عمرو بن عبد ود لم يكن فارسا او شجاعا وصنديدا من صناديد قريش وابطالهم بل هو الذي كان مشهورا بفارس يليل وكان من شجعان العرب وذؤبانها حتى ان النبي خوف عليا منه عندما لم يجبه احد ( قال علي عليه السلام : جعلت فداك يا رسول الله أتأذن لي ؟ قال النبي : يا علي انه عمرو بن عبد ود . قال وانا علي بن ابي طالب ) ومعناه يا رسول الله لو ان عمروا بن عبد ود شجاع وبطل وصنديد وغضنفر فانا غضنفر بن غضنفر شجاع ابن شجاع وانا ابن ابي طالب الذي لو كان كل الناس متولدا منه لكانوا شجعانا ومضافا الى ذلك ان عمر بن الخطاب عبر عنه بالشجاع وعمر لم يبرز اليه لانه كان خائفا منه ولم يخرج اليه احد من اصحاب النبي (صلى الله عليه واله) بل كلهم كانوا ساكتين وجالسين كان على روؤسهم الطير ولم يلب احد منهم نداء النبي (صلى الله عليه واله) لمبارزته الا سيد العترة وخير البرية ابو الائمة الامام اميرالمؤمنين علي (عليه السلام) وقتله في ساحة الوغى وقال النبي(صلى الله عليه واله) قبل ذهابه عليه السلام اليه (برز الايمان كله الى الكفر كله) وقال ايضا (ضربة علي يوم الخندق افضل من عبادة الثقلين).
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال