سجل الزوّار



فيصل صالح الهلالي - العراق / الديوانيه
28 صفر 1433
بارك الله بالجهود الطيبه اجمل ماتصفحت على النت اللهم صلي على محمد وال بيت محمد
صادق عبد الجبار - العراق / بغداد
28 صفر 1433
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
على رجب على - العراق / النجف الاشرف
28 صفر 1433
سهم مسموم قد انقعه حرملة في السم لعدة ايام.ما أفظعها من جريمة أتى بها حرمله.انها جريمة من عددجرائمه
الجرائم التي تحدد منها ثلاث جرائم ..
السهم الاول/ قد وقع في عين العباس عليه السلام
السهم الثاني/ قد وقع في نحر عبدالله الرضيع
السهم الثالث/ هو السهم الذي تزلزلت له السماوات والأراضين..السهم الذي وقع في كبد الامام الحسين عليه السلام ..لقد خرج ذلك السهم من ظهر الامام عليه السلام ليقع بعيداَ عن ارض المعركةاذ وقع في احد بساتين كربلاء .وبعد زمن طويل من واقعة الطف وجد أحد المزارعين ذلك السهم عندما كان يحرث أرضه وحين وجده كان السهم لا يزال طرياَ عليه دم الإمام عليه السلام ولم تغير الأرض معالمه وقد وجد ذلك الفلاح السهم مكتوب على ريشه هذا الأبيات الثلاثة
لا تعجبوا من تراب لا يغيرني ** بل اعجبوا من عظيم الخطب والمحن
وحمرة قد كستني من محاسنها ** كسبتها من غريب الدار والوطن
اني وقعت على قلب الحسين** بسم فليت الدهر أعدمني
..ما أفجعها من واقعه..إنها ساعة الخلود ..ساعة زمنيه لا نعلم مدى حجمها الزمني إلا أنها الخلود
عراقية وأفتخر - العراق / وسط العراق
26 صفر 1433
السلام على الحسين وعلى علي ابن الحسين وعلى قطيع الكفين
ما ضحايا الأرهاب والتفجير الا قرابين لله لأنهم على درب سيد الأحرار
على رجب على - العراق / النجف الاشرف
24 صفر 1433
سنرفع صرخاتنا ثائرين في وجهه كل ظالم
وسنرفع أسلحة إيماننا لننتصر على كل غاشم
لا يوجد ثورة دون تضحيات
ولا يوجد نصر دون مقدمات
لنأخذ للحسين المظلوم الثارات
حتى ترتفع للمهدي المنتظر الرايات
اللهم عجل لوليك الفرج يالله
بن ثامر احمد - الجزائر / بوسعادة
18 صفر 1433
اللهم صلى على محمد وال محمد وعجل فرجهم :
عظم الله لكم الاجر فى مصاب ابى عبد الله الحسين وعظم الله اجور مصابى العراق في التفجيرات الارهابية الوهابية التكفيرية ودام العراق لاهله ولشيعة اهل البيت ودامت مراقد الائمة عامرة بزوار
وأسئلكم الدعاء في الحرم المقدس
على رجب على - العراق / النجف الاشرف
16 صفر 1433
فالتسجد الارض خشوعا ولتذرف السماءدموعا ولتنحني الجبال ركوعا ولتهتف الناس جميعا لبيك يا حسين

عظم الله لكم الاجر بذكرى اربعينية الامام الحسين[عليه السلام]
محمد علي - العراق / بغداد
14 صفر 1433
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحية طيبة
اتمنى لكم الموفقية والتقدم والازدهار ... وياحبذا لو يتم التنويه عن موقعكم المبارك في الفضائيات الشيعية ليطلع عليه القاصي والداني والموالي والمعاند ليستفادوا منه كثيرا ... والسلام
بن ثامر احمد - الجزائر / بوسعادة
12 صفر 1433
بسم الله الرحمان الرحيم
اللهم صلى على محمد و اله الطيبين المعصو مين بمناسبة اربعين الامام الحسين عليه السلام اتقدم بتعازى الى شيعة اهل البيت والى العراقيين خاصة واترحم على شهداء التفجيرات الارهابية وارجو الصبر والسلوان لاهل الشهداء مزال شيعة على يدفعون الضربية مقابل الولاء وأي ضربية فهى طقع النحور و تمزيق الاجساد وهذا دليل على ان العراق خرج من ايدى المغيرة ابن شعبة و ابن زياد والى الابد ان شاء الله ولن يعتلى منابره ابو هريرة بعد اليوم بل مراجع فى شكل انبياء واوصياء ليس بشخوصهم ولكن بعلمهم وما يحملو من سيرة اهل البيت الطيبة هذا ولم نسمع من مراجع بنى امية التنديد بالتفجيرات وهم الذى ملؤ الدنيا صراخا على قتل المدنيين فى سورية والادهى فى قنواتهم تجد "ايران تندد بالتفجيرات "وكأن الامر لايعنيهم .
