الشيعة والتشيع » الشيعة في العالم » الشيعة في العراق

8 صفر 1427
تاريخ دخول التشيع: منذ دخول الاسلام الى البلد
عدد الشيعة: 70%
اماكن تواجدهم: بغداد والجنوب باكمله وبعض المناطق الشمالية
طلباتهم و احتياجاتهم: أقامة دولة تؤمن بفكر أهل البيت (ع)
الموضوع: العراق العلوي
معلومات عامة:
تعتبر أرض العراق المعقل الاول للتشيع حيث انتشر حب علي واهل بيت الرسول الكريم على يد اصحاب الرسول المخلصين ايام الفتوحات الاولى عندما عينوا كولاة امثال الصحابي الجليل سلمان المحمدي وعبدالله بن مسعود وعمار بن ياسر وغيرهم ممالا يسعني المجال لذكرهم رضوان الله عليهم حيث زرعوا بذور الاسلام فيه في الوقت التي كانت ارض الجزيرة وارض الشام تضمر الحقد الدفين لهم ، وفيما بعد أصبحت ارض العراق القلعة الحصينة لموالي اهل البيت باحتوائها قبور ائمة اهل البيت كالامام علي وولده سيد الشهداء الحسين واخيه العباس والامامين الكاظمين والامامين العسكريين (عليهم الصلاة والسلام) وتوافد المسلمين من كل حدب وصوب للسكن بجوارهم والتشرف بخدمتهم ، وفيما بعداصبحت ارض الكوفة مقر حوزتهم وجامعتهم عندما تأسست على يد الشيخ الطوسي عام 449هـ ومنذ ذاك الوقت اصبح هذا البلد مقصد كل الشيعة في العالم .
والان يأن بلدي الحبيب من ثقل المصائب والمكائد التي حاولت طمس هوية العراق الاسلامية الشيعية علي يد يزيد العصر وحجاج العراق الثاني الملعون صدام على مدى 35 سنة ، ولكنه مضى الان لمزبلة التاريخ مدحورا .
ولكننا كلنا أمل بان يعود بلدنا حر كما كان دائما بعد التخلص من الصداميين البعثيين والتكفيريين السلفيين احفادال ابي سفيان .
سيبقى عراقنا عراقا علويا .

5 شعبان 1426
تاريخ دخول التشيع: منذ ولادة الاسلام
عدد الشيعة: 65% داخل العراق
اماكن تواجدهم: في جميع انحاء البلد
طلباتهم و احتياجاتهم: الوحده الاسلاميه
معلومات عامة:
الشيعة هم احدى الملل الاسلامية التي ظلت متمسكة بوصايا رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) في الرجوع الى الامام علي عليه السلام وبنوه في امور الدين الاسلامي فقد قال رسولنا الكريم في ذلك باكثر من مرة فقد قال (ص) :
تركت فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي اهل بيتي ، فهم فيكم كسفينة نوح من تمسك بها نجا ومن تخلف عنها غرق
وقال (ص) : يا علي انت وشيعتك على منابر من ذهب يوم القيامة

12 ذي القعدة 1425
الموضوع: بيان
معلومات عامة:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان ـ حول مجزرة بلد والدجيل
منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان
الولايات المتحدة
التاريخ : 15/12/2004
جريمة الدجيل و بلد كبرى وأولى جرأئم الطاغية صدام حسين

جريمة الدجيل لاتختلف عن جريمة حلبجة ؛ ولكنها سبقتها ؛ وظلت يتيمة في الاعلام ؛ وهي من كبرى جرائم طاغية الزمان صدام حسين و اعوانه في العراق .
إن في مدينة الدجيل ولدت شهرزاد وحكايتها وسوزان ؛ ولكن شهرزاد لاتدري ستكون التجارب الكيمياوية على أطفال المدينة ؛ فغابت من حكاياتها و لياليها وغابت عن صناعة الاعلام.
منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان ؛ تعيد بيانها السابق ؛ لإقتراب محاكمة المجرم صدام حسين و اركانه ؛ ونرى يجب أن تصبح جريمة بلد والدجيل من القضايا الرئيسية و الاولى ؛ التي يحاكم عليها المجرم وأعوانه ؛ وإن بعض العاملين في منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان ؛ أحد الشهود على تلك الجريمة . فقد عاش في معتقلاتهما السرية ؛ ورأى دقائق الاحداث بأم عينه واستمع الى حكايات الضحايا . إننا ندعو القوى الخيرة في العالم والعراق التضامن مع ضحايا مدينتي بلد و الدجيل ...
قسم الاعلام

