معه شيئا من دينك مخافة أحد من خلقك.

اللهم هذه حاجتي فأعظم فيها رغبتي، وأظهر فيها عذري، ولقني فيها حجتي، وعاف فيها جسدي. اللهم من أصبح له ثقة أو رجاء غيرك، فقد أصبحت وأنت ثقتي ورجائي في الامور كلها، فاقض لي بخيرها عاقبة، ونجني من مضلات الفتن (1) برحمتك يا أرحم الراحمين. وصلى الله على سيدنا محمد رسول الله المصطفى وعلى آله الطاهرين.

دعاؤه عليه السلام في الكرب والاقالة

إلهي لا تشمت بي عدوي ولا تفجع بي حميمي وصديقي. إلهي هب لي لحظة من لحظاتك، تكشف بها عني ما ابتليتني به، وتعيدني إلى أحسن عاداتك عندي، واستجب دعائي ودعاء من أخلص لك دعاءه، فقد ضعفت قوتي وقلت حيلتي واشتدت حالي، وأيست مما عند خلقك فلم يبق لي إلا رجاؤك. إلهي إن قدرتك على كشف (2)ما أنا فيه، كقدرتك على ما ابتليتني به، وإن ذكر عوائدك (3) يؤنسني، والرجاء في إنعامك وفضلك يقويني، لاني لم أخل من نعمتك منذ خلقتني.

____________

1- * *.

2- في كشف البلاء " خ ".

3- عوائدك: إحسانك وتعطفك.


الصفحة 392
وأنت إلهي مفزعي وملجأي، والحافظ لي، والذاب عني (1) المتحنن علي، الرحيم بي، المتكفل برزقي، في قضائك كان ما حل بي وبعلمك ما صرت إليه. فاجعل يا وليي وسيدي فيما قدرت وقضيت علي، وحتمت عافيتي وما فيه صلاحي وخلاصي مما أنا فيه، فإني لا أرجو لدفع ذلك غيرك، ولا أعتمد فيه إلا عليك، فكن يا ذا الجلال والاكرام عند أحسن ظني بك، وارحم ضعفي وقلة حيلتي واكشف كربتي، واستجب دعوتي وأقلني عثرتي وامنن علي بذلك وعلى كل داع لك، أمرتني يا سيدي بالدعاء وتكفلت بالاجابة، ووعدك الحق الذي لا خلف (2) فيه ولا تبديل. فصل على محمد نبيك وعبدك وعلى الطاهرين من أهل بيته، وأغثني فإنك غياث من لا غياث له، وحرز من لا حرز له، وأنا المضطر الذي أوجبت إجابته وكشف ما به من السوء، فأجبني واكشف همي وفرج غمي، وأعد حالي إلى أحسن ما كانت (3) عليه، ولا تجازني بالاستحقاق، ولكن برحمتك التي وسعت كل شئ، يا ذا الجلال والاكرام، صل على محمد وآل محمد، واسمع وأجب يا عزيز.

دعاؤه عليه السلام في الكرب والاقالة

____________

1- ذب عنه: دفع عنه وحامى ومنع.

2- الخلف: عدم إنجاز الوعد

3- إلى حسن ما كان " خ ".


الصفحة 393
اللهم صل على محمد وآله، ولا تشمت بي عدوي، ولا تفجع بي حميمي. اللهم هب لي لحظة رحيمة من لحظاتك، تكشف بها عني ما ابتليتني به، وتردني إلى أحسن عاداتك عندي، واستجب دعائي، ودعاء من أخلص لك دعاءه لي، فقد ضعفت قوتي، وقلت حيلتي، واشتدت حالي، ويئست عما عند خلقك فلم يبق لي إلا رجاؤك في رد قديم ما أنعمت علي، فإن قدرتك على كشف ما أنا فيه، كقدرتك على ما ابتليتني به. أي رب! ذكر عوائدك يؤنسني، والرجاء لانعامك ورحمتك وفضلك يقويني، لم أخل من نعمتك منذ خلقتني. فأنت إلهي مفزعي وملجأي، والحافظ لي، والذاب عني، والمتحنن علي، الرحيم بي، المتكفل برزقي، في قضائك كان ما حل بي، وبعلمك ما صرت إليه، فاجعل يا وليي، وسيدي فيما قضيت وقدرت علي وحتمت عافيتي وما فيه صلاحي وخلاصي مما أنا فيه، فإني لا أرجو لدفع ذلك غيرك، ولا أعتمد فيه إلا عليك، فكن يا ذا الجلال والاكرام عند حسن ظني بك، وارحم ضعفي وقلة حيلتي، واكشف كربتي (1) واستجب دعوتي إنك على كل شئ قدير. وأقلني عثرتي وامنن علي بذلك وعلى كل داع لك، أمرتني يا سيدي

____________

1- ضري " خ ".


الصفحة 394
بالدعاء وتكفلت بالاجابة، ووعدك الحق الذي لا خلف له ولا تبديل. اللهم فصل على محمد عبدك ورسولك وآله، وأغثني فإنك غياث من لا غياث له، وحرز من لا حرز له، يا ذا الجلال والاكرام، آمين رب العالمين. اللهم لك ترهب المترهبون، وإليك أخلص المبتهلون، رهبة لك و رجاء لعفوك، يا إله الحق ارحم دعاء المستصرخين، واعف عن جرائم الغافلين وزد في إحسان المنيبين (1) يوم الوفود عليك يا كريم(2).

دعاؤه عليه السلام في تفريج الغموم والهموم

يا سامع كل صوت، ومحيي كل نفس بعد الموت، ما لي إله غيرك فأدعوه، ولا شريك لك فأرجوه، صل على محمد وآل محمد وخلصني يا رب بحق محمد وآل محمد من كل غم، كما تخلص الولد من بين المشيمة واللحم بعزتك. وخلصني يا رب بحق محمد وآل محمد من كل هم وغم، كما تخلص اللبن من بين فرث (3) ودم بقوتك. وخلصني يا رب بحق محمد وآل محمد من كل غم، كما تخلص الثمرة من بين ماء وطين ورمل بقدرتك.

