الاسئلة و الأجوبة » تحريف القرآن » دفاع المنصفين من المخالفين عن الشيعة الامامية


الباحث / مصر
السؤال: دفاع المنصفين من المخالفين عن الشيعة الامامية
برجاء تعديد كتب علماء السنة الذين دافعوا عن الشيعة الامامية في عدم صحة نسب القول بتحريف القرآن لهم
الجواب:
الأخ الباحث المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بعض المنصفين من اعلام اهل السنة نفوا هذه التهمة الشنيعة عن الشيعة نذكر على سبيل المثال اسماء بعضهم :
1- يقول ابو زهرة المصري في كتابه الامام الصادق (عليه السلام) ص296 : وان اخواننا الامامية على اختلاف منازعهم يرونه كما يراه كل المؤمنين .
2- يقول رحمة الله الهندي في كتابه اظهار الحق ص431 : القرآن المجيد عند جمهور علماء الشيعة الامامية الاثنى عشرية محفوظة من التغيير والتبديل .
3- يقول محمد الغزالي في كتابه دفاع عن العقيدة والشريعة : سمعت ...ان للشيعة قرآنا آخر يزيد وينقص عن قرآننا المعروف فقلت اين هذا القرآن ؟ ولماذا لم يطلع الانس والجن على نسخة منه خلال هذا الدهر الطويل ؟ لماذا يساق هذا الافتراء ؟
4-  ويقول محمد علي الزعبي في كتابه لا سنة ولا شيعة ص239 : لقد اتفق المسلمون ...والشيعة سواء اكانوا امامية اثني عشرية او زيدية او اسماعيلية بهرة ام موحدين ام آغاخانية ...جميعهم ينظرون كتاب الله الموجود بين ايدي الناس معصوما محفوظا كما انزل ...دون زيادة او نقص .
5- ويقول البهسناوي في كتابه السنة المفترى عليها ص60 : ان المصحف الموجود بين اهل السنة هو نفسه الموجود في مساجد وبيوت الشيعة .
6-  ويقول الاستاذ محمد المديني عميد كلية الشريعة بالجامعة الازهرية : واما ان الامامية يعتقدون نقص القرآن فمعاذ الله ... وليس في الشيعة الامامية او الزيدية من يعتقد ذلك .
7- يقول الدكتور محمد عبد الله دراز في كتابه المدخل الى القرآن الكريم ص40 : ومهما يكن من امر فان هذا المصحف هو الوحيد المتداول في العالم الاسلامي بما فيه فرق الشيعة .
8- ويقول الدكتور علي عبد الواحد في كتابه بين الشيعة واهل السنة ص35 : يعتقد الشيعة الجعفرية كما يعتقد اهل السنة ان القرآن الكريم هو كلام الله عز وجل المنزل على رسوله المنقول بالتواتر والمدون بين دفتي المصحف ...لا تمس النص القرآني بزيادة ولا نقص ولا تحريف ولا تبديل ولا تثريب عليهم في اعتقادهم .
9- ويقول الدكتور محمد عزة دروزة في كتابه القرآن والملحدون ص322 : وجمهور العلماء والمؤلفين مجمعون على هذه الحقائق ( أي عدم التحريف وعدم الدس والاختراع في القرآن) بدون خلاف ومن جملة ذلك علماء ومؤلفوا الشيعة الامامية.
10- ويقول المصطفى الرافعي في كتابه اسلامنا ص75 : والقرآن الكريم هو الموجود الان بايدي الناس من غير زيادة ولا نقصان وما ورد من ان الشيعة الامامية يقولون بان القرآن قد اعتراه النقص ... هذا الادعاء انكره مجموع علماء الشيعة الاعلام .
(هذه خلاصة ما جاء في كتاب اعلام الخلف بمن قال بتحريف القران من اعلام السلف ج1 تاليف صادق العلائي من صفحة 196 الى 203.
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال