×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

قراءة في المنهج الحديثي عند الألباني / الصفحات: ١٤١ - ١٦٠

ب- مجاعة بن الزبير:

ضعّفه الألباني في إرواء غليله (٣ / ٢٤٢) فقال: وهذا إسناد ضعيف، مجاعة هذا قال أحمد: لم يكن به بأس، وضعّفه الدارقطني.

ثمّ تناقض فقال في صحيحته (١ / ٦١٣): ورجاله ثقات غير مجاعة هذا وهو حسن الحديث(١).

جـ - عتبة بن حميد الضبي:

ضعّفه الألباني في إرواء غليله (٥ / ٢٣٧)حيث قال هناك ما نصّه: قلت وهذا إسناد ضعيف فيه ثلاث علل....

الثانية: ضعف عتبة الضبي، قال الحافظ: صدوق له أوهام.

قلت(يعني السقاف): تنبّهوا إلى أنّه فسّر كلام الحافظ: (صدوق له أوهام) هنا بأنّه: ضعيف, ثمّ تناقض تناقضا واضحا في موضع آخر وذلك في صحيحته (٢ / ٤٣٢) حيث قال عن سند فيه عتبة هذا ما نصّه: وهذا إسناد حسن، عتبة بن حميد صدوق, له أوهام وبقية رجاله ثقات.

قلت: فتنبّهوا أيّها العقلاء كيف فسّر هنا قول الحافظ صدوق له أوهام بأنّه: حسن الحديث خلاف ما تقدّم(٢)!!

١- تناقضات الألباني الواضحات: ٢/ ١٥٨.

٢- المصدر السابق: ٢/ ١٥٨

١٤١
د- أشعث بن أسحق بن سعد:

من الغريب العجيب أنّ الشيخ الألباني قال عن أشعث بن أسحق هذا في إرواء غليله (٢ / ٢٢٨): مجهول الحال, لم يوثّقه إلا ابن حبان.

ثمّ تناقض على عادته لأنّه ناقل من الكتب لا غير! ومقلّد دون معرفة! وليس محدّثا قطعاً! فقال عن أشعث هذا في صحيحته (١ / ٤٥٠): ثقة!!! فيا للعجب من شذر مذر(١).

هذا وذكر السيد السقاف (١٠٠) موردا من الرجال الذين تناقض الألباني في توثيقهم وتضعيفهم(٢).

٩- المورد التاسع: تصحيحه لفضائل معاوية وابن العاص تأييداً لمذهب النواصب:

عرفنا أنّ الألباني حاول تضعيف بعض فضائل أهل البيت عليهم السلام مع أنّها صحيحة طبق المباني الحديثية لديه وفي المقابل نراه يصحّح فضائل أعداء أهل البيت من أمثال معاوية وابن العاص مع أنّها بحسب المباني الحديثيّة تكون ضعيفة, ونترك الكلام هنا لأحد علماء أهل السنّة المعاصرين وهو السيّد حسن السقاف حيث قال:

١- انظر: تناقضات الألباني الواضحات: ١٦١- ١٦٢.

٢- المصدر نفسه: ٢/ ١٥٧- ٢٢٥.

١٤٢
«اعلم أنّ الألباني يصحّح أحاديث موضوعة وضعيفة فيها ذكر فضائل معاوية بن أبي سفيان وعمرو بن العاص؛ شغباً وتأييداً للنواصب, وهو مخطئ وخاطئ في ذلك, لأنّ هذه الأحاديث لا يمكن أن تصحَّ حسب موازين علم الحديث, زيادة على تصريح الحذّاق من أهل هذا الشأن من كبار المحدّثين بعدم صحّتها وإليك ذلك:

١ - حديث عمير بن سعيد قال: لا تذكروا معاوية إلا بخير, فإنّي سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله يقول: اللهمّ اهد به. رواه الترمذي في سننه (٥ / ٦٨٧) وغيره.

قلت: صحّحه الألباني في صحيح سنن الترمذي (٣ / ٢٣٦) فقال: صحيح بما قبله!

قلت: كلا والذي برأ النسمة، فإنّه حديث موضوع, لاشكّ في ذلك فإنّ في سنده عمرو بن واقد، وقد قال فيه الألباني نفسه في ضعيفته (٢ / ٣٤١) متناقضا: وعمرو بن واقد متروك كما في التقريب. وقال في صحيحته (١ / ٤٥٨) عن طريق فيها عمرو هذا: فهذه طريق أخرى عن إسماعيل, ولكنّها واهية فإنّ عمرو بن واقد متروك.

قلت: بل هو كذاب, كذّبه جماعة من الحفاظ، ففي تهذيب التهذيب (٨ / ١٠٢) قال أبو مسهر: كان يكذب....

١٤٣
وقال البخاري, وأبو حاتم, ودحيم, ويعقوب بن سفيان: ليس بشئ..., وكان مروان يقول: عمرو بن واقد: كذاب..، وقال النسائي والدارقطني والبرقاني: متروك الحديث. وقال ابن حبان: يقلب الأسانيد ويروي المناكير عن المشاهير, واستحق الترك... .

فعلى الألباني أن يضرب على هذا الحديث؛ لأنّه موضوع وراويه كذاب متروك, وهو لا ينفع ولا يصلح في الشواهد!!

فإن قال: هذا الحديث صحيح بما قبله.