____________

1- المنيبين: الراجعين التائبين.

2- * *.

3- الفرث: السرجين مادام في الكرش.


الصفحة 395
وخلصني يا رب بحق محمد وآل محمد من كل غم، كما تخلص البيضة من جوف الطائر بجلالتك. وخلصني يا رب بحق محمد وآل محمد من كل غم، كما تخلص الطائر من جوف البيضة بحولك وقوتك ورحمتك، إنك فعال لما تريد، وأنت على كل شئ قدير.

دعاؤه عليه السلام في استدفاع المصائب والفوادح والفاقة (1)

عن أبي حمزة الثمالي قال: كان علي بن الحسين عليهما السلام يقول لاولاده: يا بني إذا أصابتكم مصيبة من مصائب الدنيا، أو نزل بكم فاقة، أو أمر فادح فليتوضأ الرجل منكم وضوءه للصلاة، وليصل أربع ركعات، أو ركعتين، فإذا فرغ من صلاته فليقل: يا موضع كل شكوى، يا سامع كل نجوى، يا شافي كل بلوى، ويا عالم كل خفية، ويا كاشف ما يشاء من بلية، ويا منجي موسى، ويا مصطفي محمد، ويا متخذ إبراهيم خليلا. أدعوك دعاء من اشتدت فاقته، وضعفت قوته، وقلت حيلته. دعاء الغريق الغريب الفقير الذي لا يجد لكشف ما هو فيه إلا أنت يا أرحم الراحمين، سبحانك (2) إني كنت من الظالمين. قال علي بن الحسين عليهما السلام: لا يدعو بهذا رجل أصابه بلاء، إلا فرج عنه.

____________

1- * *.

2- لا إله إلا أنت سبحانك " خ ".


الصفحة 396
دعاؤه عليه السلام في دفع كل شر ومصيبة

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم إني أسألك يا من يقدر على قضاء حوائج السائلين، ويعلم ضمير الصامتين (1) ولا يشتبه عليه لغات الداعين أن تعافيني من أهوال (2) الدنيا، وأفزاع (3) الآخرة، ولا تنسني شيئا من ذكرك، ولا تولني أحدا غيرك، ولا تصرف عني وجهك، إنك على كل شئ قدير.

دعاؤه عليه السلام لكشف النوائب

عن سيد الساجدين عليه السلام قال: إذا لحق أحدكم نائبة من النوائب، ولا يجد أحدا يكشفها إلا الله، فليتوضأ وليحسن الوضوء وقت السحر ويصلي أربع ركعات ويقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب وآية الكرسي والتوحيد إحدي عشرة مرة بتسليمة واحدة، فإذا قام قائما لزم جانبي المكان الذي يستقبله من القبلة ويقول: يا خير من سئل، ويا أكرم من قصد، عبيدك العرب إذا استجار مستجير بأطناب (4) بيوتها أجاروه، وأنت يا خالق العرب والعجم، قد

____________

1- ضمير الصامتين: باطن الساكتين.

2- أهوال: مخاوف.

3- الفزع: الذعر.

4- أطناب: حبال.


الصفحة 397
استجرت ببابك، ونزلت بفنائك، فلا تردني من بابك خائبا، ولا تطردني فنائك آيسا، يا عظيم الخطر (1) يا لطيف الخبر (2) يا إله البشر، منك أطلب، وإليك أهرب، عجل بالفرج، يا ودود، يا ذا العرش المجيد، يا مبدئ يا معيد، يا فعالا لما يريد. أسألك بنور وجهك الذي أضاء له أركان عرشك، وبقدرتك التي ملات بها عبادك، وبرحمتك التي وسعت كل شئ، يا إلهي أغثني، يا مغيث أغثني.

دعاؤه عليه السلام في استدفاع البلاء

نقل من مجموع عتيق قال: كتب الوليد بن عبد الملك إلى صالح بن عبد الله المري (3) عامله على المدينة: أبرز الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب عليهم السلام وكان محبوسا في حبسه واضربه في مسجد رسول الله صلى الله عليه وآله خمسمائة سوط، فأخرجه صالح إلى المسجد واجتمع الناس وصعد صالح المنبر يقرأ عليهم الكتاب، ثم ينزل فيأمر بضرب الحسن، فبينما هو يقرأ الكتاب إذا دخل علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام فأفرج الناس عنه، حتى انتهى إلى الحسن بن الحسن، فقال له: يا ابن عم ادع الله بدعاء الكرب يفرج عنك، فقال: ما هو يا ابن العم؟ فقال: قل: لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلي العظيم، سبحان الله رب السموات السبع، ورب الارضين السبع، ورب العرش العظيم، والحمد لله رب العالمين(4).

____________

1- الخطر: القدر والمنزلة.

2- * *.

3- كذا.

4- * *.


الصفحة 398
قال: وانصرف علي بن الحسين عليهما السلام وأقبل الحسن يكررها. فلما فرغ صالح من قراءة الكتاب ونزل، قال: أرى سجية رجل مظلوم، أخروا أمره وأنا اراجع أمير المؤمنين فيه، وكتب صالح إلى الوليد في ذلك، فكتب إليه: أطلقه.

