×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

المارقون الجدد (٣)

الإسم الكامل : أبوزينب
الدولة : سوريا
المساهمة :

المارقون الجدد (3)

شعار حق يستخدمونه للباطل
ويل للذين يشترون ويحرفون بآيات الله ويتخذونها لعبا ولغاية دنيئة ( قتل الكافر المشرك واجب لكل مؤمن وضمن ضوابط شرعية وليست جزافية ) لكن هؤلاء القوم آل سعود جعلوه شعارا لقتل عباد الله وكل من يخالفهم وبالخصوص المسلمين سنة وشيعة لا فرق وكثيرة هي قصصهم في هدر دماء المسلمين وأنقل الآن واحدة لمكان الشاهد :

يقول الشيخ نايف بن مؤيد الدويش - من شيوخ مطير - لقد كنا نحتل جبل طي المطل على حائل وكنا نثق بكل ما يقوله مشايخ الدين السعودي لإعتقادنا أنهم واسطتنا عند الله ومع علمنا أنهم واسطتنا عند الإنكليز إلا أخيرا حينما أفتوا ونحن في الجبل بما لم نشكك فيه أن الجنة مضمونة لكل من يقتل واحدا من أهالي حائل الكفرة المشركين ... لكننا عدنا وكذبنا الفتاوي تلك الليلة عندما سمعنا أصوات المؤذنين في حائل تتردد وتصدح بذكر الله جل وعلا عالية جهورة وحاولنا ترك حائل عندما تأكدنا من إيمان أهلها بالله ورسوله ... ولكن عبد العزيز بن سعود والإنكليز الذين أظهروا إسلامهم معه ومشايخ الدين ( السوء ) السعودي طلبوا منا البقاء في موقعنا لمدة يومين فقط ولم نكن ننوي القتال, ولكن كان لهم مساعدين متخفين في حائل ساعدوهم بالدخول خدعة وخلسة من الطرف الجنوبي..(1)

أنظروا إليهم اليوم كيف يقومون بتكفير المسلمين شرقا وغربا ويقتلون ويفجرون ويفخخون المركبات والأسواق وفيها أطفالا ومشايخ ونساء في مناطق المسلمين دون تمييز فمرة تراهم يفجرون بأسواق السنة ومرة في مناطق الشيعة ويرفعون شعار الجهاد كلمة حق أريد بها باطل فيجاهدون في المسلمين ليخلقوا فتنة و يالها من فتنة تأكل الأخضر واليابس ولا حول ولا قوة إلا بالله.

جريمة وعقاب في حائل
بعد عدة محاولات قام بها ابن سعود ومن معه من الإنكليز لدخول حائل ولكنهم جوبهوا بصمود منقطع النظير من أهلها, إلا أنه تمكن ابن سعود من دخولها كما أسلفت بفضل الدعم البريطاني لهم والخديعة المعهودة بآل سعود وأذنابهم وبعد أن دخلوها فرض عليهم أن يتزوج بعدد من نساء البلدة حسب السنة الوهابية السعودية وبما أن الشهامة والمروءة مغروسة بأهل هذه المنطقة من رجال ونساء لم يستطيعوا السكوت على الضيم والغدر الوهابي, فقاموا بمناوشات مع حرس ابن سعود, وزفت إحدى النساء إلى عبد العزيز كما أمر, ولكنها أخفت بين ثنايا عبائتها مخرزا, وحال دخولها على عبد العزيز واقترابها منه أمسكت بالمخرز ووجهته إلى وجه عبد العزيز وضربته على عينه مقتلعة إحدى عينيه وهي تصرخ بوجهه لن تقترب مني أيها الملعون .(2) .انتهى

لله در هذه المرأة العربية الأصيلة التي أبت الضيم والظلم على أهلها ونفسها وقد كانت يد الله الضاربة تعلن له جزء من عذاب الدنيا وإن بالآخرة أشد وأقسى ما فعلته هذه المرأة قلما يفعله أشد الرجال مع علمي أن هناك رجال أقوياء ولكن هذه الحركة تتطلب حنكة ورباطة جأش وبالنسبة لي فإنني أنحني لها تقديرا وإعجابا على فعلها هذا على الرغم من أن هذا العمل أصبح طي التاريخ لكنها أصبحت أثرا مذكورا يتداول به التاريخ ولي عظيم الفخر أن أعود وأذكرها لتتجدد غصة آل سعود بذلك ويتذكروا وليعلموا أن الله سبحانه وتعالى يمهل ولا يهمل ويمد الظالمين مدا ولكن بالنهاية فإن أخذه أخذ عزيز مقتدر والعبرة لأولي الألباب والعاقبة للمتقين.

اعترافات بالخيانة والعمالة
يقول الكولونيل برسي كوكس لقد كانت أول مرة لي أقابل فيها أميرنا عبد العزيز بن السعود ولقد أعجبت به ولم يخب ظن أحدنا بالآخر وقلت له : إنك شخصية قوية يا عبد العزيز, فرد عبد العزيز بقوله :
أنتم الذين كونتم لي هذه الشخصية وهذه الحياة ولولا بريطانيا العظمى لم يكن يعرف أحد أن هناك شيئا اسمه عبد العزيز آل سعود فلولاكم لكنت لا أزال مقيم بالكويت, إنني بكم وصلت إلى لقب الأمير عبد العزيز بن سعود وسوف لن أنسى لكم هذا الفضل مدى حياتي وسأبقى خادما مطيعا منفذا لما تريدون ...

أقول : نعم لقد كنت أنت وذريتك خير عونا لهم مطيعين تضعون رؤوسكم في أرجلكم مطرقين لما تأمركم به بريطانيا وربيباتها وحلفاءها إلى هذا اليوم فما من جريمة تحصل هنا وهناك إلا وكانت بصماتكم موجودة فيها بأموالكم و بإشراف بريطاني صهيوأمريكي ولكن بدأ السحر ينقلب على الساحر
- يقول جون فيلبي (3)(4) الذي حضر هذا الاجتماع أن الكولونيل برسي كوكس رد على ابن سعود قائلا : نحن لم نمنحك لقب أمير - فقد كنت أميرا بطبيعتك أما اللقب الذي سأقلدك وسامه الآن باسم بريطانيا العظمى فهو لقب السلطان عبد العزيز سلطان نجد والإحساء والقطيف والجبيل, ثم قلده وسام السلطنة البريطانية, وقال له : في المستقبل القريب سنقلدك وسام سلطنة حائل بعد القضاء تماما على خصومنا ثم سلطنة الحجاز ونجد لتصبح سلطان نجد والحجاز وملحقاتها ثم نجعل منك ملكا بعد تسليمك عسير وبعض الإمارات الأخرى لنطلق عليها إسمكم فتصبح المملكة السعودية, ويقول جون فيلبي : فأخذ عبد العزيز بن سعود يقبل جبين ورأس الكولونيل كوكس ويده ترتعش فرحا ويقول : الله يقدرنا على خدمتكم سيدي ... الله يقدرنا على خدمة بريطانيا العظمى.

