الشيعة والتشيع » الشيعة في العالم » الشيعة في مصر

21 ذي القعدة 1426
تاريخ دخول التشيع: ابا عن جد
عدد الشيعة: لا اعرف
اماكن تواجدهم: لا اعرف
طلباتهم و احتياجاتهم: نجدة المذهب الجعفري
الموضوع: الظلم الواقع بحق شيعة مصر
معلومات عامة:
اخواني المحترمين في هذا الموقع الامين
الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين. اما بعد،
انني عربية ولكنني لست مصرية ، كنت مقيمة في مصر ، لقد وجدت في مصر ما يشيب شعر الرأس من الظلم والاجحاف بحق الطائفة الشيعية ليست اتجاه شيعة مصر فقط وانما اتجاه المذهب الشيعي برمته،حيث انني ومن خلال تواجدي هناك ومن خلال علاقات الصداقة التي كونتها مع المجتمع المصري وعرفونني جيدا فعندما اقول لهم بأنني جعفرية يكادوا لايصدقوا ذلك ويقولوا لي ولكن لايبدو عليك بأنك تتمسكين بمعتقداتهم وعندما اسأل وما هي معتقداتهم؟
هناابتدء بسماع ما يهول العقل من الاشاعات الرهيبة التي يطلقونها على الشيعة وابتدء بتصحيح وجهة نظرهم اتجاه الشيعة وفي الحقيقة وجدت الكثير ممن تجاوبوا معي وابتدؤ يغيرون وجهة نظرهم اتجاهناوهذا ما يؤكد بأن مسلمو مصر لديهم الكثير من الجهل بخصوص المذهب الشيعي لانهم لايقرؤن كتب التاريخ واذا قرؤا انما يقرؤن كتب شيوخهم والمليئه بالاضاليل. ولكن في الحقيقة بدءت ابحث عن اصل هذة الاشاعات من خلال سؤالي من اين سمعتوا هذا؟ او اين قرئتوا هذا؟
واقول لهم لا اقبل بأي كلام ما لم تأتوني بالبينة الواضحة من الكتب علما انني لااعتمد اي كتاب جديد في اسواقكم لانها تكتب بجهاله اصحابها أأتوني من كتب التاريخ القديمة ولا مانع ان تكون من كتب اهل السنة والجماعة فنحن الشيعة واثقون من عقيدتنا وانها عقيدة دين الحق ولا شئ غير الحق ، والحمد لله فلقد كانت بصحبتي العديد من الكتب للسيد محمد باقر الصدر والسيد عبد الحسين شرف الدين والسيد محمد الموسوي الشيرازي وهؤلاء اعتبر كتبهم من اغلى واثمن الكتب لانها ساعدني كثير في ايجاد الاجابات المدعومة بالحجة والبيان لكل تساؤلاتهم وخاصة ليالي بيشاور والفرقة الناجيةوكتاب المناظرات للسيد شرف الدين، ولكنني وجدت بأن هنالك حمله شعواء من قبل ائمة وشيوخ المساجد ضد الشيعة دؤبون على تسميم افكارهم بالضلالات عن الشيعةوانا لا افهم هل هم اغبياء ام يتغابون حين يتقولون ضد ما تذكرة الكتب الصريحة والمعتمدة لديهم وقد استطعت والحمد لله ان اجعل بعضهم من يؤمن بجهالة شيوخهم ، بالله عليكم ادخلوا على موقع طريق الاسلام ولاحظوا ما ستجدون من كفر وجهالة لدى شيوخهم بحق الشيعه والذي لا يدعون سوى الى الفرقة بين المسلمين،فهنالك بعض الاصولين لو قلت له انني شيعي توقع ان يبدر بعمل اي شئ من قبله اتجاهك وانا متأكدة سوف لن يحاسب حتى لو قتلك يكفي ان يقول هذا شيعي وهذا بمفهومهم ان الشيعة كفره ومجرمون وفاسقون
ارجو ان تنجدوا المذهب الشيعي في مصر ولا اقول انجدوا شيعة مصر لان مفهوم الشيعة والافكار الايمانية التي يتحلى بهاهذا المذهب هي الاهم في ان يعرفها المسلمين في مصر ولربما حتى شيعة مصر أنفسهم اصبحوا غير عارفين بعقيدتهم الان وخاصة الشيعي المصري لا يقر بشيعته خوفا من الاضطهاد ويقول انا ليست شيعي في الوقت الذي هو فعلا شيعي.
بارك الله كل جهودكم لنصرة دين الحق ونصرة أل البيت المظلومين، الطاهرين (صلوات الله عليهم ورضوانه) ، واخر دعوانا "الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله"