بيان حول مجزرتي مدينتي بلد و الدجيل في العراق

كان في عام 1982 تعرض موكب صدام حسين الى إطلاقات نارية في مدينة الدجيل ؛ والتي تقع في شمال مدينة بغداد وجنوب سامراء ؛ ونود أن نذكر العالم عن بعض الحقائق لإقتراب محاكمته .
أولا : قام النظام العراقي السابق في تلك الفترة بإنزال مظلي بطائرات الهيليكوبتر على مدينة الدجيل ؛ وتألفت القوة من قوات الحرس الجمهوري و قوات الجيش الشعبي [ مهمات خاصة ] و جلبهم من مركز تدريب النهروان .
ثانيا :تم إعتقال جميع أهالي الدجيل ولم ينج حتى العاملين من المصريين في المدينة ؛ و اغلب أهالي مدينة بلد ؛ وأغلبهم من عشيرة حسب الله و عشيرة الحمزاوي ؛ وغيرهم من أبناء العشائر الاخرى التابعة الى عشائر المجمع ؛ وزجهم في سجن أبي غريب ؛ دون تفريق بين طفل أو إمراة أو شيخ كبير بالسن .
ثالثا : قاموا بهدم مدينة الدجيل و دمروها تدميرا كاملا ؛ وتجدر الاشارة إنها من المدن التاريخية ؛ وزدهرت في العصر العباسي ؛ ومثبتة في الخرائط القديمة . وحرقت جميع بساتين أهالي مدينة بلد وصودرت جميع ممتلكاتهم .
رابعا : لقد أجرى النظام السابق الاختبارات الكيمياوية و التجارب على مجاميع من أطفال مدينة الدجيل و لم ينج إلا واحدا ولازال على قيد الحياة ؛ ونأمل من القضاة جعله شاهدا في المحكمة ؛ وكيف توفى أخيه أمامه ؟ وكذلك ندعو قضاة المحكمة في التحقيق مع العاملين في الاسلحة الكيمياوية والذين بعضهم معتقلين ؛ للغرض ذاته .
خامسا : لقد اعدم المجرم صدام حسين و أعوانه معظم الرجال أمام الاطفال و النساء في سجن أبي غريب .
سادسا : تم نقل 520 طفلا و إمرأة و بعض الشيوخ من أهالي الدجيل من سجن ابي غريب ؛ الى معتقل ليّة السرّي ؛ والذي يقع جنوب ناحية بصيّة ؛ القربية من الحدود السعودية العراقية .
وإن هذا المعتقل يبعد 28 كم الى الجنوب من ناحية بصيّة . وايضا تم نقل 610 طفلا و إمرأة من أهالي بلد من سجن إبي غريب الى معتقل شيحيّات والذي لا يبعد عن معتقل ليّة سوى 10كم .
وتجدر الاشارة هنا بين هذين المعتقلين هنالك معتقلا ثالث وهو معتقل أبو الجد .
وكانت تلك المعتقلات للاكراد وهم معظمهم من الشباب الذين سلموا بعد احداث عام 1975 ؛ وإن جميعهم اعدموا وكان من بينهم احد الشرطة ؛ الذي أبلغهم انهم يوميا يذهبوا الى الموت الجماعي وليس الى اهاليهم ؛ وتمردوا على أوامر الموت الجماعي ؛ لكن تمردهم لم ينفعهم ولم ينفع من أخبرهم بالموت الجماعي ؛ فصاروا كلهم في مقبرة جماعية .
لقد كان يشرف على معتقل ليّة ومعتقل شحيات الرائد ضابط الشعبة السياسية في مديرية أمن محافظة المثنى عباس الدليمي ؛ وقد إِشتهر هذا الضابط بإنتهاكه لحقوق الانسان في مدينة السماوة و ان سجله أسود . وتوجد مقابر جماعية للعرب و الاكراد قرب المعتقلين وقد إحيطت بالاسلاك الشائكة للمقابر الجماعية ؛ وان منتسبي قوات إقتحام أمن مديرية محافظة المثنى تعلم أين تقع المقابر الجماعية؟ .
سابعا : قامت رئاسة المخابرات العراقية ؛ والتي كان يديرها برزان ابراهيم التكريتي ؛ بإعدام ألآلاف من اهالي الدجيل و بلد في أماكن مجهولة .
أن منظمة شيعــــــــــة لمراقبة حقوق الا نسان ؛ تدعوا المجتمع العراقي و قواه الخيرة و المجتمع الدولي و الامم المتحدة و جميع منظمات حقوق الانسان في العالم ؛ الى تقديم برزان التكريتي و أشقائه وأعوان صدام الى المحاكم الدولية لإقترافهم جرائم الابادة الجماعية ضد الشعب العراقي . ونود أن نذكر أيضا إن برزان إبراهيم التكريتي كان يشرف على عمليات الاعدام و القتل الجماعي ؛ والتي كان يتعرض لها الاكراد الافيلية في سجن نقرة السلمان جنوب مدينة السماوة .