الانكليز وسيلة آل سعود إلى الله
في عام 1362 ألقى عبد العزيز آل سعود خطبة في مكة حيث أنه حرص على أن يبين للعالم مدى حرصه على قرابته وولاءه لليهود والإنكليز وألقى الخطبة في بيت الله الحرام قائلا :
(( ولا يفوتني في هذا الموقف أن أتمثل بأنه من لم يشكر الناس لم يشكر الله, فإنني أثني على الجهود التي قدمتها الحكومة البريطانية بتقديم بواخر للحجّاج وتسهيل سفرهم, كما أثني على مساعداتها, ومساعدة الحلفاء القيمة, ومتابعتهم تتميم تموين البلاد, وما يحتاجه الأهالي من أسباب المعيشة وغيرها, وكذلك لابد من الإشارة إلى أن سيرة البريطانيين معنا طيبة من أول الزمن إلى آخره ))

إذا هو يقطع بأن هذا التحالف سيبقى للأبد بينهم وتقديم كافة الولاءات لهم من قبل آل سعود في سبيل أن يبقى سيل المكافآت والأموال تصب في جيوبهم .. دقق أخي القارئ جيدا بهذا المقطع من خطبته لترى مدى خساسة هذا المنهج وهذه الحركة التي لا بارك الله بها وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.

آل سعود وراء كل خيانة
وقد صدق الأستاذ الشاعر الفلسطيني الشهيد غسان كنفاني حيث قال في مقال له في مجلة الهدف بعنوان السعودية وراء كل خيانة وإذا وقعت خيانة في أي مكان فابحثوا عن السعودية
وقد قال الشاعر الشهيد عبد الرحيم محمود واصفا غدر آل سعود أمام رسل بريطانيا وكان حاضرا فيصل آل سعود أيضا, فقال :

يا ذا الأمير أمام عيـنيك شاعـر ***** ضمّت على الشكـوى أضـلعه
المسجد الأقصى أجئت تزوره ؟ ***** أم جئت قبل الضياع تـودعــه
حـرم تـباع لـكــل أوكــع آبــق ***** ولــكــل آفــــاق شريد أربـعـه
وغدا وما أدناه لا يبـقى سوى ***** دمــع لنا يهمـي وسن نقرعه

تاريخ حافل بالجرائم
إن تاريخ هذه الحركة مليء بالجرائم والقتل من خلال بعض السطور القادمة سوف أستعرض جزءا من تاريخهم الحافل بالمخازي ليعلم القارئ مدى فظائعهم وادعائهم المصداقية وتتبعهم لنهج السلف الصالح وقد أثبت هذه الفظائع كل من عاصرهم من بدء حركتهم وحتى الآن .
1- عام 1208 هـ قاموا بغزو البصرة وأخذوا بقتل وتشريد أهلها وما جاورها, وفي نفس العام قاموا بغزو الإحساء ووجدوا مقاومة عنيفة لكن بالنهاية أستولوا عليها وقاموا بقتل عددا من شيوخ بني خالد والعجمان(5)
2- عام 1216 هـ قاموا بغزو كربلاء المقدسة وقتلوا أهلها ونهبوا خيراتها,
واستباحوا ضريح الإمام الحسين (ع) سبط وريحانة الرسول الأعظم (ص) يوم عيد الفطر،وربطوا خيولهم في الصحن الشريف واقتلعوا شباك الضريح, وقاموا بطبخ القهوة ودقها بالمهابيج, فما أشبه الأمس باليوم, ما أشبه أفعال هذه الحركة,بأفعال شمر وعمر بن سعد ومن كان معهم (لعنهم لله وأخزاهم ) فيا لهفي عليك يا أبا عبد الله الحسين .
3- عام 1218 هـ قاموا بغزو مكة المكرمة وجدة وتحديدا في شهر محرم الحرام
4- عام 1220 هـ قاموا بغزو حرم رسول الله (ص) ونهبوا الآثار والتحف الموجودة في المدينة وما وجدوه في الحجرة الشريفة ., يذكر أهالي الحجاز نقلاً عن أجدادهم أن سعود لما دخل عند قبر الرسول رفسه برجله وقال: زعمت أن نجداً قرناً من قرون الشيطان..منها الفتنة واليها تعود.. قم فانظر إليها.. إنها بيضة الإسلام!!
5- عام 1221هـ قام الوهابية بالاستيلاء على المدينة المنورة, وأخذوا في هدم القباب المشرفة, ومن أبرزها قبة أئمة البقيع, ونهبوا كل ما كان من نفائس وذخائر في الحجرة النبوية الشريفة
6- عام 1225 هـ قاموا بغزو الشام من جهة حوران وقتل غالبية سكانها وتشريد الباقي,وقاموا بإحراق المحاصيل وسرقة الأموال, و تخلل ذلك الوقت الإغارة على بلاد حضرموت وعُمان وإرغام أمراء تلك البلاد على إرسال الخراج لآل سعود, هذا قبل قرن ونيف وسنأتي على ذكر غزواتهم الإجرامية في العصر الحالي في صفحاتنا المتقدمة .

الوهابية يحرقون أضخم مكتبة للتراث الإسلامي
عندما دخل جنود الإحتلال الوهابي السعودي إلى مكة المكرمة شاهرين سيوفهم وبنادقهم اتجهوا لتدمير كل ماهو ثمين من مطبوعات وكتب ومخطوطات ووثائق وصور ومن ذلك على سبيل المثال ما ارتكبوه بالمكتبة العربية التاريخية واحرقوها كاملة, وهي تعد من أثمن المكتبات في العالم قيمة تاريخية إذ لا تقدر بثمن حيث كانت تحتوي على 60,000 من الكتب القيمة النادرة الوجود الجامعة لمختلف العلوم والمناهل التاريخية والعلمية والدينية, وأيضا 40,000 من المخطوطات النادرة ومنها المخطوطات أيام الجاهلية مثل معاهدات بين قريش واليهود ووثائق خطت قبل الدعوة المحمدية بمئات السنين, ومخطوطات كتبت بخط النبي (ص) ومخطوطات كتبت بخط الإمام علي (ع), وعدد من كتابات الصحابة كانت في أهم مكتبة في المدينة المنورة.

كما قاموا بتدمير عدد كثير من أدوات وأسلحة كان النبي (ص) يستعملها بالإضافة لألواح من عظام وفخوذ الإبل كان مكتوب عليها(6).
في هذه لفترة استعر القتل في حجاج البيت الحرام وأشتد الغلاء وقلت الأقوات حتى اضطر الأهالي لبيع فرش بيوتهم وأثاثهم لتوفير القوت للأطفال وأضطروا لأكل لحوم الحمير كما يذكر أحد مؤرخي الوهابية عثمان الحنبلي النجدي(7) أن لحوم الحمير والجيف بيعت فيها بأغلى الأثمان, وأكلت الكلاب فتصوروا على هكذا مجاهدون نعم هم مجاهدون لطلب المال والحكم وسنة معاوية يقيموها بين العباد.
وفي ذاك الوقت ضاقت السلطنة العثمانية به ذرعا لكثرة فظائعهم, فأمر والي مصر آنذاك محمد علي باشا بتجهيز حملة لقتال الوهابيين وبالفعل قام محمد علي باشا بتجهيز الحملات بدءا من عام 1226 هـ 1811م, وبعد عدة جولات كرّ و فرّ تمكنت هذه الحملة من استرداد مكة المكرمة, والمدينة المنورة, والطائف(8) عام 1228هـ - 1813م .
وأضطر الوهابية إلى ترك مكة المكرمة بعد أن نهبوا ما نهبو وقتلوا الكثير ووصلهم نبأ غزو العجم لمركزهم المهم بالدرعية فعادوا أدراجهم لمحاربة العجم(9).