دعاؤه عليه السلام في إنجاح المطالب، والفرج في المصائب

قال الكفعمي: رواه مقاتل بن سليمان، عن زين العابدين وسيد الساجدين علي بن الحسين عليهما السلام وقال: من دعا به مائة مرة ولم يستجب له، فليلعن مقاتلا: (1) إلهي كيف أدعوك وأنا أنا، وكيف أقطع رجائي منك وأنت أنت. إلهي إذا لم أسألك فتعطيني، فمن ذا الذي أسأله فيعطيني. إلهي إذا لم أدعك فتستجيب لي، فمن ذا الذي أدعوه فيستجيب لي. إلهي إذا لم أتضرع إليك فترحمني، فمن ذا الذي أتضرع إليه فيرحمني. إلهي فكما فلقت البحر لموسى عليه السلام ونجيته، أسألك أن تصلي على محمد وآله وأن تنجيني مما أنا فيه، وتفرج عني فرجا عاجلا غير آجل، بفضلك ورحمتك يا أرحم الراحمين.

____________

1- في " خ " يبدأ الدعاء بالبسملة.


الصفحة 399
دعاؤه عليه السلام في الاحتراز عن المخافة، والخلاص من المهالك

اللهم إني أسألك بحق العرش وعظمته، وبحق الكرسي وسعته، وبحق القلم وجريته، وبحق اللوح وحياطته، وبحق الميزان وحدته، وبحق الصراط ودقته، وبحق جبرئيل وأمانته، وبحق ميكائيل وطاعته، وبحق إسرافيل ونفخته، وبحق عزرائيل وصولته (1) وبحق نوح وسفينته، وبحق هود وهيبته، وبحق صالح وناقته، وبحق إبراهيم وخلته، وبحق إسماعيل وذبيحته، وبحق إسحاق وذريته، وبحق يعقوب وغربته، وبحق موسى ومناجاته، و بحق هارون وبهائه، وبحق عزيز وإماتته (2) وبحق شعيب وابنته، و بحق داوود وقبضته (3) وبحق سليمان ومملكته، وبحق ذي الكفل وخشيته، وبحق دانيال وكرامته، وبحق الخضر وسياحته، و بحق أيوب وبليته، وبحق يونس ودعوته، وبحق زكريا وعبادته، و بحق يحيى وطهارته، وبحق عيسى وزهادته، وبحق محمد و شفاعته، وبحق القرآن وتلاوته، وبحق العلم ودرايته (4) وبحق علي بن أبي طالب وشجاعته، وبحق الحسن وسمته، وبحق الحسين

____________

1- صولته: سطوته.

2- كذا استظهرناها، وفي الاصل: وأمانته.

3- وقبضه: " خ ".

4- دراسته " خ ".


الصفحة 400
وشهادته. أسالك بحق هؤلاء وشرفهم أن تجعلني في حرزك وحفظك، يا أرحم الراحمين، يا من يملكني لا تهلكني.

دعاؤه عليه السلام في الاحتراز

بسم الله الرحمن الرحيم
يا أسمع السامعين، يا أبصر الناظرين، يا أسرع الحاسبين، يا أحكم الحاكمين، يا خالق المخلوقين، يا رازق المرزوقين، يا ناصر المنصورين، يا أرحم الراحمين، يا دليل المتحيرين، يا غياث المستغيثين (1) يا مالك يوم الدين أياك نعبد وإياك نستعين، يا صريخ المكروبين، يا مجيب دعوة المضطرين. أنت الله رب العالمين، أنت الله لا إله إلا أنت، الملك الحق المبين، الكبرياء رداؤك(2). اللهم صل على محمد المصطفى، وعلى علي المرتضى، و فاطمة الزهراء، وخديجة الكبرى، والحسن المجتبى، والحسين الشهيد بكربلاء، وعلي بن الحسين زين العابدين، ومحمد بن علي الباقر، وجعفر بن محمد الصادق، وموسى بن جعفر الكاظم، وعلي ابن موسى الرضا، ومحمد بن علي التقي، وعلي بن محمد النقي،

____________

1- المستغيثين أغثني " خ ".

2- * *.


الصفحة 401
والحسن بن علي العسكري، والحجة القائم المهدي الامام المنتظر صلوات الله عليهم أجمعين. اللهم وال من والاهم، وعاد من عاداهم، وانصر من نصرهم، واخذل من خذلهم، والعن من ظلمهم، وعجل فرج آل محمد، وانصر شيعة آل محمد، وأهلك أعداء آل محمد، وارزقني رؤية قائم آل محمد، واجعلني من أتباعه، وأشياعه، والراضين بفعله، برحمتك يا أرحم الراحمين.

في مناجاة التائبين [ ليوم الجمعة ] (1)

بسم الله الرحمن الرحيم إلهي ألبستني الخطايا ثوب مذلتي، وجللني التباعد منك لباس مسكنتي، وأمات قلبي عظيم جنايتي، فأحيه بتوبة منك يا أملي وبغيتي (2) ويا سؤلي ومنيتي، فو عزتك ما أجد لذنوبي سواك غافرا، ولا أرى لكسري غيرك جابرا، وقد خضعت بالانابة إليك، وعنوت بالاستكانة (3) لديك، فإن طردتني من بابك فبمن ألوذ؟! وإن رددتني عن جنابك (4) فبمن أعوذ؟! فوا أسفا من خجلتي وافتضاحي، ووالهفا من سوء عملي واجتراحي! (5)أسألك يا غافر الذنب الكبير ويا جابر

____________

1- * *.

2- بغيتي: رغبتي.

3- عنوت بالاستكانة: تذللت بالخضوع.

4- جنابك: فنائك.

5- اجتراحي: اكتسابي.