7 شوال 1425
معلومات عامة:

بسم الله الرحمن الرحيم

نحن نسكن في العراق في محافظة الموصل في قضاء تلعفر ان نسبة الشيعة فيها 75%
اما عدد الجوامع فهية 4
وعدد الحسينيات 2 اما من ناحية المشاكل فنحن نواجه الوهابية هنا وعددهم ليست بقليل واخر الاعمل قمنا بها هي تاسيس الهيات الحسينية ومن ضمنها هياتنا هيئة خدام الحسين عليه السلام
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


18 رمضان 1425
تاريخ دخول التشيع: منذ انتشار الاسلام
عدد الشيعة: حوالي 70%
اماكن تواجدهم: في الشمال والوسط والجنوب
طلباتهم و احتياجاتهم: ملاحقة البعثيين الصداميين والمتواطئين معهم في كل مكان
الموضوع: وصية نبينا تحت رموشنا نحفظها لاخر نفس
معلومات عامة:
فداء لك ياسيدي يارسول الله صلوات الله عليك وعلى ال بيتك الطيبين الطاهرين ايحسب الشياطين من الجن والانس انهم قضوا على رسالتك رسالة السماء ايحسب المنافقون الذين بذلوا جهدهم في محاربتك ومحاربة عترتك الطاهرين انهم افلحو في اطفاء نور الله الا فتبا لهم فهؤلاء نحن شيعة امير المؤمنين واهل بيته الطاهرين الذين اوصانا رسول الله صلوات الله عليه باتباعهم وصيته ماثلة امامنا لاتزول اننسى كيف اذوا امير المؤمنين او الزهراء البتول او الحسن او قتل الحسين او السجاد او او .. صلوات الله عليهم اجمعين ام شيعتهم الذين والوهم واطاعو الله ورسوله والذين امنو لقد توالت علينا الحكومات منذ اكثر من الف سنة ونحن نلتزم بوصايا ائمتنا بوجوب التعامل الحسن مع الاخرين فنطبق ذلك اشد تطبيق فنلعق جراحنا ولااحد من الاخرين ينظر الينا الى ان جاء المجرم صدام ففعل مافعل ولا اعدد لانه يحتاج الى مجلدات ولكني اذكر انه كان يحاسب مذهب الشيعة لانهم شيعة ويريد ان ينتزع من عقولهم وافكارهم حب الحسين ولكن هيهات له ذلك فقد حاول من قبله يزيد ومعاوية واسلافه واحفاده وامثاله فما فلحوا ثم ونحن ننعى انفسنا فلا نلتفت حتى ونرى اقوى دولة في العالم في وسط العراق بانجازات صدام المجرم والان لم يكف البعثيين القتلة المجرمين مافعلوا من قبل يريدو ان يكملوا عملهم قضاء عما في الذمة الالعنة الله عليهم، لا وليس هؤلاء فقط بل تعاونوا مع النواصب لاهل البيت واحداث النجف وكربلاء والكاظمية خير شاهد على ذلك ومن ورائهم بعض القوميين والبعثيين والذين لايهمهم الدم العراقي من دول الجوار رغم كل ذلك فنحن هذه المرة عازمون باذن الله تعالى من اخذ حقوقنا من البعثيين واسلافهم الذين مضو ومن المحتل ايضا وتحت قيادة المرجعية الكبرى لسماحة الامام السيد علي الحسيني السيستاني والله ناصرنا ومؤيدنا نعم المولى ونعم النصير

7 شعبان 1425
معلومات عامة:

الطائفية السياسية في العراق بين الاعترافات و التساؤلات
منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان ـ الولايات المتحدة

قسم مراقبة الاعلام في منظمة شيعة لمراقبة لحقوق الانسان ؛ يقوم بإعادة المقابلة التي نشرتها جريدة [ نداء الرافدين ] في العدد رقــــــــــــم 121 مع مشعان الجبوري . وكان الجبوري متسائلا عن الطائفية في إجاباته ؛ اكثر مما هي اعترافات عن طائفية النظام العراقي السابق ؛ وهذا موجز تساؤلاته ان صح التعبير .
هناك تميز طائفي في كل شيئ ؛ ومما يؤكد هذا التميز الطائفي هو ان فرص الاكراد الموالين للسلطة كانت أفضل من فرص اهل الناصرية و العمارة ؛ حتى في الوظيفة ...! ولذلك لو نظرنا الى مكونات السلطة الحقيقية تجد عددا من الاكراد او ذوي الاصول الكردية مثل طه ياسين رمضان و مزبان خضر هادي لهم ادوارهم في الدولة العراقية ؛ فقط لانهم ليسوا بشــــــــــــــــيعة .!
دعني أسأل سؤالا : كم محافظا من جنوب العراق هو محافظ في جنوب العراق !؟ كم شخصا من اهل النجف اصبح محافظا في النجف ..! أبدا .. ! من خلف مخلف سليمان الى طالع الدوري ...! ياتون من غرب العراق ؛ ومن ثم يصبحون محافظيين ...إن تحكم الناس يفترض ان تعرف على الاقل معتقداتهم و تفكيرهم ... والان إذا استعرضنا اسماء المحافظين في الجنوب نجدهم كلهم من العسكر
كم قائد فرقة شيعي ؟ حتى عندما يضع النظام قائد فرقة من الشيعة بعد سنتين ؛ يخلق له قصة و يقطع رأسه ! لانه وصل الى رتبة غير مسموح بها ..! لماذا حين يصل الشيعي الى رتبة عميد يحال على التقاعد !؟ لماذا لايقبل الشيعي في كلية الاركان ؟ هو لايقول لك ممنوع ؛ ولكنه يختلق لك الف حجة تحول دون ذلك . لهذا تجد ان كل لواء ركن في الجيش العراقي هو من غر ب العراق ...! اذن هناك طائفية حقيقية في العراق ...!

