سجل الزوّار



-
29 جمادى الثانية 1421
الى مركز العقائد تحية طيبة وبعد: لقد اطلعت على موقعكم فأعجبني كثيراً، من حيث التصميم والتبويب، ومن حيث الموضوعات والمواد المشتملة عليه. جزاكم الله خيراً. ودمتم موفقين.
أسماء أحمد يوسف - مصر
29 جمادى الثانية 1421
أشكركم على هذا الموقع الرائع.
أبوحسين الحسيني - هولندا
26 جمادى الثانية 1421
شكراً لكم وسدد الله خطاكم لما به خدمة الاسلام والمسلمين والحقيقة ان موقعكم صرحا حضاري متميز بطرحه العلمي العميق فالى المزيد انشاء الله ونسأله ان يحفظكم ويرعاكم.
-
22 جمادى الثانية 1421
اتوجه بشكري الى جميع العاملين على انشاء هذا الموقع الفذ لما فيه من فوائد عظيمة لجميع المسلمين المؤمنين وهم اتباع مذهب أهل البيت عليهم السلام وأسأل الله سبحانه وتعالى أن يبارك لكم في خطاكم ويثبتكم على محبة أهل البيت (عليهم السلام) وحشرنا الله واياكم وجميع المؤمنين في زمرتهم (عليهم السلام).
زينب القاضي - ليـبيا
19 جمادى الثانية 1421
بداية اشكركم على نشر هذه الصفحة الناجحة والمفيدة وآمل لكم مزيدا من التقدم والنجاح الدائمين. جزاكم الله خيرا. بارك الله فيكم.
عبد الجبار شرارة - استراليا
17 جمادى الثانية 1421
أحبتنا في الله أشكركم من قلبي على هذا العمل الجبار والمتميز جعله الله لكم في ميزان أعمالكم في يوم الحشر أنه سميع مجيب.
أبوميثم البحراني - البحرين
16 جمادى الثانية 1421
نتمنى لكم المزيد من التوفيق والنجاح والتقدم الدائم في خدمة الاسلام المحمدي الأصيل..
باسل محمود محمد - فلسطين
16 جمادى الثانية 1421
شكراً لكم من كل قلبي ووفقكم الله على هذا المجهود الكبير وادامكم الله لفعل الخير.
رامار - السعودية
14 جمادى الثانية 1421

Dear brothers, it is my pleasure that we have a site like (aqaed) which is really a very: wealthy and very useful tool for all Muslims around the world to educate themselves and their children about Shia’a.
It is a great chance for me to congratulate all of your for the very successful website and all the best wishes for all people working for it.
Best regards
RAMAR

صادق محمد - سلطنة عمان
12 جمادى الثانية 1421
في الواقع زرت هذه الصفحة المباركة فوجدتها بحق صفحة عقائدية شاملة لكثير من المواضيع العقائدية والمعلومات عن الشيعة. وأقترح الاسراع في تكميل نواقص هذه الصفحة وأن لا يكون فيها «قيد الانشاء». مع تمنياتي لكم بالتوفيق.
باسل محمود محمد - فلسطين
12 جمادى الثانية 1421
أود أن أشكر القائمين على هذا البرنامج المميز الذي يقوم على بعث الالفة والمودة والمحبة بين القلوب والذي عن طريقه يمكننا من نشر دين الله على الارض وبالتعرف على الامور التي نجهلها من امور الدين وندعوالله كل الخير للعاملين على هذا البرنامج.
حسين احمد الحسني - السعودية
9 جمادى الثانية 1421
أثابكم الله على العمل الجهادي الكبير جهاد القلم والفكر وجعل حسناته في ميزان اعمالكم لقد نطقتم بالحق واديتم الفريضة وهي نشر فكر آل محمد والتزود من معينهم الصافي فجزيتم أفضل الجزاء من لدن رحمن رحيم نتمنى لكم السير قدما في هذا العمل الخير الذي يسطر عبقرية آل محمد وانهم الصراط المستقيم.
أبوميثم البحراني - البحرين
8 جمادى الثانية 1421
خالص الأمنيات لكم بالتوفيق والفلاح والنجاح الدائم بعون الله.
محمد علي -
6 جمادى الثانية 1421
شكراً لاهتمامكم الشخصي برسائلنا كل على حدة، وبسرعة. وهذه ميزة شدتني اليكم فهي ليست متوافرة عند كل المواقع. وللعلم وبلا مجاملة، هذا هوموقعي المفضل على الشبكة على الاطلاق.
حميد الجابري - امريكا
5 جمادى الثانية 1421
اللهم وبحرمة ابي الشهداء (عليه السلام) وفق وأيد وسدد كل من قام وأعان وشارك ولوشارك بنيته في اقامة هذا المشروع الكبير واجعلنا واياهم ممن ينصر الحق واهله وممن تحوطهم عناية ودعاء الامام الحجة (عج). بارك الله فيكم جميعا.
نور علي - الكويت
5 جمادى الثانية 1421
اقدم شكري وامتناني لجميع الاخوة العاملين في مركز الابحاث العقائدية واتمنى لهم التوفيق.
أبوعلي البحراني - البحرين
4 جمادى الثانية 1421
ندعوالله لكم بالتوفيق والسداد وجعل ذلك في ميزان حسناتكم.
أبوخليل - السعودية
3 جمادى الثانية 1421
الاخوة الاعزاء القائمين على موقع العقائد الموقرين السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. لدي ملاحظتين أرجوأن يتسع صدركم لهما. هذين الملاحظتين هما أولاً: لقد حجب موقع العقائد في السعودية ولأنني أعرف ما يحتويه هذا الموقع المبارك وأود أن يطلع عليه الكثير في السعودية نظرت أن أخبركم بذلك حتى تجروبعض التغييرات التي تمكن الجمهور من فتح الموقع في هذا البلد. ثانياً: أقترح أن تكون الكتب الموجودة في الموقع مضغوطة ليسهل على الأشخاص تنزيله.
محمد عبد العزيز بوحمد - الكويت
3 جمادى الثانية 1421
أشكر لكم مجهودكم الجيد.
محمد علي - البحرين
1 جمادى الثانية 1421
جزاكم الله خير الجزاء ولا أحسبكم تجهلون مدى استفادتنا من هذا الموقع الرائع كيف لا، وأقل ما نستفيد منه الرد على الشبهات التي نتعرض لها وعندي شوق شديد للندوات العقائدية، ولكن معظمها وللأسف قيد الانشاء فمتى سنراها؟ ارجوالتعجيل. أثابكم الله وأيدكم.