الصفحة 402
العظم الكسير أن تهب لي موبقات الجرائر (1) وتستر علي فاضحات السرائر، ولا تخلني في مشهد القيامة من برد عفوك ومغفرتك (2) ولا تعرني (3) من جميل صفحك وسترك. إلهي ظلل على ذنوبي غمام رحمتك، وأرسل على عيوبي سحاب رأفتك. إلهي هل يرجع العبد الآبق (4)إلا إلى موالاه؟! أم هل يجيره من سخطه أحد سواه؟! إلهي إن كان الندم على الذنب توبة، فإني وعزتك من النادمين، وإن كان الاستغفار من الخطيئة حطة فإني لك من المستغفرين، لك العتبى (5) حتى ترضى. إلهي بقدرتك علي تب علي، وبحلمك عني اعف عني، وبعلمك بي ارفق بي. إلهي أنت الذي فتحت لعبادك بابا إلى عفوك سميته التوبة فقلت: " توبوا إلى الله توبة نصوحا " (6) فما عذر من أغفل دخول الباب بعد فتحه؟! إلهي إن كان قبح الذنب من عبدك، فليحسن العفو من عندك. إلهي ما أنا بأول من عصاك فتبت عليه، وتعرض لمعروفك

____________

1- موبقات الجرائر: مهلكات الذنوب.

2- غفرك " خ ".

3- تعرني: تجردني.

4- الآبق: الهارب من سيده.

5- العتبى: المؤاخذة.

6- *.


الصفحة 403
فجدت عليه. يا مجيب المضطر، يا كاشف الضر، يا عظيم البر، يا عليما بما في السر، يا جميل الستر استشفعت بجودك وكرمك إليك، وتوسلت بجنابك وترحمك لديك فاستجب دعائي، ولا تخيب فيك رجائي، و تقبل توبتي، وكفر (1) خطيئتي بمنك ورحمتك يا أرحم الراحمين.

في مناجاة الشاكين [ ليوم السبت ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي إليك أشكو نفسا بالسوء أمارة، وإلى الخطيئة مبادرة، و بمعاصيك مولعة، ولسخطك متعرضة، تسلك بي مسالك المهالك، وتجعلني عندك أهون هالك، كثيرة العلل (2) طويلة الامل، إن مسها الشر تجزع، وإن مسها الخير تمنع، ميالة إلى اللعب واللهو، مملوءة بالغفلة والسهو، تسرع بي إلى الحوبة (3) وتسوفني (4) بالتوبة. إلهي أشكو إليك عدوا يضلني، وشيطانا يغويني، قد ملا بالوسواس صدري، وأحاطت هواجسه (5) بقلبي، يعاضد لي الهوى، ويزين لي حب الدنيا، ويحول بيني وبين الطاعة والزلفى. إلهي إليك أشكو قلبا قاسيا، مع الوسواس متقلبا، وبالرين (6)

____________

1- كفر: امح.

2- العلل: الحجج والاعذار.

3- الحوبة: الخطيئة.

4- تسوفني: تماطلني.

5- الهواجس: ما يخطر بالقلب.

6- * *.


الصفحة 404
والطبع متلبسا (1) وعينا عن البكاء من خوفك جامدة، وإلى ما يسرها طامحة(2). إلهي لا حول ولا قوة إلا بقدرتك، ولا نجاة لي من مكاره الدنيا إلا بعصمتك. فأسألك ببلاغة حكمتك، ونفاذ مشيتك، أن لا تجعلني لغير جودك متعرضا، ولا تصيرني للفتن غرضا (3) وكن لي على الاعداء ناصرا، وعلى المخازي والعيوب ساترا، ومن البلايا (4) واقيا، وعن المعاصي عاصما، برأفتك ورحمتك يا أرحم الراحمين.

في مناجاة الخائفين [ ليوم الاحد ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي أتراك بعد الايمان بك تعذبني؟! أم بعد حبي إياك تبعدني؟! أم مع رجائي لرحمتك وصفحك تحرمني؟! أم مع استجارتي بعفوك تسلمني؟! حاشا لوجهك الكريم أن تخيبني، ليت شعري (5) أ للشقاء ولدتني أمي، أم للعناء (6) ربتني؟! فليتها لم تلدني ولم تربني، وليتني علمت أ من أهل السعادة جعلتني؟ وبقربك وجوارك خصصتني؟ فتقر بذلك عيني وتطمئن له نفسي.

____________

1- منقلبا ومتلبسا " خ ".

2- طامحة: متطلعة.

3- غرضا: هدفا.

4- البلاء " خ ".

5- ليت شعري: ليتني أعلم.

6- العناء: التعب.


الصفحة 405
إلهي هل تسود وجوها خرت ساجدة لعظمتك؟! أو تخرس ألسنة نطقت بالثناء على مجدك وجلالتك؟! أو تطبع على قلوب انطوت على محبتك؟! أو تصم أسماعا تلذذت بسماع ذكرك في إرادتك؟! أو تغل (1) أكفا رفعتها الآمال إليك رجاء رأفتك؟! أو تعاقب أبدانا عملت بطاعتك حتى نحلت في مجاهدتك؟! أو تعذب أرجلا سعت في عبادتك؟! إلهي لا تغلق على موحديك أبواب رحمتك، ولا تحجب مشتاقيك عن النظر إلى جميل رؤيتك. الهي نفس أعززتها بتوحيدك كيف تذلها بمهانة هجرانك؟ و ضمير انعقد على مودتك كيف تحرقه بحرارة نيرانك؟ إلهي أجرني من أليم غضبك وعظيم سخطك. يا حنان يا منان يا رحيم يا رحمن يا جبار يا قهار يا غفار يا ستار نجني برحمتك من عذاب النار، وفضيحة العار، إذا امتاز (2) الاخيار من الاشرار، وحالت (3) الاحوال، وهالت (4) الاهوال، وقرب المحسنون، وبعد المسيئون " ووفيت كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون "(5).

____________

1- تغل: تقيد.

2- امتاز: انفصل وانعزل.

3- حالت: تغيرت.

4- هالت: انصبت.

5- *.


