×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

صريح القرآن في وجوب المسح


السؤال / محمد السعيد / البحرين
دخلت بعض المنتديات ووجدت بعض هذه الشبهات فهل من إجابة وبالدليل: (الشيعة يمسحون على أرجلهم ولا يغسلونها مع أنه هناك من هو كثير العرق والذي رائحة رجله مؤذية فلذا يجوّز بعض علماء الشيعة غسل رجله بعد المسح فهل هو أفهم من الله سبحانه ؟!)
الجواب
الأخ محمد السعيد المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان الأحكام الشرعية توقيفية, بمعنى أن الشارع يحددها , فإذا ثبت حكم ما أن الشارع أثبته, فلا يحق لنا إعمال ما تشتهيه أنفسنا, ولماذا كذا ؟ أو هل إذا كان كذا كان كذا. فالقرآن صريح في وجوب المسح على الرجلين , لأن قوله تعالى : (( وامسحوا برؤوسكم وأرجلكم ))(المائدة:6) إذا قرئت بالنصب أو الجر فانها معطوفة على (رؤوسكم) أو على محل (رؤوسكم), فيكون حكم الأرجل المسح, فالشارع يوجب المسح, ومن شاء بعد المسح أن يغسل فانه ليس من الوضوء, بل أمر آخر خارج عن الوضوء.
ودمتم في رعاية الله