وبعد وفاة سعود بن عبد العزيز بالدرعية عام 1229هـ - 1814م خلفه ولده عبد الله بن سعود, وكانت الحرب مستعرة في أوجها بين محمد علي باشا, وآل سعود, فلم يستطع سعود أن يدير زمام الأمور للحركة الوهابية, ونشبت الخلافات العائلية وبدأ الصراع الداخلي يشتد بين أفراد العائلة, فقام أمراء نجد بمراسلة محمد علي باشا والي مصر, وأمدهم بجيش قوي جاعلا ابنه إبراهيم باشا قائدا عليه, ودخل الدرعية والأعمال التابعة لها.

وكانت قد دخلت سنة 1234هـ حيث تم القبض على عبد الله بن سعود وكثير من أتباعه بعد عدة حروب متواصلة أنهكته, وأرسله إبراهيم باشا إلى مصر، وكان هناك ابتهاج كبير بذلك حيث ضربت المدافع تعبيرا عن النصر المؤزر على هذه الحركة المارقة, وجرى حوار بين محمد علي باشا وبين ابن سعود, حيث بادر الباشا بالسؤال :
الباشا : ما هذا الذي معك بالصندوق الصغير ؟!!
ابن سعود : فيه ما أخذه أبي من الحجرة النبوية عندما غزاها سآخذها معي للسلطان ويضم ثلاثة مصاحف متقنة, وثلاثمائة حبة لؤلؤ كبيرة الحجم, وحبة زمرد كبيرة وبها شريط من ذهب .
الباشا : إن الذي أخذه أبوك أشياء كثيرة غير هذه ؟!! .
ابن سعود : نعم, لكنه لم يأخذ لنفسه كل ما وجده بل أخذ منها كبار العرب والأغوات الذين كانوا معه أو من آزره .
وعندما دخل تاسع عشر من محرم في نفس العام, أرسله الباشا إلى الباب العالي, فطاف به الحرس في اسلامبول ثم قتله عند باب همايون ومن بعده أتباعه الذين رافقوه ليكونوا عبرة لمن يريد الاعتبار .
ومن ثم أرسل محمد علي باشا ابن أخته خليل باشا, قائدا على جيش كبير إلى الحجاز واليمن, واستولى عليها صلحا,وقام بإرسال أربعمائة وهابي أسرى إلى إبراهيم باشا ومن ثم نقلهم إلى مصر وتم قتلهم في صفر عام 1235هـ, وبقتلهم هدأت حركة الوهابية قليلا, وتم تثبيت خليل باشا محافظا على مكة المكرمة ذلك الوقت .

صراعات في العائلة الحاكمة
ثم حانت فرصة أخرى لآل سعود بعدما انشغل عنهم محمد علي باشا بسبب غزو الفرنجة لسواحله (10) مابين عام 1235هـ - إلى عام 1249هـ, ودبت النزاعات بين أفراد عائلة آل سعود, لتولي الإمارة وكانت هجمات بينهم قصمت ظهورهم وأعاد الوالي محمد علي باشا الإغارة عليهم, ومن بعده قام أبنائه بملاحقتهم, وتم القبض على فيصل بن تركي وأخاه جلوى مع لفيف من أبنائهم وأرسلوا إلى مصر عام 1254هـ, ومن ثم توفي فيصل عام 1282هـ بعد فراره من مصر مع بعض من أبنائه وذلك في قصة يطول شرحها, وعادوا إلى الحجاز وعاد الصراع العائلي على الحكم بين الأبناء حتى ذبحوا وفنوا بعضهم البعض ولم ينج منهم إلا القليل وبذلك طويت صفحة آل سعود إلى حين .

آل سعود والسيطرة من جديد
عادت وظهرت هذه الحركة مرة أخرى في الكويت, على يد عبد العزيز آل سعود عام 1319هـ,الموافق لـ 13/8/ 1901, ومعه 250رجلا من عشيرته وأتباعه ورجال أدخلهم جون فيلبي معه, وتسربوا ليلا ووصلوا إلى الرياض واتصلوا بضعاف النفوس وأغروهم بالمال لمساعدتهم وتهيئة الظروف, وبدأ القتال مع حاكم الرياض انتهت بمقتله في قصة طويلة ثم حزوا رأسه(11) وبعض من حراسه وعلقوها على الرماح ودخلوا بها لمسجد الرياض ونادى مؤذن سعودي (أن الحكم اليوم لله ولعبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل بن سعود)(12), وهذه رؤوس الكفرة والمشركين ومن لم يسمع ويطيع فهو كافر ومشرك وسنعامله بالمثل ثم امتدت إلى باقي الأرجاء واستغل عبد العزيز الأمر وهجم على عشائر شمّر في جبالهم وأماكن تمركزهم, وأسر الأمير محمد بن طلال, وتم بسط نفوذ عبد العزيز آل سعود على منطقة نجد وما حولها ومن ثم أغار على القطيف وقد كانت وقتها متصرفية للدولة العثمانية وقبض على منصور باشا أحد كبار القطيف ثم قتله غدرا, وصل الأمر للسلطان العثماني بهذا العمل فلزم الصمت على ذلك مرغما لإنشغاله بالفتن والحروب في أوروبا ذلك الوقت .

معاهدة آل سعود والإنكليز
عندما نشبت الحرب العالمية الأولى, دخلت الدولة العثمانية الحرب عام 1332هـ - 1914م, وقف ابن سعود على الحياد ومن ثم تعاهد مع الإنكليز واستمال قلوب بعض الأمراء بالمال تارة وبالنفوذ والوعود تارة أخرى, وبعد أن وضعت الحرب أوزارها وتفككت الدولة العثمانية, فتقاسم الغرب المنطقة وتم الإعلان عن استقلال نجد تحت سلطان عبد العزيز آل سعود باسم سلطان نجد, ووافقت الدول العظمى على ذلك, وتم منحه راتبا شهريا ما يناهز أربعين ليرة انكليزية, وكان قد وصل مجموع ما أخذه من بريطانيا زهاء خمسمائة ألف وأربعين ألف جنيه انكليزي لقاء أن يقف بوجه تركيا, واعترفت بريطانيا والدول الغربية أن إمارة نجد له ولأبنائه وذريته من بعده, بشرط أن لا يكون الحاكم الجديد معاديا لإمبراطورية بريطانيا التي لا تغيب عنها الشمس, على أن تساعده وتساعد ذريته في حال تعرضت سلطنته لأي هجوم من أي دولة كانت تريد الاعتداء على سلطنته, وعلى هذه المعاهدة تم تثبيت الحكم لآل سعود منذ ذلك الوقت إلى الآن وكما ترى أخي القارئ, كيف تقوم بريطانيا أو أمريكا ومن معها بالوقوف بوجه كل من يعترض على سياسات آل سعود وغطرستهم, حتى جاء وقت وبدأ السحر ينقلب على الساحر فنراهم هذا العصر يتناحرون فيما بينهم فمن قاموا بتربيتهم من عناصر التكفير والقتل انقلبوا عليهم, وبدأ الإنشقاق في الصف الداخلي للعائلة بدأت صورته تظهر للعلن هذه الأثناء وسنرى مجددا حالات الاغتيال في صفوف العائلة الحاكمة والحمد لله رب العالمين .