الصفحة 406
في مناجاة الراجين [ ليوم الاثنين ]

بسم الله الرحمن الرحيم
يا من إذا سأله عبد أعطاه، وإذا أمل ما عنده بلغه مناه (1)وإذا أقبل عليه قربه وأدناه، وإذا جاهره بالعصيان ستر على ذنبه وغطاه، وإذا توكل عليه أحسبه (2)وكفاه. إلهي من الذي نزل بك ملتمسا قراك (3)فما قريته؟! ومن الذي أناخ ببابك مرتجيا نداك (4)فما أوليته؟! أيحسن أن أرجع عن بابك بالخيبة مصروفا ولست أعرف سواك مولى بالاحسان موصوفا؟! كيف أرجو غيرك والخير كله بيدك؟! وكيف أؤمل سواك والخلق والامر لك؟! أأقطع رجائي منك وقد أوليتني ما لم أسإله من فضلك؟ أم تفقرني إلى مثلي وأنا أعتصم (5) بحبلك؟! يا من سعد برحمته القاصدون، ولم يشق بنقمته المستغفرون كيف أنساك ولم تزل ذاكري؟! وكيف ألهو عنك وأنت مراقبي؟! إلهي بذيل كرمك أعلقت يدي، ولنيل عطاياك بسطت أملي، فأخلصني بخالصة توحيدك، واجعلني من صفوة عبيدك.

____________

1- مناه: بغيته.

2- أحسبه: أطعمه وأعطاه.

3- قراك: ضيافتك.

4- نداك: جودك وفضلك.

5- أعتصم: أمتنع وأتمسك.


الصفحة 407
يا من كل هارب إليه يلتجئ، وكل طالب إياه يرتجي، يا خير مرجو، ويا أكرم مدعو، ويا من لا يرد سائله، ولا يخيب آمله، يا من بابه مفتوح لداعيه، وحجابه مرفوع لراجيه. أسألك بكرمك أن تمن علي من عطائك بما تقر به عيني، ومن رجائك بما تطمئن به نفسي، ومن اليقين بها تهون ((1)به علي مصيبات الدنيا، وتجلو به عن بصيرتي غشوات العمى، برحمتك يا أرحم الراحمين.

في مناجاة الراغبين [ ليوم الثلاثاء ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي إن كان قل زادي في المسير إليك، فلقد حسن ظني بالتوكل عليك، وإن كان جرمي قد أخافني من عقوبتك، فإن رجائي قد أشعرني (2) بالامن من نقمتك، وإن كان ذنبي قد عرضني لعقابك، فقد آذنني (3) حسن ثقتي بثوابك، وإن أنامتني الغفلة عن الاستعداد للقائك، فقد نبهتني المعرفة بكرمك وآلائك، وإن أوحش ما بيني وبينك فرط (4) العصيان والطغيان، فقد آنسني بشرى الغفران والرضوان.

____________

1- تهون: تسهل وتخفف.

2- أشعرني: أخبرني.

3- آذنني: أعلمني.

4- فرط: تجاوز الحد.


الصفحة 408
أسألك بسبحات وجهك (1) وبأنوار قدسك، وأبتهل إليك بعواطف رحمتك (2) ولطائف برك، أن تحقظني بما أؤمله من جزيل إكرامك، وجميل إنعامك في القربى منك والزلفى لديك والتمتع بالنظر إليك، وها أنا متعرض لنفحات روحك (3) وعطفك ومنتجع غيث جودك ولطفك، فار من سخطك إلى رضاك، هارب منك إليك، راج أحسن ما لديك، معول (4) على مواهبك، مفتقر إلى رعايتك. إلهي ما بدأت به من فضلك فتممه، وما وهبت لي من كرمك فلا تسلبه، وما سترته علي بحلمك فلا تهتكه، وما علمته من قبيح فعلي فاغفره. إلهي استشفعت بك إليك، واستجرت بك منك، أتيتك طامعا في إحسانك، راغبا في امتنانك، مستسقيا وابل (5) طولك، مستمطرا غمام فضلك، طالبا مرضاتك، قاصدا جنابك، واردا شريعة رفدك (6) ملتمسا سني (7) الخيرات من عندك، وافدا إلى حضرة جمالك، مريدا وجهك، طارقا بابك، مستكينا لعظمتك وجلالك، فافعل بي ما أنت أهله من المغفرة والرحمة ولا تفعل بي ما أنا أهله من العذاب والنقمة برحمتك يا أرحم الراحمين.

____________

1- سبحات وجهك: أنوار وجلال ذاتك.

2- رأفتك ورحمتك " خ ".

3- روحك: رحمتك.

4- معول: معتمد.

5- وابل: مطر شديد، متتابع.

6- رفدك: معونتك وعطائك.

7- سني: رفيع.


الصفحة 409
في مناجاة الشاكرين [ ليوم الاربعاء ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي أذهلني عن إقامة شكرك تتابع طولك، وأعجزني عن إحصاء ثنائك فيض فضلك، وشغلني عن ذكر محامدك ترادف عوائدك (1) وأعياني عن نشر عوارفك (2) توالي أياديك(3). وهذا مقام من اعترف بسبوغ النعماء، وقابلها بالتقصير، وشهد على نفسه بالاهمال والتضييع، وأنت الرؤوف الرحيم، البر الكريم، الذي لا يخيب قاصديه، ولا يطرد عن فنائه آمليه، بساحتك تحط رحال الراجين، وبعرصتك تقف آمال المسترفدين (4) فلا تقابل آمالنا بالتخييب والاياس، ولا تلبسنا سربال القنوط والابلاس(5). إلهي تصاغر عند تعاظم آلائك شكري، وتضاءل (6) في جنب إكرامك ياي ثنائي ونشري. جللتني نعمك من أنوار الايمان حللا، وضربت علي لطائف برك من العز كللا (7) وقلدتني مننك قلائد لا تحل، وطوقتني أطواقا لا تفل، فآلاؤك جمة (8) ضعف لساني عن إحصائها،

____________

1- عوائدك: معروفك وصلتك.

2- عوارفك: إحسانك.

3- أياديك: نعمك.

4- المسترفدين: طالبي العطاء.