20 ربيع الثاني 1426
تاريخ دخول التشيع: منذ عهد بعيد واذدهر في عهد الدولة الفاطمية
عدد الشيعة: حوالي سبعة ملاين
اماكن تواجدهم: في جميع البلدان المصرية
طلباتهم و احتياجاتهم: مرجعية في مصر وان ينجد المسلمون الشيعة بمصر
معلومات عامة:

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلي الله علي سيدنا محمد والة الطيبين الطاهرين...
نحن يا اخواني نعاني في مصر من الظلم الشديد لتابعي المذهب نحن نبلغ حوالي سبعة ملاين ولكن لا نعرف بعضنا البعض وحرمنا من كل شي لا يوجد مسجد واحد للشيعة بمصر.. ولا حسينية..
وكثير من الحقوق المهدورة عندنا فمنهم من يخشي الحكومة الظالمة ومنهم من لا يعرف الاخرون مولانا نحن مشتتون فلا علم لنا بالمذهب الا عن الفضائيات والانترنت مولانا نريد مثل حي... نريد مرجعية دينية عليا في مصر هدفها حمايتنا والمدافعة عن حقوقنا .. واسال الله التوفيق اكلمك بلسان كل شيعي مسلم بمصر نحن والله يعلماننا مظلومون.. نريد ان نتعلم مذهبنا لا مرجعية لا علماء .
وحتي الكتب تداولها يعتبر صعبا.وتعلمون ان الكتب وحدها لاتكفي يجب لنا من مرجعية دينية؟؟
ولكم جزيل الشكر ووفقكم الله للنظر في امرنا .
ودمتم سالمين


2 ربيع الثاني 1426
تاريخ دخول التشيع: منذ مقتل الامام علي وتفرق شيعته في الامصار
عدد الشيعة: لا اعلم وان كان البعض يرجعها الى 700 الف واشك في صحة الرقم
اماكن تواجدهم: القاهره اسكندريه المنصوره طنطا والله اعلم
طلباتهم و احتياجاتهم: مركز عقائدي يضمهم
الموضوع: سؤال اود ان اتوجه به الى كل شيعي مصري
معلومات عامة:
اين اعلام الشيعه في مصر ؟ ممن تذكر اسمائهم في صفحات المجلات والجرائد ومواقع الانترنت مثل الدكتور احمد راسم النفيسي والورداني الخ ؟
اين هم وكيف الوصول اليهم وهل لهم مواقع معتمده نعلم انه ممنوع اصدار الصحف الخ
ونعلم ان الورداني كان مسجونا ولا اعلم هل افرج عنه ام لا الى الان لكن كيف نستطيع ان نلتقي وان نتدارس وان نزداد علما وكيف نستطيع ان ندافع عن هذا الفكر الكتب موجوده رغم صعوبة الوصول اليها لكن لابد من مرجعيه لنا نستطيع ان نتحدث معها ونفهم ونتعرف منها عن الكثير مما لا نستطيع ان نفهمه من الوريقات الجافه
استحلفكم الله وبحق رسوله وأل بيته وأئمته الهادين المهدين من بعده ان تعملوا على ذلك لانه اهم من اي شئ اخر

1 رمضان 1425
تاريخ دخول التشيع: منذ دخول الاسلام ثم ازدهر فى عصر الدولة الفاطمية
عدد الشيعة: غير معلوم
اماكن تواجدهم: فى كل محافطات مصر واقاليمها
طلباتهم و احتياجاتهم: وجود وعاء جامع رسمى او ضمنى وان يتعارفوا
معلومات عامة:

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على رسول الله (ص) وآل بيته الابرار الطاهرين. بدايتااحب ان اوجه كل الشكر والتقدير الى مسئولى مركز العقائد وعلى رأسهم عناية الشيخ فارس الحسون (حفظه الله) فقد ارسلت اليه رسالة فى هذا الخصوص منذ ايام قليلة.
ان مصر ايها السادة لها من الاهمية مالا يغيب عن عاقل قط ، فرغم ما حابها الله من مقامات الاولياء الاطهار ،الا انها لها ثقل فى عالمنا العربى والاسلامى ما يجعلها رائدة فى هذا الخصوص وهذا يجب ان يستوقف العالمين والمهتمي ن، فمنذ وقت ليس بالقصير تنامت حركة الاستبصار وليس لاحد منة فى هذاولكن هل من العقل والرشد ان يترك الامر هكذا اللهم ان هذا مضيعة لخير كثير ساقه الله الينا.
نحن لدينا فى مصر مجموعة غير قليلة من الشيعة المخلصين العالمين والباحثين المتفردين الا انهم ولظرف قد تكون خارج عن ارادتهم يعيش بعضهم فى جزائر خاصة دون تواصل او تقابل وتدارس...
وهنا يأتى دور السادة الائمة المراجع والايات (دام ظلهم ) في ان يبذلو دورا فى تجميع هذا الشعث المبعثر فيقوى الضعيف ويامن الخائف ويغنى المحتاج ولن يتاتى هذا من دون دورهم فهل هذا الامر لايهمهم ؟ لا اظن ذلك فيهم ونحن على استعداد ان نكون خدام فى هذا الامر ونحسبنا نحاول ونرجو من الله العون وان اردتم عنايتكم مزيد من المعلومات حول هذا او خطة مفصلة فنحن على استعداد تام.
وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين.


27 جمادى الثانية 1425
الموضوع: إحصائيات
معلومات عامة:
وفقاً لتقرير الحريات الدينية الذي تصدره الخارجية الأميركية فإن عدد الشيعة في مصر يقدر بحوالي 1% من إجمالي السكان المصريين، البالغ عددهم 70 مليوناً، أي ما يقرب من 700 ألف شيعي.
وذكر الدكتور يحيي إسماعيل أستاذ الحديث في الأزهر أن عدد الشيعة في مصر يصل الى 7 ملاين شيعي ؟؟ راجع موقع ليلة القدر على الانترنت

28 جمادى الاولى 1425
الموضوع: الشيعة في مصر .... منع ومحاصرة
معلومات عامة:

يعانى الشيعة في مصر جملة من إهدار لكثير من الحقوق التي ينضوي معظمها في خانة الحقوق الأساسية للإنسان، ورغم وجود لحظات تاريخية حديثة شهدت تطور نسبي في تلك الحقوق في أربعينيات القرن المنصرم امتدت حتى أوائل الستينات ، إلا أن تلك اللحظات انقضت ليعود الحال بالنسبة للشيعة كما كان في سياق الحصار العام للمذهب الشيعي .
و الملفت للنظر أن الاسباب السياسة وليست الفقهية كانت هي السبب الأول في ضرب حالة من التعتيم وجذر حقوق إنسانية على معتنقي المذهب من المصريين ، ورغم أن الظهور الحديث للمذهب في مصر جاء بصحبة تقارب مذهبي بين السنة والشيعة وذلك في منتصف الأربعينات على يد جماعة التقريب وقد استمر هذا النشاط حتى فترة السبعينات، وفي السبعينات ظهرت جمعية آل البيت وكانت الظروف مساعدة لها في البداية نظراً للعلاقة القوية التي كانت تربط بين نظام السادات وإيران في عهد حكم الشاة ، وعندما قامت الثورة الإيرانية وجاء قيامها بالتزامن مع تنامي تيار الإسلام السياسي فإن حملة شعواء قد تم تدشينها على مستويات مختلفة في مواجهة الشيعة كمذهب وكان من تلك المستويات المستوى الأمني بالقطع بعد أن بلغ المستوى الإعلامي مداه ، بدوران عشرات المطابع وإفراغ عشرات من براميل الأحبار طعناً في المذهب الشيعي ، وغدت الفتاوى التي صدرت من أعلى مؤسسة دينية في مصر عن المذهب بإعتبارة مذهباً إسلاميا مثل باقي المذاهب وغدت كذلك أقوال العشرات من الشخصيات الإسلامية البارزة بحق المذهب غدت جميعها صوتا رقيقا لا ينفذ منة بصيص ضوء في ظل العاصفة الشعواء التي هبت بدعم رسمي ومؤسساتي مصري وعربي ، لأن الحكمة التي تعلمتها النظم أن سلطاتها عندما تتهدد فلا بد لخلاصها حتى باستخدام طرق تنتهك المعايير الحقوقية الاساسية .
وفي العام 1979 وهو عام قيام الثورة الايرانية تم الغاء الجمعية بقرار من الحكومة المصرية كما تم مصادرة المسجد التابع لها والذى كان يحمل اسم مسجد آل البيت ، ورغم أن الجمعية حصلت على حكم قضائي قرر جقها في العودة لممارسة نشاطها الا أن الحكومة المصرية لم تقم بتنفيذ هذا الحكم وعرقلتة بوسائل مختلفة ومتعددة ، وفي خلال الخمسة أعوام المنصرمة تم القاء القبض على عدد من أتباع المذهب الشيعي في مصر تحت دعاوى مختلفة تبرز حالة المنع التعسفي لهم من ممارسة شعائرهم و حقوقهم الدينية . و الملفت للنظر أنة لم ينسب الى أى من تلك المجموعات الشيعية القيام أو الدعوة للقيام بأعمال تتصف بالتطرف والغلو .
والموقف الرسمي المصري من الشيعة لا يستند فقط على الأبعاد الأمنية فهو فوق ذلك يستفيد من حملة التضليل الواسعة التي تم تسويقها عبر ما يقرب من ثلاث عقود كاملة ، حول معتقدات الشيعة ، من خلال عشرات الكتب والآلاف من المقالات التي أثارت الشكوك حول عقيدة الشيعة فتارة يوصفون بالكفر وتارة بالمروق عن الدين الإسلامي.
وفي الغالب الأعم يستقر لدى العامة أنهم فرقة ضالة على خلاف فتاوى صادرة من المؤسسة الدينية الأولى في مصر في فترة الستينات من القرن الماضي والتي قررت فية فتوى صادرة عن شيخ الأزهر في ذلك الوقت الشيخ "شلتوت" بأن المذهب الشيعي الاثنى عشري مذهب إسلامي يجوز التعبد بة كسائر المذاهب الإسلامية الأخرى ،وهى فتوى تتسق مع أراء وأفكار العديد من رجالات الفقة الاسلامي ، لكن الغبار الذي أثارته الحملة الضارية من التضليل لم تتركك لتلك الفتاوى مكان ولا للأراء موضع ذكر، ورغم التراث الجيد للتقارب السني الشيعي في مصر ورغم التواصل بين الشيعة والقوى الإسلامية المصرية وعلى راسها مؤسسة الأزهر والأخوان المسلمين إلا أن حملة التضليل لم تترك مجالا للبناء على ذلك التراث، كل ذلك جاء في سياق منع كامل للشيعة في مصر من التعبير عن رأيهم ونشر أفكارهم وطرح رؤاهم المختلفة سواء بالكتابة في الصحف أو بتأسيس دور نشر تهتم بالرد على كل هذا الكم من حملات التضليل ، فبدى الامر أنة تحالف قوي بين السلطة وأصحاب الافكار التى انتقلت مع الانفتاح في بداية الاربعينيات الى الغلو مع بداية السبعينيات وحتى الان ، وكان على الشيعة دفع الثمن ، وهو في كل الاحوال ثمن باهظ .
غير أن الصورة على قتامتها بدت في الانفراج لاسباب لاتعود للسلطة ولاتعود للشيعة ولكنها لسبب أخر لم يكن في الحسبان ، ذلك أن تنامى الانفتاح الاعلامي على أصعدة مختلفة ، ساعد في إزالة الكثير من أثار حملة التضليل ، خاصة وأن الكثير من الفاعليات الشيعية دول ومنظمات بدت أقرب بمواقفها الكثيرة الى الكثير من الامانى العامة ، فإيران الدولة الشيعية كانت لها الكثير من المواقف الجيدة تجاة القضايا المركزية العربية تجاوز الكثير من النظم ، كما وأنها ابتدعت الياتها السياسية على نحو إن لم يكن مكتمل وعلية الكثير من الملاحظات الا أنة يبقي أفضل بكثير من واقع كثير من الحكومات العربية .
ولكن التعامل الرسمي المصري مع الشيعة ظل على حالة من المنع والحجب وعدم الاعتراف بالحقوق ، وظل حق التعبير لتلك الفئة ممنوعاً اعلامياً وممنوعا تنظيميا بعدم الموافقة على جمعيات اجتماعية للشيعة في مصر ، وظلت الملاحقات الامنية على حالها أضيف اليها هذه المرة تخوف قوى اسلامية من تواجد شيعي حقيقي في مصر قادر في احوال كثيرة على طرح رؤي اسلامية مختلفة ومستنيرة ، وخلاصة القول يمكن أن نقرر أن التيار الشيعي في مصر اليوم ،كمذهب ديني لمن ينتمون اليه الحرية التعبير عن معتقداتهم ،
يواجه عدة مشكلات داخلية أهمها :
1 - عدم وجود مراجع أو وكلاء مراجع.
2 - عدم وجود مساجد..
3 - ندرة الكتاب الشيعي..
4 - الضغوط الأمنية..
5 - التعتيم الإعلامي
ومما لاشك فية أن إستمرا حرمان هذا التيار والتضييق عليه ومنعة من التعبير عن ابسط حقوق المكفولة لكل جماعة دينية ، يمثل انتهاكاً ليس فقط لحوق إنسانية تكفلها القوانين الوطنية والمواثيق الحقوقية الدولية وإنما تمثل تراجع عن حقوق كانت ممنوحة لهذا التيار منذ اكثر من نصف قرن مضي .