كنت اسأل هذا السؤال :
هل اصبح شيعي وزيرا للداخلية ؟ وزيرا للدفاع ؟ حتى الشيعي الذي يحصل على موقع معين هو يحصل عليه لانه ولائه اصبح للفرد القائد ..! وليس للطائفة او التنظيم او الحزب ؛ إذن هنالك مظلومية للشعب العراقي ؛ وكانت منصبة بشكل أكبر على الشيعة ...!
هل كانت الخدمات في تكريت مثل الخدمات في مدن عراقية اخرى .؟ لقد أتى النظام بالعربي السني ؛ ووضعه في الجيش ؛ وعطى له كل الامتيازات لضباط الجيش من حيث المبدأ ؛ النظام لم يقل أنا اعطيت الامتيازات للسنة . وانما يقول اعطيت الامتيازات لظباط الجيش ! ولكن في الحقيقة ان الامتيازات اعطيت لهم ضمن كونهم يمثلون طائفة معينة .
نحن قمنا باقتلاع عشرات الالاف في ليلة ظلماء ! وجعلناهم يسيرون على الاقدام ؛ واحتجزنا الشباب ؛ومن ثم قتلنا عشرات الالاف منهم ؛ فقط لانهم من اصول ليست عراقية ؛ دون ان نتحدث لحد الان عن جريمة إبادة عرق .
اعتبرها انا إبادة عرق بشري . مجتمع كامل ؛ عشرة الاف شاب ؛ وضعوهم في معتقل و قتلوهم ؛ فقط لانهم من اصول ايرانية ؛ وقد لايكونوا من اصول ايرانية فعلا . هذا موضوع يتسم بالخطورة ؛ وانا ضده . واعتقد انا انه واحد من المواضيع التي يجب ان يعاد النظر بها . و اعتقد بسخف هذا الاجراء ؛ بل انني أشعر بالخجل لانني جزء من حكم قام بهذا العمل
أعتقد اننا مطالبون بإعادة الحقوق الى الشيعة ... و الاحتكام الى الغاء تمركز السلطة ... وعلينا تحريم ذلك سواء كان مكتوبا او غير مكتوبا ...الخ
جريدة نداء الرافدين / الجمعة 26/ كانون الثاني 1996 ... نقل حرفيا
تدعو منظمة شيعة لمراقبة حقوق الانسان ؛ الاحزاب السياسية والدينية و القومية و الطوائف و القوميات والتجمعات والعشائر و الافرادفي المجتمع العراقي الى الغاء الطائفية في الدولة و مؤسستها و التخلص من ارث النظام السابق الذي خلف عشرات المقابر الجماعية في العراق وندعو حميع الطوائف و القوميات الالتزام بلوائح حقوق الانسان . ونذكر بالمادة 36 من الجزء الثالث والتي ورد فيها
الناس جميعا سواء امام القانون و يتمتعون دون اي تمييز بحق متساو في التمتع بحمايته . في هذا الصدد يجب ان يحظر القانون اي تمييز وان يكفل لجميع الاشخاص على السواء حماية فعالة من التمييز لاي سبب كالعرق او اللون او الجنس او اللغة او الدين او الراي سياسيا او غير سياسي او الاصل القومي او الاجتماعي او الثروة او النسب او غير ذلك
العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية و السياسية في 16 كانون الاول 1966
شهادة ضحية... بعد نشرنا وثيقة ام المقابر الجماعية و إعتبرنا يوم 9/3/2001 يوم المقابر الجماعية ؛ جاءتنا شهادة ضحية من الطائفية السياسية يقول حسين عبد الامير فيها : ـ
.....لازلت اعاني منه انا و الكثير من العراقيين الذين كانوا ضحايا الطواغيث ...! انا من سكان مدينة النجف في حي العمارة ؛ منطقة جامع الطوسي .
لقد قام النظام البائد بعد إخماد الانتفاضة عام 1991 في شهر رمضان المبارك ؛ بإخلاء حي العمارة و عزل النساء عن الرجال ؛ واخذوا حوالي [ 150 ] نفر من الرجال معظمهم من رجال الدين ؛ وكانوا من اسرة بحر العلوم النصيب الاكبر منهم . وكذلك والدي كان واحد منهم ؛ والذي كان من رجال الدين ايضا ؛ وخطيبا حسينيا معروفا عند النجفيين . وكان معنا نفر كويتي اطلقت سراحه الانتفاضة ؛ وكذلك بحراني كان اسمه الشيخ رضا البحراني ؛ و اخرين من الاصدقاء و الجيران و لم نعثر عليهم لحد الان ...! اناالان عمري 28 سنة لا ازال اذكر ذلك اليوم المشؤم ؛ كل يوم ؛ رغم ان عمري كان انذاك 15 سنة .
نرجو محاسبة الجناة الذين قاموا بهذه العملية . علما ان الضباط الجيش العراقي المسؤولين عن الاعتقال كانوا من الفلوجة و تكريت و الموصل ... 1/3/2004 النجف الاشرف