5- الابلاس: الحيرة.

6- تضاءل: تصاغر.

7- كللا: أستارا.

8- جمة: كثيرة.


الصفحة 410
ونعماؤك كثيرة قصر فهمي عن إدراكها فضلا عن استقصائها.

فكيف لي بتحصيل الشكر وشكري إياك يفتقر إلى شكر؟!

فكلما قلت لك الحمد، وجب علي لذلك أن أقول لك الحمد.

إلهي فكما غذيتنا بلطفك، وربيتنا بصنعك، فتمم علينا سوابغ

النعم، وادفع عنا مكاره النقم، وآتنا من حظوظ الدارين (1) أرفعها

وأجلها عاجلا وآجلا.

ولك الحمد على حسن بلائك (2) وسبوغ نعمائك، حمدا

يوافق رضاك، ويمتري (3) العظيم من برك ونداك، يا عظيم يا

كريم، برحمتك يا أرحم الراحمين.

في مناجاة المطيعين [ ليوم الخميس ]

بسم الله الرحمن الرحيم اللهم ألهمنا طاعتك، وجنبنا معصيتك (4)ويسر لنا بلوغ ما نتمنى من ابتغاء رضوانك، وأحللنا بحبوحة جنانك، واقشع (5)عن بصائرنا سحاب الارتياب، واكشف عن قلوبنا أغشية المرية (6) والحجاب، وأزهق الباطل عن ضمائرنا، وأثبت الحق في سرائرنا،

____________

1- الدارين: دار الدنيا ودار الآخرة.

2- بلائك: إحسانك وإنعامك.

3- * *.

4- معاصيك " خ ".

5- اقشع: اكشف وأزل

6- المرية الشك والجدل.


الصفحة 411
فإن الشكوك والظنون لواقح (1) الفتن، ومكدرة لصفو المنائج (2) والمنن. اللهم احملنا في سفن نجاتك، ومتعنا بلذيذ مناجاتك، وأوردنا حياض حبك، وأذقنا حلاوة ودك وقربك، واجعل جهادنا فيك، وهمنا في طاعتك، وأخلص نياتنا في معاملتك، فإنا بك ولك، ولا وسيلة لنا إليك إلا أنت. إلهي اجعلني من المصطفين الاخيار، وألحقني بالصالحين الابرار، السابقين إلى المكرمات (3) المسارعين إلى الخيرات، العاملين للباقيات الصالحات، الساعين إلى رفيع الدرجات، إنك على كل شئ قدير، وبالاجابة جدير، برحمتك يا أرحم الراحمين.

في مناجاة المريدين [ ليوم الجمعة ]

بسم الله الرحمن الرحيم
سبحانك ما أضيق الطرق على من لم تكن دليله! وما أوضح الحق عند من هديته سبيله! إلهي فاسلك بنا سبل الوصول إليك، وسيرنا في أقرب الطرق للوفود عليك، قرب علينا البعيد، وسهل علينا العسير الشديد،

____________

1- لواقح: مسببات ومولدات.

2- المنائح: العطايا.

3- المكرمات: فعل الكرم.


الصفحة 412
وألحقنا بعبادك الذين هم بالبدار (1) إليك يسارعون، وبابك على الدوام يطرقون، وإياك في الليل والنهار يعبدون، وهم من هيبتك مشفقون (2) الذين صفيت لهم المشارب، وبلغتهم الرغائب، وأنجحت لهم المطالب، وقضيت لهم من فضلك المآرب، وملات لهم ضمائرهم من حبك، ورويتهم من صافي شربك، فبك إلى لذيذ مناجاتك وصلوا، ومنك أقصى مقاصدهم حصلوا، فيامن هو على المقبلين عليه مقبل، وبالعطف (3) عليهم عائد مفضل، وبالغافلين عن ذكره رحيم رؤوف، وبجذبهم إلى بابه ودود عطوف. أسألك أن تجعلني من أوفرهم منك حظا، وأعلاهم عندك منزلا، وأجزلهم من ودك قسما، وأفضلهم في معرفتك نصيبا، فقد انقطعت إليك همتي، وانصرفت نحوك رغبتي، فأنت لا غيرك مرادي، ولك لا لسواك سهري وسهادي (4) ولقاؤك قرة عيني، ووصلك منى نفسي، وإليك شوقي، وفي محبتك ولهي (5) وإلى هواك صبابتي (6) ورضاك بغيتي، ورؤيتك حاجتي، وجوارك طلبتي، وقربك غاية سؤلي، وفي مناجاتك روحي وراحتي، وعندك دواء علتي، وشفاء غلتي (7) وبرد لوعتي، وكشف كربتي. فكن أنيسي في وحشتي، ومقيل عثرتي، وغافر زلتي، وقابل توبتي،

____________

1- البدار: المبادرة والاسراع.

2- مشفقون: خائفون حذرون.

3- بالعطف: بالشفقة والاحسان.

4- سهادي: أرقي.

5- ولهي: تحيري من شدة الوجد.

6- صبابتي: شوقي.

7- الغلة: شدة العطش وحرارته.


الصفحة 413
ومجيب دعوتي، وولي عصمتي، ومغني فاقتي (1) ولا تقطعني عنك، ولا تبعدني منك، يا نعيمي وجنتي، ويا دنياي وآخرتي، يا أرحم الراحمين.