شواهد على أصول الوهابية
ورد في برقية للصحافة المتحدة الأميركية(13):
إن وجود قبيلة عربيّة يهوديّة في قلب صحراء بلاد العرب قد روي في حديث لنسيم تاجر سكرتير وكيل السلطان ابن السعود في دمشق وابن رئيس حاخامي دمشق مع مراسل الصحافة المتحدة.

ويقول هذا السكرتير:
إن هذه القبيلة اليهودية العربية تدعى قبيلة «خيبر» وإنّها تحفظ السبت، وتصوم عيد الفصح الكبير، وعندها نسخة قديمة من أسفار موسى، وهي تعد نحو ثلاثين ألف مقاتل تحت سيطرة ابن السعود الذي اتخذ عدداً منهم أعواناً له، وأن وزير ماليته واحد منهم واسمه مردخاي.

يقول الأستاذ ناصر السعيد :
وفي الستّينات سلّطت الأضواء ـ من إذاعة صوت العرب، وإذاعة الثورة اليمانية في صنعاء على: «يهودية آل سعود» فحاول الملك فيصل إثباتها بنوع من التحدّي والتفاخر، لكنه حافظ على خط الرجوع إلى (إسلامه) المزيّف حينما قال:
إن قرابة آل سعود لليهود هي قرابة «سامية»!.. وذلك من خلال تصريحاته لصحيفة «واشنطن بوست» في (17) سبتمبر (1969م) التصريحات التي تناقلتها عدد من الصحف العربية ومنها «الحياة» البيروتية بقوله :
إنّنا واليهود أبناء عم خلّص، ولن نرضى بقذفهم في البحر كما يقول البعض، بل نريد التعايش معهم بسلام !.. واستدرك يقول :
إنّنا واليهود ننتمي إلى «سام» وتجمعنا السامية كما تعلمون، إضافة إلى روابط قرابة الوطن، فبلادنا منبع اليهود الأول الذي منه انتشر اليهود الى كافة أصقاع العالم .
هكذا قال الملك فيصل بن عبد العزيز، وقد نشر هذا الاعتراف في الصحف المذكورة ومثيلاتها.. لكن أحداً لم يعره كبير اهتمام، لأنه نشر في فترة تهادنت فيها الأنظمة العربية، وتعاونت أجهزة إعلامها في عناق ووفاق(14).

التاريخ السعودي الوهابي اليهودي
في عام (851هـ) ذهب ركب من عشيرة المساليخ من قبيلة (عنزة) لجلب الحبوب من العراق إلى نجد، وكان يرأس هذا الركب شخص اسمه: سحمي بن هذلول، فمرّ ركب المساليخ بالبصرة، وفي البصرة ذهب أفراد الكرب لشراء حاجاتهم من تاجر حبوب يهودي اسمه «مردخاي بن إبراهيم بن موشي»…

وأثناء مفاوضات البيع والشراء سألهم اليهودي تاجر الحبوب:
من أين انتم؟ فأبلغوه أنهم من قبيلة (عنزة.. فخذ المساليخ) وما كاد يسمع بهذا الاسم حتى أخذ يعانق كل واحد منهم ويضمّه إلى صدره قائلاً: إنه هو أيضاً من المساليخ لكنّه جاء للعراق منذ مدّة، واستقر به المطاف في البصرة لأسباب خصام وقعت بين والده، وأفراد قبيلة عنزة..
وما أن خلص من سرد أكذوبته هذه حتى أمر خدمه بتحميل جميع إبل افراد العشيرة بالقمح، والتمر، والتمن «أي الرز العراقي» فطارت عقول المساليخ «لهذا الكرم» وسرّوا سروراً عظيماً لوجود (ابن عم لهم) في العراق، بلاد الخير، والقمح، والتمر، والتمن!..

وقد صدّق المساليخ قول اليهودي أنه (ابن عم لهم) خاصة وأنه تاجر حبوب القمح والتمر، والتمن!.. وما أحوج البدو الجياع الى ابن عم في العراق لديه ـ تمر، وقمح، وتمن ـ حتى ولو كان من بني صهيون.. ثم وما لم وأصله! (فالأصل ما قد حصل!) وما حصل هو التمر، والقمح، والتمن… وما أن عزم ركب المساليخ للرحيل حتى طلب منهم اليهودي مردخاي (ابن العم المزعوم) أن يرافقهم إلى بلاده المزعومة (نجد) فرحب به الركب أحسن ترحيب..
وهكذا وصل اليهودي ـ مردخاي ـ الى نجد، ومعه ركب المساليخ… حيث عمل لنفسه الكثير من الدعاية عن طريقهم على أساس أنّه ابن عم لهم، أو أنّهم قد تظاهروا بذلك من أجل الارتزاق كما يتظاهر الآن بعض المرتزقة خلف الأمراء..

وفي نجد جمع اليهودي بعض الأنصار الجدد إلاّ أنه من ناحية أخرى وجد مضايقة من عدد كبير من أبناء نجد، يقود حملة المضايقة تلك الشيخ صالح السليمان العبد الله التميمي من مشايخ الدين في القصيم، وكان ينتقل بين الأقطار النجدية، والحجاز، واليمن مما اضطر اليهودي ـ مردخاي ـ الى مغادرة القصيم، والعارض الى الأحساء، وهناك حرّف اسمه قليلاً ـ مردخاي ـ ليصبح (مرخان) ابن إبراهيم بن موسى.. ثم انتقل الى مكان قرب القطيف اسمه الآن (أم الساهك) فأطلق عليه اسم (الدرعية) وكان قصد ـ مردخاي ـ ابن إبراهيم بن موشي اليهودي ـ من تمسية هذه الأرض العربية باسم الدرعية التفاخر بمناسبة هزيمة النبي محمد صلّى الله عليه وآله وسلم واستيلاء على درع اشتراه اليهود بني القينقاع ـ من أحد أعداء العرب الذين حاربوا الرسول العربي محمد بن عبد الله صلّى الله عليه وآله وسلم في معركة ـ أحد ـ وانهزم فيها جيش محمد صلّى الله عليه وآله وسلم بسبب خيانة ذوي النفوس الرديئة الذين فضّلوا الغنائم على انتصار الحق، وخانوا واجبهم، بينما هرعوا لاقتسام الأسلاب تاركين مركز الاستطلاع الذي وضعهم فيه محمد صلّى الله عليه وآله وسلم فاستغل ذلك خالد بن الوليد وكان لازال مع طغاة قريش ضد محمد صلّى الله عليه وآله وسلم فأعاد خالد بن الوليد الكرة ضدّ النبي محمد صلّى الله عليه وآله وسلم وجنده دون إعطائهم المجال للتمتع بنصرهم، فكانت تلك الهزيمة التاريخية الشنعاء
بعد هذه المعركة ـ معركة أحد ـ أخذ أحد أعداء النبي العربي (درع) أحد شهداء المعركة… وباعه لبني القينقاع ـ يهود المدينة ـ زاعماً أنه درع النبي العربي محمد بن عبد الله صلّى الله عليه وآله وسلم…، وبمناسبة استيلاء بني القينقاع على الدرع القديم تمسّك جدّ آل سعود اليهود ـ مردخاي بن إبراهيم بن موشي وفي ذلك ما يعبّره اليهود نصراً لهم ـ لكونهم اشتروا الدرع ـ المزعوم ـ لمحمد بن عبدالله صلّى الله عليه وآله وسلم بعد هزيمته في معركة ـ أحد ـ التي كان اليهود وراءها.

