الاسئلة و الأجوبة » الشيعة » هل الشيعة تؤمن بمعاجز ولادة النبي (صلى الله عليه و آله)


الطاهر بن محمد عبدالله / العراق
السؤال: هل الشيعة تؤمن بمعاجز ولادة النبي (صلى الله عليه و آله)
لماذا يرفض الشيعة المقولة القائلة عن مولد النبي صلى الله عليه وآله وسلم ((بمولده شق ايوان كسرى وانطفأت نار المجوس)) ؟!
الجواب:
الأخ الطاهر المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أيها الأخ العزيز من أخبرك بأن الشيعة تتضايق من هذه المقولة أو لا تؤمن بها أو لا تنقلها ولا يذكرها في معاجز النبي الأعظم(ص) عموماً ومعاجز ولادته(ص) خصوصاً.
نذكر لكم باختصار بعض من أورد ذلك من علماء الشيعة الأبرار(قده) لكي تتم الحجة وتتضح المحجة ولا يبقى لمتشدق لجة والله المستعان على ما يقولون وحسبنا الله ونعم الوكيل:
1- الشيخ جعفر الكبير كاشف الغطاء في كتابه (كشف الغطاء ج1/4) قال: ومن ذلك ما ظهر له من الكرامات عند ميلاده كارتجاج إيوان كسرى حتى سقط منه أربع عشرة شرافة وغوص بحيرة ساوة وخمود نار فارس ولم تخمد قبل بألف سنة واضطراب الأحبار والرهبان عند ولادته حتى رآه بعضهم وعرف خاتم النبوة على جسمه الشريف.
وأعادها الشيخ في (ج2/386) بعبارة: وتزلزل إيوان كسرى....
2- الشيخ الصدوق في (أماليه ص360)، وكذا في (كمال الدين ص192) قال: وارتجس في تلك الليلة إيوان كسرى وسقطت منه أربعة عشر شرفة... وخمدت نيران فارس...
3- ونفس عبارة الصدوق (قده) ذكرها الفتال النيسابوري في (روضة الواعظين ص66).
4- وبنفس اللفظ ذكرها القطب الراوندي في (الخرائج والجرائح2/510).
5- وأيضاً ذكرها بنصها ولفظها: ابن شهر آشوب في (مناقب آل أبي طالب1/29).
6- وذكرها شاذان في (الفضائل ص18) بلفظ: وسقط في تلك الليلة أربع وعشرون شرفة من إيوان كسرى وأخمدت في تلك الليلة نيران فارس.
7- ورواها أيضاً بلفظ الصدوق (قده) السيد هاشم البحراني في (حلية الأبرار 1/ 23).
8- وذكرها العلامة المجلسي أيضاً في (بحار الأنوار 15/ 257) عن أمالي الصدوق بألفاظها. وكذا نقلها عن (كمال الدين15/ 263)، وعن الواقدي (15/ 288)، وعن أبي الحسن البكرى (15/ 323).
9- وذكرها الشيخ عباس القمي صاحب (مفاتيح الجنان) في كتابه (الأنوار البهية 32) في بيان ولادة النبي (ص) وما ظهر عند ولادته قال: وارتجس في تلك الليلة إيوان كسرى وسقطت منه أربعة عشر شرفة ..... وخمدت نيران فارس....
10- وذكرها أيضاً الشيخ محمد مهدي الحائري في (شجرة طوبى 2/ 209), بألفاظها.
11- وذكرها أيضاً الشيخ علي النمازي الشاهرودي في (مستدرك سفينة البحار 3 / 53): وارتجاس إيوان كسرى.... وخمود نيران فارس.
فليتق الله من يتكلم على خصمه وليتثبت وليتبين ثم يدلو بدلوه. وليتذكر قول الله تعالى: (( وَلا يَجرمَنَّكم شَنَآن قَوم عَلَى أَلَّا تَعدلوا اعدلوا هوَ أَقرَب للتَّقوَى )) (المائدة:8).
ودمتم في رعاية الله

لادلاء تعليق على الاجابة انقر هنا

الاسم
الدولة
العمر
الرتبة العلميّة
الدين والمذهب
البريد الالكتروني
السؤال