في مناجاة المحبين [ ليوم السبت ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي من ذا الذي ذاق حلاوة محبتك فرام (2) منك بدلا، ومن ذا الذي أنس بقربك فابتغى عنك حولا(3). إلهي فاجعلنا ممن اصطفيته لقربك وولايتك، وأخلصته لودك ومحبتك، وشوقته إلى لقائك، ورضيته بقضائك، ومنحته بالنظر إلى وجهك، وحبوته (4) برضاك، وأعذته من هجرك وقلاك، وبوأته (5) مقعد الصدق في جوارك، وخصصته بمعرفتك، وأهلته لعبادتك وهيمت (6) قلبه لارادتك، واجتبيته لمشاهدتك، وأخليت وجهه لك، وفرغت فؤاده لحبك، ورغبته فيما عندك، وألهمته ذكرك وأوزعته (7) شكرك، وشغلته بطاعتك، وصيرته من صالحي بريتك واخترته لمناجاتك، وقطعت عنه كل شئ يقطعه عنك. اللهم اجعلنا ممن دأبهم الارتياح إليك والحنين، ودهرهم الزفرة

____________

1- فاقتي: فقري وحاجتي.

2- رام: طلب.

3- حولا: انتقالا.

4- حبوته: أعطيته.

5- بوأته: أنزلته وأسكنته.

6- هيمت: حببت وصرفت.

7- أوزعته: ألهمته.


الصفحة 414
والانين، جباهم ساجدة لعظمتك، وعيونهم ساهرة في خدمتك ودموعهم سائلة من خشيتك، وقلوبهم متعلقة بمحبتك، وأفئدتهم منخلعة من مهابتك. يا من أنوار قدسه لابصار محبيه رائقة، وسبحات وجهه لقلوب عارفيه شائقة. يا منى قلوب المشتاقين، ويا غاية المحبين. أسألك حبك، وحب من يحبك، وحب كل عمل يوصلني إلى قربك،. أن تجعلك أحب إلي مما سواك، وأن تجعل حبي إياك قائدا إلى رضوانك، وشوقي إليك ذائدا (1) عن عصيانك، وامنن بالنظر إليك علي وانظر بعين الود والعطف إلي، ولا تصرف عني وجهك، واجعلني من أهل الاسعاد والحظوة (2) عندك، يا مجيب يا أرحم الراحمين.

في مناجاة المتوسلين [ ليوم الاحد ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي ليس لي وسيلة إليك إلا عواطف رأفتك، ولا لي ذريعة إليك إلا عوارف رحمتك وشفاعة نبيك، نبي الرحمة، ومنقذ الامة من الغمة (3) فاجعلهما لي سببا إلى نيل غفرانك، وصيرهما لي وصلة

____________

1- ذائدا: دافعا.

2- الحظوة: المكانة والمنزلة.

3- الغمة: الكرب.


الصفحة 415
إلى الفور برضوانك، وقد حل (1) رجائي بحرم كرمك، وحط طمعي (2) بفناء جودك، فحقق فيك أملي، واختم بالخير عملي، واجعلني من صفوتك الذين أحللتهم بحبوحة جنتك، وبوأتهم دار كرامتك، وأقررت أعينهم بالنظر إليك يوم لقائك، وأورثتهم منازل الصدق في جوارك. يا من لا يفد (3)الوافدون على أكرم منه، ولا يجد القاصدون أرحم منه، يا خير من خلا به وحيد، ويا أعطف من آوى إليه طريد. إلى سعة عفوك مددت يدي، وبذيل كرمك أعلقت كفي، فلا تولني (4) الحرمان، ولا تبلني بالخيبة والخسران، يا سميع الدعاء يا أرحم الراحمين.

في مناجاة المفتقرين [ ليوم الاثنين ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي كسري لا يجبره إلا لطفك وحنانك وفقري لا يغنيه إلا عطفك وإحسانك، وروعتي لا يسكنها إلا أمانك، وذلتي لا يعزها إلا سلطانك، وأمنيتي لا يبلغنيها إلا فضلك، وخلتي لا يسدها إلا طولك، وحاجتي لا يقضيها غيرك، وكربي لا يفرجه سوى رحمتك،

____________

1- حل: نزل.

2- حططت رحلي " خ ".

3- لا يفد: لا يرد.

4- تولني: تقلدني.


الصفحة 416
وضري لا يكشفه غير رأفتك، وغلتي لا يبردها إلا وصلك، ولوعتي (1) لا يطفيها إلا لقاؤك، وشوقي إليك لا يبله (2) إلا النظر إلى وجهك، وقراري لا يقر دون دنوي منك، ولهفتي لا يردها إلا روحك، وسقمي لا يشفيه إلا طبك، وغمي لا يزيله إلا قربك، وجرحي (3) لا يبرئه إلا صفحك، ورين قلبي لا يجلوه إلا عفوك، ووسواس صدري لا يزيحه إلا أمرك. فيا منتهى أمل الآملين، ويا غاية سؤل السائلين، ويا أقصى طلبة الطالبين، ويا أعلى رغبة الراغبين، ويا ولي الصالحين، ويا أمان الخائفين، ويا مجيب دعوة المضطرين، ويا ذخر المعدمين، ويا كنز البائسين، ويا غياث المستغيثين، ويا قاضي حوائج الفقراء والمساكين، ويا أكرم الاكرمين، ويا أرحم الراحمين. لك تخضعي وسؤالي، وإليك تضرعي وابتهالي. أسألك أن تنيلني من روح رضوانك وتديم علي نعم امتنانك. وها أنا بباب كرمك واقف، ولنفحات برك متعرض، وبحبلك الشديد معتصم، وبعروتك الوثقى (4) متمسك. إلهي ارحم عبدك الذليل، ذا اللسان الكليل (5) والعمل القليل وامنن عليه بطولك الجزيل، واكنفه (6) تحت ظلك الظليل، يا كريم يا جميل، يا أرحم الراحمين.

____________

1- لوعتي: حرقتي.

2- لا يبله: لا يشفيه.

3- وجرمي " خ ".

4- بعروتك الوثقى: بعقدك الوثيق.

5- الكليل: العاجز.

6- اكنفه: احفظه وارحمه.