وهكذا جاء اليهودي ـ مردخاي إبراهيم موشي ـ الى (أمّ الساهك) بالقرب من القطيف ليبني له عاصمة يطل خلالها على الخليج العربي، وتكون بداية لإنشاء «مملكة بني إسرائيل» من الفرات الى النيل, وفي (أمّ الساهك) أقام لنفسه مدينة باسم (الدرعيّة) نسبة إلى الدرع المزعوم. تيّمناً بهزيمة النبي العربي.. وبعد ذلك، عمل مردخاي على الاتصال بالبادية لتدعيم مركزه.. الى حد أنه نصب نفسه عليهم ملكاً… لكن قبيلة العجمان متعاونة مع بني هاجر، وبني خالد أدركت بوادر الجريمة اليهودية، فدكت هذه القرية من أساسها، ونهبتها بعد أن اكتشفت شخصية هذا اليهودي (مردخاي بن ابراهيم بن موشي) الذي اراد أن يحكم العرب لا كحاكم عادي، بل كملك أيضاً.

وحاول العجمان قتل اليهودي مردخاي، لكنّه نجا من عقابهم هارباً مع عدد من أتباعه باتجاه نجد مرّة ثانية حتى وصل إلى أرض اسمها (المليبيد ـ وغصيبة) قرب العارض ـ المسمّاة بالرياض الآن ـ فطلب الجيرة من صاحب الأرض فآواه، وأجاره كما هي عادة كل انسان شهم… لكن اليهودي مردخاي إبراهيم ابن موشي لم ينتظر أكثر من شهر حتى قتل صاحب الأرض وعائلته غدراً، ثم أطلق على أرض المليبيد وغصيبة اسم (الدرعية) مرة أخرى!

وقد كتب بعض نقلة التاريخ ـ نقلاً عن كتاب مأجورين أو مغفّلين ـ زاعمين أن اسم الدرعية يشتق من اسم علي بن درع صاحب أرض ـ حجر والجزعة ـ قائلين: إنه من عشيرة مردخاي، وان ابن درع قد أعطاه الأرض فسمّيت باسم الدرعية فيما بعد… لكن لا صحة لكل ما كتبوا إطلاقاً… فصاحب الأرض الذي أجار اليهودي: مردخاي إبراهيم بن موشي، وغدر به اليهودي وقتله اسمه (عبد الله بن حجر)…
وبعد ذلك عاد مردخاي جدّ هذه العائلة السعودية ففتح له مضافة في هذه الأرض المغتصبة المسماة بـ «الدرعية»، واعتنق الإسلام (تضليلاً» و «اسماً» لغاية في نفس اليهودي مردخاي، وكوّن طبقة من تجار الدين أخذوا ينشرون حوله الدعايات الكاذبة، وكتبوا عنه زاعمين أنه (من العرب العربي)، كما كتبوا زاعمين «أنه قد هرب مع والده إلى العراق خوفاً من قبيلة عنزة عندما قتل والده أحد أفرادها فهدّدوه بالانتقام منه ومن ابنه، فغير اسمه واسم ابنه وهرب مع عائلته إلى العراق»، والحقيقة أنه لا صحة لهذا، بل إن هذه الأقوال نفسها تثبت كذبهم…

وقد ساعد على تغطية تصرّفات هذا اليهودي غياب الشيخ صالح السليمان العبد الله التميمي الذي كان من أشد الذين لاحقوا هذا اليهودي، وقد اغتاله مردخاي ـ أثناء ركوعه في صلاة العصر بالمسجد في بلدة الزلفي… ـ ومن بعدها عاش مردخاي مدة في «المليبيد وغصيبة» الذي أطلق عليها اسم ـ الدرعية ـ فيما بعد نسبة إلى اسم الدرع المزعوم للرسول كما قلنا.
فعمّر الدرعية وأخذ يتزوج بكثرة من النساء والجواري، وأنجب عدداً من الأولاد فأخذ يسمّيهم بالأسماء العربية المحلية، ولم يقف مردخاي وذرّيته عند هذا، بل ساروا للسيطرة على مقاليد الحكم في البلاد العربية بالغدر والاغتيالات، والقتال حيناً، وبالإغراءات، وبذل الأموال، وشراء المزارع، والأراضي، والأرقاء، والضمائر وتقديم النساء ـ الجواري ـ والأموال لأصحاب الجاه والنفوذ، ولكل من يكتب عن تاريخهم، ويزيّف التاريخ بقدر الإمكان «ليجعلهم من ذرية النبي العربي» ويجعلهم من نسل «عدنان» حيناً، ومن نسل «قحطان» حيناً آخر.
هكذا كتب الكتّاب عنهم، وتنافسوا في تزوير تاريخهم.

ونسب بعض المؤرخين الأجراء تاريخ جد هذه العائلة السعودية ـ مردخاي إبراهيم موشي اليهودي ـ إلى «ربيعة» و قبيلة «عنزة» وعشيرة المساليخ، حتى أن الآفّاق.. «مدير مكتبات المملكة السعودية» المدعو محمد أمين التميمي، قد وضع شجرة لآل سعود، وآل عبد الوهاب ـ آل الشيخ ـ أدمجهم: معاً في شجرة واحدة زاعماً أنهم من أصل النبي العربي (محمد صلى الله عليه وسلم) بعد أن قبض هذا المؤرخ اللئيم مبلغ (35) ألف جنيه مصري عام (1362هـ ـ 1943م) من السفير السعودي في القاهرة عبد الله إبراهيم الفضل، والمعروف أن هذا المؤرخ الزائف محمد التميمي هو الذي وضع شجرة الملك فاروق ـ البولوني ـ الذي طردته ثورة (23) يوليو (1952م) من مصر العربيّة زاعماً هو الآخر بأنه من ذرية النبي العربي، وأن أصله النبوي جاء من ناحية أمه…
إن الأصل لا يهم في شيءٍ على الإطلاق بقدر ما يهم تزييف الأصل… خاصة إذا كان القصد من ذلك تبرير استعباد شعوب بكاملها لأسرة فاسدة دخيلة…