29 جمادى الثانية 1425
معلومات عامة:

دراسات حول الشيعة في العراق (5)
تحديد عدد نفوس العراق، والطوائف الرئيسية

بسم الله الرحمن الرحيم

نعرض لكم باختصار هذه الدراسة، حول تحديد عدد نفوس العراق، والطوائف الرئيسية، بالاستناد الى الاحصائيات الرسمية لتحديد نفوس الشعب العراقي من عام 1977 حتى عام 1994م.
نقول: أولاً: تتحقق معرفة نفوس العراق بصورة عامة، وفي كل محافظة بالاستناد الى الاحصائيات الرسمية من خلال ما يأتي:
نفوس كل محافظة حسب تعداد عام 1977م وتعداد عام 1987 وعام 1994م:

ت اسم المحافظة عدد النفوس عام 1977 عدد النفوس عام 1987 عدد النفوس عام 1994
1 نينوى 1105671 1479430 1781800
2 صلاح الدين 363819 726138 845700
3 التأميم 495425 601219 627500
4 ديالى 587754 961073 1127700
5 بغداد 3189700 3841268 4182400
6 الانبار 466059 820690 954100
7 بابل 592016 1109575 1355200
8 كربلاء 269822 469282 665800
9 النجف 389680 590078 745000
10 القادسية 423006 559805 737100
11 المثنى 215637 315816 387700
12 ذي قار 622979 921066 1142300
13 واسط 415140 564670 653600
14 ميسان 372572 487448 561700
15 البصرة 1008626 872176 1205300
16 دهوك 250575 293304 322000
17 اربيل 541456 770439 1035400
18 السليمانية 690557 951723 1236700
المجموع 12000497 16335199 19467000

يلاحظ من الاحصائيات آنفة الذكر ما يأتي:
زيادة احصائية عام 1987م بما كانت عليه عام 1977 ـ 4250000 نسمة.
زيادة احصائية عام 1994م بما كانت عليه عام 1987م ـ 3150000 نسمة.
فيكون عدد الزيادة في كل ((10) سنوات لا يقل عن خسمة ملايين ونصف اذا اخذنا بنظر الاعتبار نمو السكان، وتوقف الحروب، وبهذا الاستنتاج يمكن ان يصبح مجموع نفوس العراق في هذا العام 2004/ لا يقل عن 25 مليون نسمة.
ثانياً: بيان عدد نفوس الشيعة في محافظات القطر، ونسبتهم الى نفوس العراق، بالاستناد الى الاحصاء الرسمي الذي أعده الجهاز المركزي للاحصاء في عام 1994م:
آ: المحافظات الآمنة، وسكانها شيعة 100 % هي:

ت اسم المحافظة عدد نفوسها
1 البصرة 1205300
2 ميسان 661700
3 واسط 653600
4 بابل 1355200
5 كربلاء 665800
6 النجف الاشرف 745000
7 القادسية 637100
8 المثنى 387700
9 ذي قار 1142300
المجموع 7453700