وهو كذالك فقد تلقو كرة ابى سفيان فعلا واعتقدو ان لا جنة ولا نار بل الملك وفقط ولربما يكونو موافقين على قتل الشيعة حتى لا يبشرو بمذهبهم فى بلاد السنة.
تبا لدين سلفه بنى امية وخلفه أمراء البترول وحلفائه بنى الاصفر وبنى إسرائيل الهم اجعلنا على خط الحسين حتى وان تخطفنا الناس و أستماتو فينا تقتيلا وتشريدا ولاتجعلنا مع من منعو رسولك حتى وهو فى سكرات الموت ان يوصى لامته.
السلام على كربلاء الحاضنة لجسد الامام واهل بيته السلام على النجف الحاضنة لابيه السلام على الكاضمية وماحوت السلام على سامراء ومابقى فيها وماخرج منها السلام على طوس وغريبها السلام على القبور المهدمة فى البقيع السلام على شيعة اهل البيت فى كل مكان و اقبل اقدام خدام الحسين وأسألهم الدعاء فى تلك البقاع.
قلوبنا تسعى بين حرم الحسين وابى الفضل العباس عليهما السلام واجسدنا فى الجزائر
الحاج الشيعي - استراليه/العراق / البصره
12 صفر 1433
اللهم صلي علي محمد والي محمد
لقد نورتو قلوبنا نور الله قلوبكم
بن ثامر احمد - الجزائر / بوسعادة
11 صفر 1433
بسم الله الرحمان الرحيم
اللهم صلى على محمد و اله الطيبين المعصومين وعجل فرجهم.
عظم الله لكم الاجر بمناسبة اربعين الامام الحسين (عليه السلام) وعظم الله الاجر لكل من اصيب اهله او ذويه فى التفجيرات الارهابية فى العراق جعل الله الشهداء مع ابى عبدالله الحسين فى الجنة و الهمى اهلهم الصبر .
نعم كبر على مجرمى بنى امية ان يعود العراق الى اهله وها قد عاد ولن تأثر جرائم بنى امية فى زوار الحسين وستبقى طريقه عامرة بالزاحفين وموائده منصوبة لزواره ومرقده ملهم لمن اصابه الظلم ولم يجد ناصرا ان ينتصر او يموت حرا ابيا ولا يركع للضا لمين وستبقى العراق بلد الائمة عليهم السلام وموطىء الانبياء ولن يحكمها بعد اليوم ابن زياد ولا المغيرة ولن يفتى فى منابرها ابو هريرة الدوسى بل يعتليها مراجع ترى فى ساحتهم علم النبوة و عطر الرسالة وسيرة اهل البيت الطيبة تلم شعث الناس وتنير الطريق لمن ضل او ضلل .
هانحن اليوم نسمع عويل علماء اهل السنة على مايجرى فى سورية اين إدانتهم على قتل زوار الحسين (عليه السلام) اليسو مدنيين لم يقترفو ذنبا؟ أين قنواتهم ومواقعهم وتصريحاتهم .