الصفحة 417
في مناجاة العارفين [ ليوم الثلاثاء ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي قصرت الالسن عن بلوغ ثنائك كما يليق بجلالك، وعجزت العقول عن إدراك كنه (1) جمالك، وانحسرت الابصار دون النظر إلى سبحات وجهك، ولم تجعل للخلق طريقا إلى معرفتك إلا بالعجز عن معرفتك. إلهي فاجعلنا من الذين ترسخت (2) أشجار الشوق إليك في حدائق صدورهم، وأخذت لوعة محبتك بمجامع قلوبهم، فهم إلى أوكار الافكار يأوون، وفي رياض القرب والمكاشفة يرتعون (3) ومن حياض المحبة بكأس الملاطفة يكرعون، وشرائع المصافاة يردون. قد كشف الغطاء عن أبصارهم، وانجلت ظلمة الريب عن عقائدهم وضمائرهم، وانتفت مخالجة (4) الشك عن قلوبهم وسرائرهم، وانشرحت بتحقيق المعرفة صدورهم، وعلت لسبق السعادة في الزهادة هممهم، وعذب في معين (5) المعاملة شربهم،

____________

1- كنه: جوهر، حقيقة، غاية.

2- توشحت " خ ".

3- يرتعون: يتنعمون.

4- الاختلاج: الاضطراب والحركة.

5- المعين: الظاهر الجاري من الماء.


الصفحة 418
وطاب في مجلس الانس سرهم، وأمن في موطن المخافة سربهم (1) واطمأنت بالرجوع إلى رب الارباب أنفسهم، وتيقنت بالفوز والفلاح أرواحهم، وقرت بالنظر إلى محبوبهم أعينهم، واستقر بإدراك السؤل ونيل المأمول قرارهم، وربحت في بيع الدنيا بالآخرة تجارتهم. إلهي ما ألذ خواطر الالهام بذكرك على القلوب! وما أحلى المسير إليك بالاوهام في مسالك الغيوب! وما أطيب طعم حبك! وما أعذب شرب قربك! فأعذنا من طردك وإبعادك، واجعلنا من أخص عارفيك، وأصلح عبادك، وأصدق طائعيك، وأخلص عبادك. يا عظيم يا جليل يا كريم يا منيل برحمتك ومنك يا أرحم الراحمين.

في مناجاة الذاكرين [ ليوم الاربعاء ]

بسم الله الرحمن الرحيم
إلهي لولا الواجب من قبول أمرك، لنزهتك من ذكري إياك (2) على أن ذكري لك بقدري لا بقدرك، وما عسى أن يبلغ مقداري حتى أجعل محلا لتقديسك، ومن أعظم النعم علينا جريان ذكرك على ألسنتنا، وإذنك لنا بدعائك وتنزيهك وتسبيحك.

____________

1- سربهم: نفوسهم وقلوبهم.

2- * *.


الصفحة 419
إلهي فألهمنا ذكرك في الخلاء (1) والملا، والليل والنهار والاعلان والاسرار، وفي السراء والضراء، وآنسنا بالذكر الخفي، واستعملنا بالعمل الزكي (2) والسعي المرضي، وجازنا بالميزان الوفي. إلهي بك هامت القلوب الوالهة (3) وعلى معرفتك جمعت العقول المتباينة، فلا تطمئن القلوب إلا بذكراك، ولا تسكن النفوس إلا عند رؤياك. أنت المسبح في كل مكان، والمعبود في كل زمان، والموجود في كل أوان (4) والمدعو بكل لسان، والمعظم في كل جنان (5) وأستغفرك من كل لذة بغير ذكرك، ومن كل راحة بغير أنسك ومن كل سرور بغير قربك، ومن كل شغل بغير طاعتك. إلهي أنت قلت وقولك الحق: " يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا وسبحوه بكرة وأصيلا " (6) وقلت وقولك الحق: " فاذكروني أذكركم "(7). فأمرتنا بذكرك، ووعدتنا عليه أن تذكرنا تشريفا لنا وتفخيما وإعظاما، وها نحن ذاكروك كما أمرتنا، فأنجز لنا ما وعدتنا، يا ذاكر الذاكرين ويا أرحم الراحمين.

____________

1- الخلاء: المكان الذي ليس فيه أحد.

2- الزكي: الطاهر.

3- الوالهة: الحائرة من شدة الوجد.

4- الاوان: الوقت والحين.

5- جنان: قلب.

6- *.

7- *.


الصفحة 420
في مناجاة المعتصمين [ ليوم الخميس ]

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم يا ملاذ اللائذين، ويا معاذ (1) العائذين، ويا منجي الهالكين، ويا عاصم البائسين، ويا راحم المساكين، ويا مجيب المضطرين، وياكنز المفتقرين، ويا جابر المنكسرين، ويا مأوى المنقطعين، ويا ناصر المستضعفين، ويا مجير الخائفين، ويا مغيث المكروبين، ويا حصن اللاجين. إن لم أعذ (2) بعزتك فبمن أعوذ؟! وإن لم ألذ بقدرتك فبمن ألوذ؟! وقد ألجأتني الذنوب إلى التشبث (3) بأذيال عفوك، وأحوجتني الخطايا إلى استفتاح أبواب صفحك، ودعتني الاساءة إلى الاناخة بفناء عزك، وحملتني المخافة من نقمتك على التمسك بعروة عطفك، وما حق من اعتصم بحبلك أن يخذل، ولا يليق بمن استجار بعزك أن يسلم أو يهمل. إلهي فلا تخلنا (4) من حمايتك، ولا تعرنا (5) من رعايتك، وذدنا (6) عن موارد الهلكة، فإنا بعينك وفي كنفك ولك.

____________

1- معاذ: ملجأ.

2- أعذ: أعتصم وأستجير.

3- التشبث: التعلق.

4- تخلنا: تتركنا.

5- تعرنا: تجردنا.

6- ذدنا: أبعدنا وامنعنا.


الصفحة 421
الصفحة السابقةالصفحة التالية