ب: بيان عدد نفوس الشيعة في بقية المحافظات: في الوحدات الادارية والمدن، والمحلات التي يسكن فيها الشيعة:
ب: محافظة بغداد يسكون في
ب / 1 ـ قضاء الثورة مدينة الصدر عدد نفوسها يزيد على مليون نسمة.
ب / 2 ـ محلات: جميلة، الحبيبية، الاورفلي، العبيدي، الكمالية، المعامل، حي طارق، سبع قصور، حي سومر، حي الشعب، حي الصحة، حي الجزائر، مدينة الشعب، الحسينية، الكرادة، النعيرية، حي القاهرة، قضاء او مدينة الكاظمية.
ب / 3 ـ محلات: مدينة الهادي، الحرية الاولى، والثانية، والثالثة، والدولعي، وحي الجوادين، مدينة الشعلة، وحي نواب الضباط في الرصافة، والامين الاولى والثانية والثالثة، وحي نواب الضباط خلف بغداد الجديدة، والفضيلية، والنهروان.
والكثافة السكانية في الاماكن اعلاه عالية بالاستناد عليها وسكان الثورة يقدر عدد الشيعة بثلاثة ارباع من نفوس محافظة بغداد 3 / 4.
ج: عدد نفوس الشيعة في محافظة ديالى 50 % بالاستناد الى الوحدات الادارية ومحلات سكانهم:
مندلي، بلدروز، السعدية، كنعان، الخالص، وجلولاء، ومدينة بعقوبة.
د: عدد الشيعة في محافظة التأميم، اماكن سكناهم
القادسية الاولى، والثانية، والثالثة، والتسعين، وقضاء الطوز، داقوق، ودور النفظ، وحي دوميز يزيد على 300000 نسمة نسمة الا اننا وضعنا نصف هذا العدد ادناه.
هـ : عدد الشيعة من الاخوة الفيلي، والمهجرين الذين عادوا للعراق يزيد على ((800000)) نسمة وهذا اقل من عددهم الفعلي في الوقت الحالي.
فيكون مجموع نفوس الشيعة في العراق بما يأتي:
في المحافظات التسع = ((7453700))
في محافظة بغداد 3 / 4 ثلاثة أرباع من نفوس العراق = ((3099300))
في محافظة ديالى 1 / 2 نصف نفوس العراق = ((563850))
في محاظة التأميم 1 / 4 ربع نفوس العراق = ((156875))
الاخوة الفيلية والمهجرين الذين عادوا = ((800000))
المجموع الكلي لنفوس الشيعة في العراق هو: ((12073725)) بالاستناد الى الاحصاء الرسمي عام 1994م .
فيكون مجموع نفوس الشيعة في العراق هو: ((12073725)) بالاستناد الى الاحصاء آنف الذكر.
المجموع الكلي لنفوس العراق هو: ((19467000)).
ثالثاً: عدد نفوس العراق، ونسبة الشيعة واستحقاقهم بالاستناد الى نسبتهم في نفوس العراق التي تزيد على 62 % بما يأتي:
1 ـ عدد نفوس العراق في عام 1994م هو ((19467000)) نسمة.
2 ـ عدد نفوس الشيعة في عام 1994م هو ((12073325)) نسمة.
3 ـ نسبة نفوس الشيعة 62 %.
4 ـ نسبة نفوس بقية الطوائف 38 %.
5 ـ بالاستناد الى الزيادة الحاصلة في نفوس العراق المذكورة يتم تحديد عدد نفوس العراق في هذا العام 2004م بـ ((25)) مليون نسمة.


28 جمادى الثانية 1425
معلومات عامة:

دراسات حول الشيعة في العراق (4)
الطائفية ونسبة السكان الحقيقي في العراق

لم يكن التنوع العرقي والطائفي في العراق وليد التاسع من نيسان فمنذ القدم عاش وتعايشت على أرض العراق مختلف القوميات والطوائف وجمعتهم قضية الانتماء لهذا البلد وحب الخير والسلام له، لكن ما ولد يوم التاسع من نيسان كان الأمل في أن ينال العراقيون جميعاً حقوقهم في هذا البلد سواء كما تترتب عليهم الواجبات بعد أن حرم أغلبهم من ذلك في ظل النظام السابق، ومن المعلوم أن حياة الطوائف والقوميات على أرض العراق كانت هادئة وطبيعية دائماً باستثناء بعض الفترات التي حكمت فيها الحكومات الجائرة والتي استغلت مسألة التنوع العراقي والطائفي بطريقة سيئة وبذرت بذرة الخلاف والشقاق وعمدت على اذكاء الخلافات بين أبناء البلد الواحد اعتماداً على شعار فرق تسد وتوظيفاً للتنوع بطريقة تصب في مصلحتها وكان نظام صدام من تلك الأنظمة بل من أشدها انتهاجاً لتلك السياسة، واليوم ورغم غياب صدام عن الساحة العراقية إلا أن أذنابه والمتواطئين معه في الداخل والخارج لا زالوا ينتهجون نفس النهج السابق ويعهدون إلى إثارة النعرات الطائفية بين أبناء البلد الواحد لتحقيق مكاسب خاصة ولعل من أشد المروجين لهذا الأمر الفضائيات العربية والجزيرة من بين تلك الفضائيات الخاصة، فالمتابع لهذه القناة لا يشك أبداً في سوء النوايا فيما تطرحه هذه القناة بل يقطع بأن هذا الكم من البرامج المختلفة التي تتطرق للعراق وأوضاعه يراد منها التحريض والدفع باتجاه تشنجات طائفية بين الأطراف العراقية
(شيعة ـ سنة، أكراد ـ عرب، أكراد ـ تركمان) مما يسهل وبمساعدة عوامل أخرى لقيام حرب أهلية لا سمح الله، ومع الأسف فإن مثل هؤلاء لا يعدمون ناصراً ووجدوا من يعوم على عومهم قاصداً أو بغير قصد، فالاتجاه المعاكس وبلا حدود ولقاء ومنبر الجزيرة كلها برامج تناولت مسألة العراق بسلبية واضحة ولا حيادية وركزت في هذه البرامج وغيرها على بعض التصرفات الشخصية التي تصدر من هنا وهناك ونمقتها واعطتها طابعاً مثيراً باستنتاجاتها الخاصة وتركيزها على دقائق الأمور إلى روح الطائفية ولم تكن في حقيقتها كذلك، فعندما يطالب الشيعة بانتخابات تفسر ذلك على أنه طلب الاستئثار بالسلطة التي حرمتها الجزيرة عليهم وإن كانت نتيجة لصناديق الاقتراع وعندما يرفضون قتل المدنيين تلمح بشجاعة غيرهم وعندما يتعلق الأمر بالتمثيل في مجلس الحكم يكون السنة هم الغالبية وتكون المحاصصة فيه غير منصفة عندما يرضخ بريمر على كره لمطالب الشيعة في رفض الآلية التي وافق عليها مجلس الحكم في نقل السلطة يكون بريمر في ذلك مغازلاً للشيعة ويشار لهذا الأمر بالريبة.
لقد دأبت وسائل الاعلام المغرضة ومنها الجزيرة على اعطاء صورة مشوهة لشيعة أهل البيت (عليهم السلام) ولا تمثلهم في خلقهم وأخلاقهم، فالشيعة كانوا ولا يزالون السباقون في الذود عن حرم الإسلام والدعاة الصادقين للتقريب بين المذاهب الإسلامية ولم يصدر منهم شيء بخلاف ذلك إلا في معرض الرد على بعض الأقوال التي تخرج من هنا وهناك وهو رد يقوم على اظهار الحق والتجاوز عن غير ذلك من أمور ومهاترات كلامية ويشهد لهم على ذلك التاريخ المحايد والمتتبع المنصف ولو أن وسائل الاعلام كانت بعيد عن الأغراض لسجلت للشيعة موقفهم من الدستور والذي لولاهم لكان قد خرج للوجود في أحضان أمريكية من أبوين أمريكيين وسكوت إن لم يكن مباركة ما سوى الشيعة ولسجلت لهم موقفهم الداعي لاعطاء جميع العراقيين حقهم في اختيار من يريدون عبر الانتخابات لكنها بدل ذلك صورت الأمر على أنه دعوات شخصية يطالب بها الشيعة ليصلوا إلى الحكومة مستفيدين من كونهم الأغلبية مع إنها تطرح في مواضع أخرى مسألة كون الأغلبية هي لاخواننا السنة.