اين كبيرهم الذى إنبرى يقاتل مع السلفية فى سورية ويدعو لتدخل الناتو ؟
ألم يجد كلمة إدانة ام هو مع قتل الشيعة لكى لا يبشرو بمذهبهم فى بلاد السنة تبا لدين سلفه بنى امية وخلفه أمراء الخليج وحلفائه بنى الاصفر ونوابهم بنى اسرائيل . سلام على شيعة اهل البيت فى العراق وفى كل مكان واقبل اقدام خدام الحسين عليه السلام واسألهم الدعاء عند مقامه اومقام ابيه وبنيه عليهم السلام
عبد الله شيال عطية الزيدي - العراق / الناصرية
10 صفر 1433
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
اللهم ارزقنا زيارتهم واتباعهم في الدنيا وشفاعتهم ومرافقتهم في الاخرة
حيدر بهجت محمد علي - العراق / بغداد
8 صفر 1433
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد نبي الرحمة وعلى ال بيته الطيبين الطاهرين الذي ابعد الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً
نعزي الحجة ابن الحسن ومراجعنا العظام والعالم الاسلامي بإستشهاد الامام الحسن عليه السلام
اللهم صلي على محمد نبي الرحمة وعلى ال بيته الطيبين الطاهرين الذي ابعد الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً
على رجب على - العراق / النجف الاشرف
6 صفر 1433
_كيف مات يزيد اللعين
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
قال عبد الرحمن:فوالله لقد عوجل الملعون يزيد ولم يتمتع بعد قتله الإمام الحسين(عليه السلام)بما طلب، وقد أخذ على أسف، وما بقي أحد ممن تابعه على قتل الحسين(عليه السلام)أو كان في محاربته إلا أصابه جنون أو جذام أو برص.
قال أبو مخنف: وأما ما كان من أمر يزيد بن معاوية، فإنه ركب في بعض الأيام في خاصته في عشرة آلاف فارس يريد الصيد والقنص، فسار حتى بعد من دمشق مسير يومين، فلاحت له ظبية، فانطلق بجواده في طلبها، وجعل يطردها من واد إلى واد حتى انتهت به إلى واد مهول مخوف، فأسرع في طلبها، فلما توسط الوادي لم ير لها خبراً ولم يعرف لها أثراً..وكضّه العطش فلم يجد هنا شيئاً من الماء..وإذا هو برجل ومعه صحن ماء، فقال:
يا هذا أسقني قليلاً من الماء.فلما سقاه، قال: لو عرفت من أنا لازددت في كرامتي.
فقال له: ومن تكون؟
قال: أنا خليفة المسلمين يزيد بن معاوية.
فقال الرجل:أنت والله قاتل الحسين بن علي بن أبي طالب(عليه السلام)، يا عدو الله..ثم نهض ليلزمه، فنفر الفرس من تحته فرمى به على مستتر فعلقت رجله بالركاب، فجعل الفرس كلما رآه خلفه نفر، فلم يزل كذلك إلى أن مزقه وعجل الله بروحه إلى النار، وقد صار وجهه أسود كمثل القار ولم يعلم له قبر.
امير كاظم - العراق / بغداد
6 صفر 1433
السلام عليكم وفقكم الله لكل خير تحياتي من مدينة الامامين الجوادين بغداد الحبيبة
حامد كماش آل حسين - العراق / ذي قار
6 صفر 1433
سيدي أبا محمّد ، أيّها الحسن المجتبى :
ليت شعري كيف استقرّ القوم على هدر دمك وقد تجسّدت فيك المحامدُ كلّها ، فإن راموا طمس معالم الفضل والتقى والكرم والشهامة والإبى ، فأنت المَنْهَلُ النحرير الذي غذّى الاُمّة من علومه المحمّديّة الأصيلة ومعاقل فكره الرفيعة ، وفارس الليل الذي شهدت لنسكه وعبادته أسحار مدينة الرسول ولياليها ، والجواد الذي ما ردّ سائلاً أبدا ، والأبيّ الذي ما هادن على الحقّ أبداً ، والشهم الذي ذاد عن حرمة الدين لمّا بغى القاسطون تدنيسها.