أحمد قناوي
محام وباحث قانوني


25 ربيع الثاني 1425
تاريخ دخول التشيع: من زمان
عدد الشيعة: اكترمن 800 الف
اماكن تواجدهم: جميع المحافظات
طلباتهم و احتياجاتهم: الأعتراف بهم رسميا و اعطائهم حقوقهم
معلومات عامة:
اللهم صلى على محمد و ال محمد ما يحتاجة شيعة أمير المؤمنين فى مصر هو الأعتراف بهم رسميا و السماح لهم بأن يعبدوا الله فى ظل مناخ من الحرية و السماح لهم بأقامة شعائرهم الدينية و ان يكون لهم وجود من خلال القنوات الشرعية يمكنهم من ازالة الشبهات و الأكاذيب التى ترسخت لدى المجتمع المصرى تجاه مذهب ال البيت (ع) و الشيعة عامة حيث يجد من يقف تجاه الشيعة و ال البيت (ع) من يساندهم ماديا و معنويا و بكل الطرق كتب و جرائد و اعلام مرئى و مسموع و اشعال روح الكراهية و المعلومات المغلوطة و البتورة و المختلقة ضد مذهب الشيعة الأمامية ثم اؤكد لكل من يقول ان الشيعة فى مصر قلة فأن كان الامر كذلك فلماذا كل هذه الملاحقات الأمنية لهم هذا يعنى ان هناك اتجاه قوى للأستبصار بمصر و هو ما اقلق النواصب من احفاد بنى أمية ثم ان القلة و الكثرة لا تعنى ان الحق مع الكثرة فكم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة
و يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين
فصبرا جميلا حتى يأتى الله بأمرة
واللهم صلى على محمد و ال محمد و عجل فرجهم و العن اعدائهم
و السلام عليكم و رحمة الله

8 ربيع الاول 1425
تاريخ دخول التشيع: من زمن امير المؤمنين علي عليه السلام
عدد الشيعة: 2 مليون نفر
اماكن تواجدهم: مراكز ثقافية
معلومات عامة:
ان التعداد السكاني لمصر يفوق الستة والستين مليون نسمة , واربعة وتسعون بالمائة منهم مسلمون موالون لاهل البيت عليهم السلام , يزورون قبورهم في مصر ويكنون لهم المحبة الشديدة ويبغضون من ينتمي الى النواصب من الوهابية .
والقدر المتيقن ان الشيعة الذين يعلنون تشيعهم يقدرون بمليونين نسمة , ولكن بعد التأمل والبحث يتبين ان عدد الشيعة يفوق هذا الرقم بكثير , ويرجع ذلك الى ان الكثير منهم لازالوا في حالة التقية الشديدة , مما يجعلهم يكتمون معتقدهم .