أين الحق في مسألة الأغلبية
بعد أن لم يكن أحد يناقش في مسألة كون الشيعة هم الأغلبية بدأت هذه الأيام أصوات تتعالى وتشكك في هذه الحقيقة بل وتذهب أبعد من ذلك وتدعي أن الأغلبية هي للسنة الأمر الذي لم يجرأ أن يدعيه طاغية العراق، ولعل السبب وراء ذلك هو ما طرح كخيار من خيارات نقل السلطة يتم بموجبه نقل السلطة لمجلس الحكم الحالي بعد توسيعه وبالتالي فإن من شأن التشكيك في مسألة الغالبية الشيعية أن يعود بمصالح للمروجين لهذا الفكر تتمثل بالمطالبة بأن يكون التعديل المقترح متماشياً مع الطرح الجديد لمسألة النسبة وتجاهل هؤلاء الاحصائيات الرسيمة التي جرت خلال الفترة المنصرمة فقد جرت في العراق العديد من الاحصائيات خلال المئة سنة الأخيرة ولأن تلك الاحصائيات لم يجر أياً منها في ظل حكومة شيعية فلا مجال لأن يشك في نتائج تلك الإحصائيات والتي أظهرت بعمومها أن الغالبية في العراق هي للشيعة.
ففي أول احصاء أجري‎ في عام1919 وقام به البريطانيون كانت النسبة كالتالي:
الشيعة (مليون و492 الف نسمة) ، السنة (نصف مليون و 20 الف نسمة) ، النصارى (87 الف نسمة)، اليهود (86 الف نسمة) ، طوائف أخرى (42 الف نسمة) جاء ذلك في كتاب دور الشيعة في تطور العراق لعبد الله فهد والذي طبع في بيروت في العام 1973 .
أما احصاء 1947 فقد كانت النتائج التالية: الشيعة ( 58،3% ) بما فيهم الشيعة التركمان والأكراد زائداً (1،2%) من الشيعة الإيرانيين فيكون (59،5%) و السنة ( 39،2%) بما فيهم الأكراد والتركمان، والباقي أقليات .
أما احصاء 1951 فعلى الرغم مما فيه من أرقام غريبة إلا أن الشيعة شكلو فيه الأغلبية أيضاً .
وفي احصاء 1957 والذي يعده البعض أدق احصاء جرى للتركيبة السكانية وهو نفسه الذي يرجع اليه دائماً في فترة حكم الطاغية فقدجاءت النتائج كالتالي:
الشيعة (50% ) السنة (35% ) الأقليات (مسيح ويهود ويزيدية وصابئة (15% ) ) وإلى كون الشيعة أغلبية ذهب كتاب غربيون ومؤرخون منهم المؤرخ الفرنسي فيكتور بيرار الذي يقول فيما كتبه عام 1907: "رغم استبداد الخليفة السني فإن أربعة أخماس السكان ما زالوا يبجلون الأئمة الاثني عشر" .
وذهب لذلك أيضاً الكاتب الروسي كوتلوف في كتابه (ثورة العشرين) الذي ألفه عام 1958 حيث يقول: " إن الشيعة يشكلون الأغلبية في العراق"، وفي كتاب (وجاء دور المجوس) يذهب عبد الله محمد الغريب إلى أن نسبة الشيعة في الـعراق قد بلغت (50%) في عام 1971 فيما يذهب كتاب واعتماداً على دراسات حديثة إلى أن نسبة الشيعة قد بلغت حجاً أكبر من ذلك، ويذكر الكاتب البريطاني روبرت فيسك في مقالة له أن الشيعة يشكلون (60%) كما ذكرت ذلك أيضاً الصحافية الأمريكية لور اكينغ حيث قالت أن الشيعة يشكلون نسبة (60%) وتذهب إلى تأكيد الأغلبية الشيعية التقارير التي تعدها الهيئات الحكومية منها والمستقلة فهي الأخرى قد أكدت على أن الشيعة هم الأغلبية في العراق ، فقد جاء في تقرير اصدرته لجنة مراقبة الشرق الأوسط لحقوق الإنسان في عام 1991 أن الشيعة يشكلون ما بين 50 الى 55% فيما يذكر التقرير السنوي الذي أصدرته وزارة للخارجية الأمريكية عام 2002 أن نسبة الشيعة من 60 الى 65% أما السنة فنسبتهم 30 الى 37% وفي تقرير آخر الخارجية الأمريكية يذكر أن نسبة الشيعة كانت بين 60 الى 67% ويشير تقرير آخر صدر عن مركز ابن خلدون العربي في عام 1999 إلى أن الشيعة يمثلون 52% بيما تقدر الموسوعة البريطانية نسبة الشيعة بـ 53% على أن هناك من يذهب إلى أن نسبة الشيعة تفوق تلك الأرقام بكثير وتصل إلى 80% وعموماً وباعتماد بعض القرائن كالجهة التي أعدت الاحصاء والهدف من الاحصاء وزمان الاحصاء يمكن الركون إلى نسبة 60 الى 65% (والى حين اجراء احصاء دقيق ) كونها أكثر النسب قبولاً في الوقت الحاضر .
1 - فيكتور بيراز : أربعة أخماس (80%) السكان يبجلون الأئمة الاثني عشر.
2 - الخارجية الأمريكية: نسبة الشيعة في العراق تبلغ من 60 الى 67% .

