×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

القصة الكاملة لاستبصار المذيع الكويتي ومناظرته مع عثمان الخميس

الاسم الكامل : فيصل دويسان
الدولة : الكويت
المساهمة :

الإذاعي الشهير المستبصر (فيصل دويسان)
يحرج عثمان الخميس ويثبت هروبه وضعف معتقده (وثائق)

عزيزي الموقر أخي في الله طيب القلب طاهر النفس فيصل دويسان حفظه الله تعالى ، بعد أن أعلن تشيعه تضايق من حوله بهذا النبأ الصاعق ، لأن ذاك العزيز له شهرة واسعة ومن عائلة
مرموقة معروفة فتشيعه يلقي ظلاله على المجتمع الكويتي لشهرة العزيز أبي محمد بارك الله فيه وهدى الله به طيبي القلب أمثاله،
وفجأة تجده وجها لوجه مع عثمان الخميس ، وكما كان اللقاء فجأة بالنسبة للأخ العزيز أبو محمد فيصل دويسان ، كانت هزيمة الخميس فجأة ، إذ بسرعة خر الخميس على وجهه واحتد
وغضب وصار يتهم فيصل بشتى الاتهامات - أكيد قلبه يحترق من تشيع فيصل مع جدله وتبصره - ثم هرب من المباهلة التي كانت قد تواعد مع أبي محمد عليها .
فكما ذكر الأخ العزيز ،، فإن الخميس قد أنكر وجود حديث الثقلين الصحيح في الترمذي - لا صحته بل أصل وجوده !! - عندما جاء أبو محمد مشمر الذراعين دون كتاب الترمذي ،
فعندما قال له أبو محمد موجود الكتاب معي في السيارة ، تفاجأ الخميس -إذ لو كان يعلم بوجود المصدر معه في السيارة لكان استخدم خدعة أخرى ولكن لكل خادع كبوة أقصد لكل
كذاب - وهذا التفصيل سمعته مباشرة في البالتوك من أخي أبي محمد بارك الله فيه ...
ونترككم مع الوثائق ...

مذيلة بصورة أخي في الله وعزيزي الموقر ذي القلب الطاهر الطيب :
انشروا الموضوع مع الوثائق في كل المنتديات حتى يعلم الوهابية أن كيدهم في تضليل
ونترككم مع الوثائق ...

(( فإن النبي صلى الله عليه وآله لم يخترع طرقا غير متعارفة لإيصال الدين لأذهان البشر ، وباطلاع الذهن السني الفطري غير الملوث بالتأويلات والإلتفافات على أقوال النبي الظاهرة
في المرجعية الدينية لأهل البيت وهي صحيحة وموجودة في مصادره ، ينصدم ويقول : أين علماؤنا عن كل هذا ؟! ، وهذا الحال ظاهر لكل من خاض نقاشا مع من يفهم العربية من
أهل السنة . فيتضح بهذا وبما قدمنا من هو الأقرب للحقيقة والمالك للعذر يوم القيامة )).