19 ذي الحجة 1424
الموضوع: رسالة إيضاح من منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان الى الجمعية العربية للتمييز ــ مصر
معلومات عامة:
اطلعنا في وسائل الاعلام أن (( السيد إبراهيم نافع )) رئيس تحرير جريدة الاهرام سوف يكون رئيسا للجمعية العربية للتمييز في مصر؛ والتي تم الاعلان عن تأسيسها. ان منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان في الولايات المتحدة ؛ تود ان توضح بعض الامور وعن بعض قضايا التمييز العنصري في العالم العربي .
ونأمل من المنظمات الغير حكومية ان تأخد هذه النقاط بعين الاعتبار .
كان الاعلام العربي أثناء قيام النظام العراقي السابق بجريمته البشعة في حلبجة ؛ وقتله عشرات المئات من اكراد العراق بالاسلحة الكيمياوية السامة ؛ قد ألبس العرب ثياب العنصرية ؛ وكان إبراهيم نافع ـ رئيس تحرير جريدة الاهرام ـ في مقدمة القافلة العنصرية...! وليس خفيا أن العالم كان مشغولا بأحداث جربمة حلبجة ؛ غير أن رئيس الجمعية العربية للتمييز في مصر ؛ كان مشعولا بإجراء المقابلات الصحفية مع جلاد العراق بن قرية العوجة[ انظرالمقابلة في الاهرام بتاريخ ـ 18/ 3/ 1988 ] . وليس خفيا ان إبراهيم نافع كان احد الذين قبضوا الهدايا من جلاد العراق . وليس خفيا ان إبراهيم كان يروي الجريمة العنصرية و الطائفية في العراق ؛ وهو احد الذين تستروا عليها عليها من خلال اعترافاته بعد احتلال صدام واعوانه الكويت .
ان رغبتنا اكيدة وصادقة هي حمايةمؤسسات المجتمع المدني او المنظمات الغير حكومية . ولاسيما ان الشعب العراقي قد عانى و قاسى المرارة حين كان برزان التكريتي رئيس المخابرات العراقية السابق وهو احد جلادي الشعب العراقي ؛ يمثل العراق في جنيف لدى منظمات حقوق الانسان... ! ورغبتنا ان لاتتحول المنظمات الغير حكومية في العالم العربي الحديثة التكوين او الانشاء ؛ الى ناطقة بإسم وزارة الاعلام او أكثر من وزارة الاعلام. ونعتقد ستصبح احد عوامل التخلف والتطرف في المجتمع العربي ؛ وهو خلاف للاهداف التي من اجلها انشأت وهي حماية المجتمع المدني .
وندعوا النظام العربي الرسمي أن يعمل الى إ ستقلاليتها ؛ ونأمل أن لا تسيطر عليها القبيلة او ثلة من العسكر ؛ مثلما نخشى ان يتحول النظام الجمهوري الى ملكي .
اننا لا نرى في العالم العربي تمييز عنصري ضد اهل الضاد ؛ وانما نرى امتيازات قبيلية واسعة تصل لدرجة استعباد بني الضاد ؛ واضطهادا لبعض القوميات ؛ واضطهادا طائفيا للمسلمين الشيعة في العالم العربي؛ وتختلف من دولة الى اخرى في وسائل اضطهادهم ...! تارة الحزب الحاكم ؛ ومرة المؤسسة الدينية الرسمية ؛ وتارة اخرى وسائل الاعلام التي تقوم بنشر حرب الكراهية على معتقداتهم الدينية .
ونرى ان المسلمين الشيعة مضطهدون في مصر من قبل الاجهزة الامنية أو مباحث امن الدولة ؛ ومما يؤسفنا ويحزننا ان اجهزة مباحث امن الدولة في مصر تنظر الى كل من يعتقد الى مذهب ال البيت عليهم السلام هو تنظيما سياسيا وهو إساءة الى حريتهم الدينية و انتهاك صارخ الى حقوق الانسان ..!ومما يثير قلقنا دائما ولاسيما اعتقال بعضهم او تهديدهم بالاعتقال وغلق جمعياتهم المرخصة قانونيا . وبالمقابل نجد ان مؤسسة الازهر الشريف تعمل من اجل حماية الحرية الدينية في العالم الاسلامي؛ ولكن نرى بعض وسائل الاعلام المصرية تسيئ الى معتقداتهم الدينية .
ونأمل من الجمعية العربية للتمييز في مصر ان يكون لها دورا في رفع حالة الطوارئ في مصر ؛ والذي بات ثقيلا على الشعب المصري ؛ ونأمل ايضا ان تسهم في الغاء الطائفية السياسية في العالم العربي... ونتمنى لاعضاءها التوفيق
عادل الياسري
المدير التنفيذي / الولايات المتحدة

20 ذي القعدة 1424
تاريخ دخول التشيع: منذ قديم الزمان
عدد الشيعة: يفوق المليون
اماكن تواجدهم: القاهرة ، طنطا ، وغيرها من المناطق
طلباتهم و احتياجاتهم: حرية دينية
معلومات عامة:
الشيعة كانوا موجودين في مصر من قديم الزمان و كانو يشكلون الأغلبية في عهد الدولة الفاطمية ولكن تم ابادتهم من قبل صلاح الدين الأيوبي و غيره من الظالمين ولكن اعدادهم الأن في تزايد مستمر بسبب الأستبصار

« أضف معلومات حول الشيعة في العالم »