نذكر عن اليهودي الأول مردخاي إبراهيم بن موشي في الإيضاح التالي:
لقد أخذ يتزوج من بنات العرب بكثرة، وينجب بكثرة، ويسمّي بالأسماء العربيّة كلها كما هي حالة ذريته الآن… ومن أولاده «الناجحين» ابنه الذي جاء معه من البصرة واسمه ـ ماك رن ـ الذي عرّب اسمه بعض الشيء فحوّره إلى (مقرن) نسبة إلى ـ اقتران ـ نسب مردخاي بنسب عشيرة المساليخ من عنزة…
وأنجب هذا (المقرن) ولداً أسماه (محمد ثم سعود)… وهو الاسم الذي عرفت به عائلة ـ آل سعود ـ متناسية أسماء آبائها الأوائل الذين أهملت التسمّي بهم خشية تذكير الكثير من الناس بأصلها اليهودي. فاسم سعود هو اسم ـ محلي ـ شائع في نجد قبل وجود آل سعود… ثم بعد ذلك أنجب سعود ـ الذي عرفت به هذه العائلة ـ عدداً من الأبناء منهم : مشاري، وثنيان ثم (محمد)…
ومن هنا يبدأ الفصل الثاني من تاريخ العائلة ـ اليهودية ـ التي أصبح اسمها آل سعود…
بقي محمد بن سعود في قرية «الدرعية» المغتصبة، وهي قرية لا تتجاوز الثلاثة كيلومترات مربعة، فأطلق على نفسه لقب (الإمام محمد بن سعود) وهنا التقى «الإمام» بإمام آخر اسمه محمد بن عبد الوهاب الذي عرف بالدعوة «الوهابية»…

من كتاب السنة ( ج 2 ص 477 ) العظمة لأبي الشيخ 1399:4, لعبد الله بن أحمد بسنده إلى وهب بن منبه أنه قال وقد ذكر عظمة الله تعالى :
(( إن السموات والبحار لفي الهيكل وإن الهيكل لفي الكرسي, وإن قدميه لعلى الكرسي وهو يحمل الكرسي وقد عاد الكرسي كالنعل في قدميه ))
ترى من يقول أيضا عن الهيكل أليسوا اليهود ؟!!!!
فتعسا لأمة تتحكم برقابها اليهود وحفدتها وأبنائها وربيباتها أهكذا أوصاكم الله ورسوله (ص) ؟!!!

الخوارج والوهابية وجهان لعملة واحدة
أ- عمل المارقون قديما ( الخوارج )
يقول أبا العباس محمد بن يزيد المبرد صاحب كتاب (الكامل) بعد مضي الذين خرجوا على الإمام علي (ع) إلى النهروان وأرادوا المضي إلى المدائن ومن إخبارهم أنهم أصابوا في طريقهم مسلما ونصرانيا فقتلوا المسلم لأنه عندهم كافر إذ كان على خلاف معتقدهم واستوصوا بالنصراني وقالوا حافظوا ذمة نبيكم .
وقال أبا العباس : ولقيهم عبد الله بن خباب في عنقه مصحف راكب على حمار ومعه امرأته وهي حامل فقالوا : إن هذا الذي في عنقك يأمرنا بقتلك فقال لهم : ما أحيا القرآن فأحيوه وما أماته فأميتوه, فوثب رجل منهم على رطبة سقطت من نخلة فوضعها في فيه فصاحوا به, فلفظها تورعا وعرض منهم لخنزير فضربه وقتل فقالوا هذا فساد في الأرض وأنكروا قتل الخنزير ثم قالوا لابن خباب حدثنا عن أبيك فقال : إني سمعت أبي
يقول : سمعت رسول الله (ص) يقول : (( ستكون بعدي فتنة يموت فيها قلب الرجل كما يموت بدنه, يمسي مؤمنا ويصبح كافرا, فكن عبد الله المقتول ولاتكن القاتل )) فقالوا لعبد الله فما تقول في أبا بكر وعمر فقال مقالته وقالوا فما تقول في علي قبل التحكيم وفي عثمان والسنين الست الأخيرة فأثنى خيرا, وقالوا فما تقول بعلي بعد التحكيم والحكومة, قال : إن عليا أعلم بالله وأشد توقيا على دينه وأنفذ بصيرة فقالوا : إنك لاتتبع الهدى,إنما تتبع الرجال على أسمائهم, ثم قربوه إلى شاطئ النهر فأضجعوه فذبحوه, وفي رواية أخرى أنهم بقروا بطن زوجته الحامل والقوها بالماء.
قال أبو العباس : وساوموا رجلا نصرانيا بنخلة له, فقال : هي لكم, فقالوا : ما كنا لنأخذها إلا بثمن, فقال عجبا تقتلون رجلا كعبد الله بن خباب. ولا تقبلون جنا نخلة إلا بثمن .

ب- فظائع المارقون الجدد ( الوهابية )
الوهابيون يقطعون الرؤوس ويقدمونها مع الطعام
يروي صاحب كتاب تاريخ آل سعود(15) نقلا عن حافظ وهبة المستشار للبلاط لسعودي حيث سجل اعترافات كثيرة له ولبعض الأمراء في كتاب جزيرة العرب أن عبد العزيز آل سعود المتوفي عام 1953م قال : [ لقد جابهت دعوتنا كل القبائل أثناء قيامها وكان جدي سعود الأول قد سجن عددا من شيوخ مطير فجاءه عدد من وجهاء القبيلة يتوسطون بإطلاق سراحهم ولكن سعود الأول قد أمر بقطع رؤوس السجناء ثم أحضر الغداء ووضع الرؤوس فوق الأكل وطلب من أبناء عمهم الذين جاؤوا للشفاعة أن يأكلوا من هذه المائدة التي وضعت عليها رؤوس أبناء عمهم, وقد ذكر حافظ وهبة في كتابه جزيرة العرب في القرن العشرين أن الملك عبد العزيز قص هذه الجريمة على شيوخ قبيلة مطير عندما جاؤوا مرة ثانية للتشفع في زعيمهم فيصل الدويش, وفعلا قام الملك بقتل فيصل الدويش وتوضأ بدمه ثم قام لأداء الصلاة (16) (17) * !!!
* قال الشيخ أحمد زيني دحلان : (وهم يمنعون من الصلاة على النبي وآله على المنائر بعد الأذان حتى إن رجلا صالحا كان أعمى وكان مؤذنا وصلى على النبي وآله بعد الأذان بعد أن كان المنع منهم, فأتوا به إلى محمد بن عبد الوهاب فأمر به أن يقتل فقتل