أسمى آيات الحزن والعزاء بمناسبة حلول السابع من صفر ، ذكرى استشهاد كريم أهل البيت سبط الرسول الأكرم الإمام الحسن المجتبى عليه السلام.
حامد كماش آل حسين - العراق / ذي قار
6 صفر 1433
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم وارحمنا بهم ياكريم
نقدم أحر آيات التعازي والمواساة الى نبي الرحمه وسراج الظلمه ابا القاسم محمد صلى الله عليه وآله وسلم والى سيد الموحدين وامام المتقين الإمام علي عليه السلام وسيدتنا ومولاتنا الزهراء عليها السلام والإمام الحسين والإمام الحجة صلوات الله عليهم أجمعين والى الائمة النجباء جمعاء إلى الأمة الإسلامية وإلى العلماء الأبرار الأخيار والمراجع العظام وإلى شيعة أهل البيت عليهم السلام ولكم يا اخواني واخواتي في هذا الموقع والصرح الشامخ فردا فردا بذكرى استشهاد الامام المجتبى الحسن بن علي المسموم المظلوم عليه السلام
حامد كماش آل حسين - العراق / ذي قار
6 صفر 1433
ببالغ الحزن والأسى نتقدم بأحر التعازي
إلى سيدنا ومولانا صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف
وإلى جميع المراجع العظام والعلماء الأعلام حفظهم الله وإلى جميع المحبين الموالين لأهل البيت عليهم السلام
بذكرى إستشهاد الامام المجتبى الحسن بن علي عليه أفضل الصلاة والسلام
عظم الله اجورنا واجوركم بهذا المصاب الجلل
حامد كماش آل حسين - العراق / ذي قار
2 صفر 1433
انطلقت الجموع الزاحفة نحو كربلاء الشهادة والحرية فمنذ ان التقى الامام زين العابدين (ع) في كربلاء بالصحابي الجليل جابر بن عبد الله الانصاري اصبحت كربلاء قبلة للزوار استذكارا لنهضة الحسين (ع) ووقوفه بوجة الطغيان الاموي ليصبح هذا الفعل مصداق للقول: الاسلام محمدي الوجود حسيني البقاء .. هنيئا لكل الزائرين السائرين في طريق الحرية والفداء فسلام على هذه الجموع يوم خرجت زاحفة نحو كربلاء ويوم تصل وتجدد البيعة ويوم تعود وتبقى وفية للدماء التي سالت في ارض كربلاء .
على رجب على - العراق / النجف الاشرف
1 صفر 1433
تمشى اليك توسلا خطواتى,بها اذ انها حسناتى ووددت لو ان الطريق لكربلا,من مولدى سير لحسين مماتى لانادى
فى يوم الحساب تفاخرا..افنيت فى حب الحسين حياتى.
بركات زامل موجد الشعلان - العراق / الديوانية
1 صفر 1433
بسم الله الرجمن الرحيم
وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون
صدق الله العظيم
الحمد لله الواحد الاحد الذي لا يوصف بوصف ولا يؤين بأين لا يخلوا منه مكان ولا يحد بحد وليس كمثله شئ وهو السميع البصير ونحمده ونشكره ان من علينا بولاية محمد واله ونسأله الثبات على ولايتهم وان يحشرنا واياكم في رحابهم يوم القيامه وعظم الله لنا ولكم الاجر بمصاب سيدنا ومولانا الامام الحسين ع واهل بيته
نسأل الله بحق محمد واله ان يتقبل منكم هذه الجهود بقبول حسن وان يوفقكم للدفاع عن الاسلام وعن مذهب البيت عليهم السلام