مجلة النجف الأشرف - تصدر عن مؤسسة المرتضى - العدد السابع - صفر 1425هـ


27 جمادى الثانية 1425
معلومات عامة:

دراسات حول الشيعة في العراق (3)
نتائج الاحصاء الصادرة من U of Libraries في حقل العراق Census and demography

أكدت نتائج الاحصاء الصادرة من U of Libraries في حقل العراق Census and demography على البيانات التالية :
1.أن عدد سكان العراق حسب احصاءات عام 1987م هي 16.287.000 مليون نسمة بالاعتماد على 3.1% كمعدل النمو .
2.أن 95% من مجموع نفوس العراق من المسلمين وأن نسبة الشيعة في العراق هي 55% حسب المصادر الحكومية ولكنها تتراوح بين 60-65%.
3.ان اللغة العربية هي لغة الدولة الرسمية بجانب اللغة الكردية في المحافظات الشمالية السليمانية وأربيل ودهوك .
4.اعتبرت نسبة معدل النمو في العراق كأعلى نسبة في العالم وخاصة في احصاءات عام 1987م و 1977م كما حصرت هذه النسبة ما بين 2.8-3.5% واعتبرت 3.2% كنسبة في احصاء 1977م .
5.وردت الاحصاءات الرسمية وعدد السكان في العراق حسب المصدر نفس بالشكل التالي :
سنوات الاحصاء ---- عدد نفوس العراق
1932 ........................ 3.5 مليون
1947 ........................ 4.8 مليون
1957 ........................ 6.3 مليون
1965 ........................ 8 مليون


26 جمادى الثانية 1425
معلومات عامة:

دراسات حول الشيعة في العراق (2)
وجود الشيعة التركمان في العراق
لجنة الدفاع عن حقوق التركمان في العراق

تفيد البيانات الصادرة من مركز الاحصاء المركزي في العراق بأن نسبة الشيعة في العراق 55% ، والاكراد 16% ، والتركمان 8% ولم يدرج نسبة شيعة التركمان في هذا البيان والذين يمثلون 50% من التركمان وهذه البيانات رغم صدورها من قبل النظام البائد الذي اتبع سياسة التعريب في المناطق التركمانية ، لكنها لا تمثل الحقيقة ، لان النسبة الحقيقية للتركمان تكون 13% أو أكثر ، ونصفهم من الشيعة ، وعليه فتكون نسبة الشيعة من اجمالي العراق 61.5% وذلك بعد اضافة التركمان الشيعة اليهم .

« أضف معلومات حول الشيعة في العالم »