أبرز أعمالهم في الأعوام الأخيرة
منذ أن بدأت عملية تطهير العراق من النظام الدكتاتوري وأزلامه على يد القوات الأمريكية وحلفائها والمعروف أنه سابقا هي من وضع هذا النظام على سدة الحكم قبل ثلاثين عام تقريبا ومهدت له, ولكن ورقته انتهى مفعولها, بفعل السياسة الجديدة لأمريكا في المنطقة, والدخول من إلى المنطقة من باب زرع الفتنة بين المسلمين لطحن بعضهم بعض والإستقواء بعضهم على بعض, فمفهوم الاستعمار واحد قديما وحديثا ( فرق تسدّ) .
وبهذا العمل أفسح المجال لعناصر تكفيرية بالعمل في العراق لإنهاك الناس بينما تتفرغ هي لما جاءت له ألا وهو النفط العراقي الأبرز بين دول العالم المصدرة للنفط كما في الإحصائيات المتخصصة, وباقي الثروات التي تميز بها العراق, ففتحت لهم الطريق في المناطق ذات الكثافة الشيعية وخلقت جوا من الفتنة مهدت لها سابقا إعلاميا قبل دخولها عبر عدة قنوات فضائية مأجورة, ومن أبرزها المستقلة, والعربية, وقنوات العربدة الوهابية, لتشحذ صدور المسلمين على بعضهم ويمتلأ الحقد لتسيل الدماء غزيرة مراقة بين الجانبين دون تمييز بين طفل وشيخ عجوز أو إمرأة تبحث عن ولدها,أو أخ يحاول لمّ شمل أسرته, وبدأت نشاطات الجماعات التكفيرية بالتوسع وظهرت بعدة أسماء, القاعدة, أنصار السنة, الزرقاويين, وحصلت على الدعم اللوجستي والمادي والمعنوي من عدة دول عربية وأبرزها السعودية, تخفي في صدورها حقد دفين على أتباع علي بن أبي طالب أمير المؤمنين (ع) فكانت أولى عملياتها بل الأبرز هي :

1- اغتيال سماحة الشهيد السعيد السيد محمد باقر الحكيم (قدس سره) وجملة من أصحابه الخلص وعدد كبير من المؤمنين في الصحن الحيدري الشريف, وذلك بعد أداء خطبة وصلاة الجمعة بتاريخ 29 / 8 / 2003, رحمهم الله وطيب ثراهم .

2- ذبح زوار المراقد المقدسة والترصد والكمن لهم بالطرق وملاحقتهم وقتل الصغير والكبير من أتباع المصطفى (ص) وآل بيته الأطهار (ع)

3- القيام باستهداف أبرز المراقد المقدسة للمسلمين في العراق وأبرزها تفجير مرقد الإمامين العسكريين (ع) والذي كان يؤمها العديد من المؤمنين والمسلمين ومحبي ذرية المصطفى (ص) حيث دمر المرقد بالكامل, وقتل فيه خلق كثير كانوا يؤدون شعائر الدعاء والزيارة ولازالوا يستهدفون شيعة آل محمد (ع) في العراق وفي المنطقة الشرقية وفي كل مكان يتواجد فيه الفكر الأصيل .

4 - محاولتهم تصدير فكرهم التكفيري وإدخاله للجمهورية اللبنانية وخلق فتنة كبيرة هناك واستغلال الفقراء والبسطاء والعوام للقيام بمخططاتهم الطائفية للتفريق بين المسلمين وماجرى في مخيم نهر البارد خير دليل على ذلك

5 - محاولتهم استهداف مدارس الأطفال والطلاب في ضواحي دمشق ولولا أن الجهات المعنية مشكورة كانت يقظة للأمر لذهب المئات من الأطفال الأبرياء حيث أنهم حاولوا استهداف مجمع مدارس للأطفال وللطلاب ناهيك عن تواجد الأبنية السكانية المحيطة وهذا مما عاصرته ولم أنقله من موقع إعلامي حيث أن بعض أبنائي كان في إحدى المدارس ولا تعلمون مدى الرعب الذي أحاط بالناس وقتها ساعد الله إخواننا المؤمنين والمسلمين المستهدفين دائما في العراق الحبيب.

نقاط اشتراك بين المارقون قديما وحديثا
من خلال متابعتي للمصادر عن الخوارج وطريقة تعاملهم مع الناس ومن خلال معاصرتي ومشاهداتي لخوارج العصر ( الوهابية ) سواء في المجتمع او من خلال متابعاتي لمناظراتهم وحواراتهم في القنوات الفضائية أو في البالتوك وجدت ن هناك عدة نقاط مشتركة بين خوارج الأمس وخوارج العصر وأذكر منها على سبيل المثال :
1- أنهم يصرون على أنهم الأحق في أقوالهم وفكرهم
2- أنهم يصرون على الغلبة في جدالهم وحواراتهم
3- أنهم لا يقبلون النصيحة ويردوها على صاحبهم
4- أنهم يحبون أن يحمدوا ولو لم يفعلوا شيئا
5- طعنهم دائما بالكبار وخصوصا العلماء
6- لا يعتذرون إن أخطئوا ولا يقبلون اعتذار من أخطأ معهم
7- إذا قيل لأحدهم إتق الله فيقول : عليك بنفسك أمثلك ينصحني !!!
8- يتظاهرون بالتواضع ليعظمهم الناس ظاهرهم جميل وباطنهم خسيس
9- علوا أصواتهم لإرهاب الطرف المقابل وقد نهى الله ورسوله عن رفع الصوت فإن أنكر الأصوات لصوت الحمير
10- يسيئون معاملة من يقوم بخدمتهم سواء من خدم أو عمال وهذا ظاهرة لمستها في مناطقهم في دول الخليج أثناء تنقلي فيها وحتى في البلد التي أعيش فيها لاحظت ذلك عند أكثرهم, حتى الجار الذي يقيم لجوارهم لا يسلم من جرأتهم وتسلطهم عليه, كثيروا التجسس على هذا وذاك ومعرفة أدق التفاصيل عن الناس
11- يبحثون عن نقاط الضعف لدى السذج والفقراء لإستغلالهم سواء في ضعف الإماكنات المعيشية أو تدني حالة الوعي والثقافة فيقومون بضخ أموال كثيرة عبر قنوات خيرية أو حركية ( منظمات ) حتى أنني وجدتهم يقدمون ملابس كاملة لطلبة المدارس في سبيل أن يأتي والدهم ويدعمهم بصوت انتخابي أو بكلمة في منطقته ترفع منهم أو تزكيهم وهذا ما حصل في مخيمات فلسطينية كثيرة تعاني من نقص لسبب أو آخر, ويخلطون السم بالعسل في ذكر بعض الروايات والأحاديث النبوية ويقلبون الكثير من النصوص حسب غاياتهم
12- تدني مستواهم الخلُقي والمعرفي بل تراهم مذبذبين وما هم غلا إمعات يميلون أين ما مال هواهم ومشتهاهم فتراهم خشنين في اللباس والكلام ويملكون لسان سليط لدرجة أن من يحاورهم أول مرة لا يعاود ذلك مرة ثانية لجرأتهم فهم يتجرأون على الله ويصفونه بصفات وأمور غريبة جدا ما أنزل الله بها من سلطان فكيف بالعباد ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم


(1) تاريخ آل سعود ص74
(2) تاريخ آل سعود ص103
(3) تاريخ آل سعود ص156 و 157
(4) هو الكولونيل هاري جزن سانت فيلبي ولد في 3 نيسان 1885 ميلادية في جزيرة سيلان (سيريلانكا) وانتقل مع أبيها إلى بريطانيا عام 1891 ميلادي وأكمل دراسته في جامعة كامبيردج عام 1907 ميلادي ثم درس القانون والتاريخ الهندي وتعلم عدة لغات منها الهندية والأردو والفارسية والألمانية والعربية ودخل الشرق العربي مع أفواج من المخابرات البريطانية ومنهم لورنس, ومكماهون, وكوكس,وغلوب, وولسون, وغيرهم .
(5) تاريخ آل سعود ص31 من منشورات اتحاد شعب الجزيرة العربية
(6) تاريخ آل سعود ص 180
(7) المجد في تاريخ نجد : عثمان بن بشر الحنبلي النجدي ج1 ص 135
(8) العالم الإسلامي : رضا كحالة ج2 ص 15
(9) صفحات من تاريخ الجزيرة العربية - محمد عوض الخطيب ص 180
(10) كتاب مصر في عهد الأتراك والمماليك
(11) تاريخ آل سعود لناصر السعيد ص 64 - 65 طبعة منشورات شعب الجزيرة العربية
(12) سبحان الله التاريخ يعيد نفسه, نفس مقولة الخوارج الذين خرجوا على أمير المؤمنين علي (ع) لكن هؤلاء المارقون الجدد زادوا وحسنوا فيها أن ذكروا أسم أميرهم ولله في خلقه شؤون !!!
(13) مجلة المرشد البغدادية في عددها الثامن / المجلد الثاني / الصادر في ربيع الأول عام (1346 هـ ـ أيلول 1927م)
(14) ناصر السعيد : تاريخ آل سعود ص (454) الطبعة الثالثة
(15) تاريخ آل سعود لناصر السعيد ص 28
(16) في إحدى زياراتي لبعض إخواني المؤمنين العراقيين في دمشق وذلك في فترة احتدام التفجيرات ومسلسل الخطف والقتل على المذهب في العراق وتحديدا عام 2004, صادف وجود أحد الأخوة القادمين من العراق وتحديدا منطقة اللطيفية, وهو شاب في العقد الثالث من العمر وصل مع زوجته الساعة وكان أثر الجهد والألم باديا على تعابير وجهه وأثناء الجلسة أخذ يتحدث الشخص الذي كنت بضيافته عن أحوال المؤمنين الموالين خاصة والمسلمين عامة وما يلاقوه في العراق من قتل وتشريد, فجأة اخذ الشاب الواصل حديثا بالبكاء, وبكاء حاد يفطر القلب, وبعد أن حاولنا تهدئته ولو قليلا لنفهم قصته, قال : في خضم المعارك التي كانت تجري بين التكفيريين وبين المؤمنين والمقاومين أختفى لي ولد وعمره أربع سنوات من أمام المنزل وطفقت أبحث أنا وأمه عليه بين المحمودية واللطيفية وكانت حواجز كثيرة تنتصب في المنطقة من قبل التكفيريين وكان الوقت ليلا وشعرت أنهم سيوقفون السيارة كنت أعلم أنه عندما يعلمون بأن الشخص هذا اسمه حيدر أو حسين يعني يحمل إسما شيعيا يبادرون فورا لقتله دون تردد فهم بذلك (سيدخلون الجنة دون حساب)!! حسب زعمهم, وتقابلهم الحور العين بالزغاريد وتحضير الفراش !!!!! اتفقت مع زوجتي أن نختار اسما معتاد عليه هؤلاء التكفيريين وفعلا أوقفونا وكان الظلام دامس ومعهم أجهزة إنارة بأيديهم سلطوها على وجوهنا !! وفورا سألوني عن إسمي فقلت لهم عمر وزوجتي عائشة فما أن سمعوا بالإسم حتى هللوا ورحبوا وأغرقونا بعبارات الثناء وأقسموا إلا أن نبيت عندهم حتى طلوع الضوء لأنه غير مأمن علينا السير بالظلام والحقيقة كانت أرجلي تقصف من الخوف أنا وزوجتي خشي أن يفتضح أمرنا, ثم نادوا على صديق لهم وقال لهم حضروا العشاء للضيوف وبعد قليل حضر العشاء وإذا به تمن عراقي ( رز) موضوع على صينية وعليه باجه ( ما يعرف بأرجل الخاروف ورأسه عند أهل الشام ) هكذا تصورت وملفوفة بورق السلوفان, وقام المضيف قال تفضل وتذوق طعامنا ففيه البركة الكبيرة وهو يبتسم فسألته فيم إبتسامتك قال إكشف التمن وسترى اليوم ستأكل طعاما مباركا الحقيقة أنني جائع ولكني من شدة الخوف وبما أنني مع تكفيريين فأنا أحتاط بهذه المسألة ولا آكل, ولكن الفضول دفعني للكشف عن التمّن وليتني لم أفعل !!! فإذا بهم يضعون في وسطه رأس لغلام صغير, وعدد من أصابعه مقطعة وملفوفة أيضا دققت في النظر وإذا بوجه ولدي هذا يا لله يا لله يا الله, لم أتمالك نفسي وانفجرت بالبكاء ممزوجا ببعض الغضب وحمدت الله أن زوجتي لم ترى المنظر مع أني أخبرتها بوفاة ولدي لاحقا, فقال لي الرجل لما تبكي قلت له لما فعلتم ذلك قال ألا تعلم أنه من قتل منا شيعي فهو في الجنة مع رسول الله (ص) وصحابته, وكلما كان القتل أكثر ترتفع درجتك أكثر, المؤلف : الحقيقة أنني لم أتمالك نفسي أنا أيضا وانفجرت بالبكاء كالواله وطلبت منه الصمت وعدم اكمال قصته, سحقا لكم يا أتباع هند بنت عتبة, فو الله ستحشرون معها ومع أبيها وعمها وزوجها وذريتها المشركين وإنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم !!!! وهناك قصص أخرى مع وثائق سنثبتها لاحقا في كتاب مستقل بإذن الله تعالى
(17) حديثا جريمة من جرائمهم عميد في جهاز المباحث السعودي، اسمه ناصر العثمان، متخصص في محاربة من تسميهم السلطة بـ (الفئة الضالّة)، تمت تصفيته في مزرعته بالقصيم، وتمّ حزّ نحره وقطع رأسه! طريقة زرقاوية معروفة، سبق وأن استخدمها عناصر القاعدة في الرياض حين قتلوا أحد الأجانب وقطعوا رأسه الذي اختفى ووضعوه في (الثلاجة) ربما ليساوموا عليه لاحقاً، وبقي (الرأس) في الثلاجة مدّة أسابيع عديدة، الى أن تمّ مهاجمة إحدى الخلايا في الرياض فوجد رأس الضحية في الفريزر!