×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدب المحنة أو شعراء المحسن بن علي (ع) / الصفحات: ٧٠١ - ٧٢٠

[١٥٨] ولبعض المتأخرين:

إن قيل حوّاء قلت فاطم فخرهاأو قيل مريم قلت فاطم أفضل
أفهل لحوّاه والدّ كمحمّدأم هل لمريم مثل فاطم أشبل
كلٌّ لها حين الولادة حالةمنها عقول ذوي البصائر تذهل
هذي لنخلتها التجت فتساقطترطباً جنيّاً فهي منه تأكل
وضعت بيعسى وهي غير مروعةأنّى وحارسها السريّ الأبسل
وإلى الجدار وصفحة الباب التجتبنت النبيّ فأسقطت ما تحمل
سقطت وأسقطت الجنين وحولهامن كلّ ذي حسب لئيم جحفل
هذا يعنّفها وذاك يدعُّهاويردُّها هذا وهذا يركل
وأمامها أسد الاُسود يقودهبالحبل قنفذ هل كهذا معضل
ولسوف تأتي في القيامة فاظمتشكو إلى ربِّ السماءِ وتعوّل
ولترفعنَّ جنينها وحنينهابشكاية منها السماء تتزلزل
٧٠١

[١٥٩] ولبعضهم قائلا:

جاءت اليهم بضعة المختارتحول بين القوم والكرار
فما رعوا حقالها وذمةوانتهكوا لله أي حرمة
بضربها هذا بنعل سيفهلكزا وذا بلطمها بكفه
وثالث بالسوط قد ادماهاوما رعى الله ولا أباها
أوجعها اللعين ضرباً علنافاسقطت بنت النبي محسنا(١)

١- هدية الابرار فيما ورد في الخمسة النجباء الاطهار، للشيخ مهدي الحائري المازندراني مطبعة الزهراء النجف.

٧٠٢

[١٦٠] ولبعضهم:

مولاي ما سنّ الضَلال سوى الاولىهجموا على الطهر البتولة دارها
جمعوا على بيت النّبي محمدحطباً وأوقدت الضغائن نارها
رضوا سليلة أحمد بالباب حتــى أنبتوا في صدرها مسمارها
عصروا ابنة الهادي الأمين وأسقطوامنها الجنين وأخرجوا كرارها
قادوا علياً بالنِّجاد وضيعتسبل الرشاد وخالفت جبارها
قادوه والزهراء تعدو خلفهعبرى فليتك تنظر استعبارها
والعبد سود متنها فاستنصرتأسفاً فليتك تنظر استنصارها
منعوا البتول عن النياحة إذ غدتتبكي أباها ليلها ونهارها
قالوا لها قرّي فقد آذيتناأنّى وقد سلب المصاب قرارها
قطعوا أراكتها ومن أبنائهاقطعت أمي يمينها ويسارها(١)

١- التحصيل في أيام التعطيل السيد علي نقي الطبسي الحائري: ٣٧١ دار فدك لنشر ايران مشهد.

٧٠٣

[١٦١] وللشيخ ياسين بن أحمد الصواف قوله:

وعاند المرتضى الكرَّار حيدرةًمسفِّهاً رأيه لله في كفر
زار على عترة الهادي النبي وهممطهرون من الأدناس والقدر
ويل له كيف ردَّ الطهر فاطمةعن حقِّها لم يخف منشىء الصور
بأيِّ وجه يلاقي المصطفى ولقدآذى البتول بقول الفحش والضرر
هذا ولم يكفه الطاغي فاضغطهابالباب قسراً على ما جاء في الخبر
وأمَّر قنفذاً بالسوط يضربهاواحسرتاه لما لاقت من الضرر
فأسقطت بجنين آه واعجباًما في الصحابة من ناه ومنتهر
يا للحميَّة للطُّهر فاطمةمن البريَّة من خادم ومنتصر
هناك ست النساء الطهر فاطمةبنت النبي على القدر والحظر(١)

١- عن كتاب عقد الدرر للشيخ ياسين بن أحمد الصواف البحراني: ٨٩ تحقيق السيد محمود الفريقي.

٧٠٤

[١٦٢] وللسيد عبد الهادي حفيد الميرزا السيد عبد الهادي الشيرازي قوله:

لهفي على الصّديقة الزهراءممّا دهاها من يد اللعناء
قد جُرعّت مالو أصاب جبالهالتدكدكت من شدّة الارزاءِ
فقدُ النبيِّ وعظم رزءِ مُصابهغصبُ الوصيِّ وحقِّه بجلاءِ
وجفاءُ أصحاب النبي بهضمهاوالمُصطفى مُلقى على الرُّمضاء
وتعمّدوا فدكاً بغصب أنكرواما قاله طه على الشُهداءِ
هي بضعتي فرضاى أنَّى ترتضىغضبي متى غضبت بلا استثناءِ
روحي التي في جنبِّي أحبَّ مَنهُم أهل بيتي إليِّ في الاناءِ
هذا وقد كسروا لها ضلعاً وقدقتلوا لها بلا أخطاءِ
لمّا أتت للباب تنظر من بهافاحسّ حَبتُر وقفة الزَّهراءِ
ركل اللعينُ الباب وهي ورائهركلا عنيفاً بادى البغضاء
بين الجدار وبين باب الدار إذعُصرت حبيبةُ سيّد الأمناءِ
فعلا الصراخ ورائه يا فضةُقد أسقطوا ما كان في أحشائي
فعدت إليها فضّة بصُرت بهامُغمىً عليها ضُمّخت بدماء
أو هكذا يا اُمّة السَّوءِ التيأوصاكِ طه بَعده بوفاء
٧٠٥

[١٦٣] وله هذه القصيدة:

يا بضعة طه المختاروحليلة حيدر
من غيرك ساد النسوانطُرّاً وتصدَّرْ

أنتِ وبنوك سِر وجودِ الكونِ ومَصدَر
قد من الله بك في الذّكر فأنت الكوثر
فبك أنشئتِ الأفلاك
وأبوك خوطب لولاكْ
مُذ تقفين في محرابكِبكِ رُبُّكِ باهى

* * *
فاطمةٌ فطمتْ من سوءمن قِبَلِ الباري
وكذا شيعتها قد فُطمواعن وِرد النار
الحبُّ الجيّدُ يَلْقُطهُالطّيرُ بمنقارِ
وكذا الزهراء مع شيعتهافي تلكِ الدار

هي حلقة وصل الُمختار
مع شبليها والكرّار
تُقاحة عدن لأبيهاربُّكَ أهدها

* * *
خطب أفجع قلب الهاديوالعالَمَ أجَمَعْ
٧٠٦