قلنا له: أنت متناقض!! لأنّك صحّحت الحديث الذي قبله بهذا الموضوع الذي بعده!! حيث قلت في صحيحتك (٤ / ٦١٨) مصحّحا ما قبله ممّا سأزيف تصحيحك الآن له إن شاء الله تعالى ما نصّه: ثمّ إنّ للحديث طريقاً أخرى، يرويه عمرو بن واقد عن يونس بن حلبس, عن أبي إدريس الخولاني, عن عمير بن سعد الأنصاري, قال: سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله يقول: فذكره»(١).

١- هنا وضع السقاف هامشاً جاء فيه: (كلا لم يذكره بلفظه, وإنّما اقتصر على قوله فيه: (اللهمّ اهد به) ولم يسق لفظة (اجعله هاديا مهديّا) فلمَ صحّحتها على فرض صلاحية طريق عمرو بن واقد الفاسدة التي زعمتها؟ ! ولمَ لم تسلك هذا في حديث: (يا سيدي والرقى صالحة) فاعتبرت أنّها ضعيفة, مع اعترافك هناك بوجود شاهد للحديث بالجملة؟ ومع كون الرباب جدّة عثمان بن حكيم مقبولة, وليست كعمر بن واقد كذاب متروك).

١٤٤
ثمّ قال الألباني:

«وبالجملة فالحديث صحيح، وهذه الطرق تزيده قوّة على قوّة.

أقول: هل تزيد طريق الكذاب المتروك الحديث قوّة إلى قوة»(١)!.

ثمّ إنّ السقاف ناقش تصحيح الألباني لأحاديث فضائل عمرو بن العاص وبين زيف ذلك(٢), وردّ على تضعيفه لحديث بريدة: «كان أحبّ النساء إلى رسول الله فاطمة, ومن الرجال علي» وبيّن تناقضه وتدليسه على القرّاء مبيّنا صحّة الحديث واستقامته مع موازين التصحيح والتضعيف(٣).

هذا وقد امتلأت الكتب في ذكر تناقضات الألباني وأوهامه وتصحيحاته للأحاديث بحسب الأهواء, ولو أردنا استقصاء تلك الموارد ومتابعتها لطال بنا المقام، وخرجنا عن المقصود, وما ذكرناه من الكتب المؤلّفة في الردّ على الألباني بداية هذا المبحث تعطي للقارئ صورة واضحة عن ذلك.

١- تناقضات الألباني الواضحات: ٢/ ٢٢٧- ٢٢٩.

٢- المصدر نفسه: ٢/ ٢٣٤- ٢٤٣.

٣- تناقضات الألباني الواضحات: ٢/ ٢٤٤- ٢٤٨.

١٤٥

خاتمة البحث

تبيّن من خلال البحث أنّ الألباني من مشيّدي أركان السلفيّة في عصرنا الحاضر, وله كتب حديثيّة عديدة خصوصاً في التصحيح والتضعيف, فقد قسّم السنن وغيرها إلى الصحيح والضعيف ويعتبره السلفيون اليوم من رافعي لواء السنّة النبوية وأنّ التعدّي عليه تعد على السنّة النبوية.

إلا أنّه من خلال البحث المتقدّم عرفنا أنّ أصل مفهوم السلفيّة الذي يدعو له الألباني هو مفهوم غير واضح وغير منقّح, وأنّ السلف مدارس ومشارب عدّة متفاوتة فيما بينها,.بل إنّ بينهم حروب وقتال ودماء فضلاً عن اختلافهم في العقائد والأحكام, وغيرها من الأمور الشرعية.

كما أنّ الألباني لم يكن بتلك المنزلة التي صوّرها السلفيونّ فقد قمنا بمناقشة دعواه عدم جواز التقليد, وبيّنا فسادها بخمسة وجوه، بل أوضحنا أنّ كلام الألباني يتضمّن عودة للتمسّك بالتقليد لغير العلماء ممّن لا يستطيعون معرفة معاني القرآن والسنّة, وهم بحسب الظاهر السواد الأعظم من هذه الأمّة, فكلامه في رفض التقليد ممّا لا محصّل له. كما ناقشنا أدلّته التي ساقها على اعتبار حجية خبر الواحد سواء في العقائد أو الأحكامّ واتّضح من خلالها سطحيّة وبساطة الألباني في فهم فقه ودلالة الآيات والأحاديث النبويّة, ولم ينهض أيّ دليل

١٤٦
ساقه على صحّة مدعايته, فهو لم يستطع التفريق بين وجوب إطاعة النبيّ وبين حجيّة خبر الواحد, وكذا لم يستطع التفريق بين حجيّة خبر الواحد وبين إفادة خبر الواحد للعلم.

ثمّ كشفنا في آخر البحث الكثير من تناقضاته في التصحيح والتضعيف, وبيّنا عدّة شواهد من تدليساته وتوهيمه القرّاء بصحّة توثيقاته وتصحيحاته وتضعيفاته, واتّضح من خلال ذلك أنّ الألباني ليس من أهل الحديث الذين يشار لهم بالبنان, بل إنّه يتصرّف ببساطة وسطحيّة تامّة, وأنّه يتّبع الأهواء ويحمل في تحقيقاته تناقضات عديدة.

كما عرفنا أنّ عدّة من العلماء انبروا لكشف حقائق الألباني, وبيان ضعف حاله في علم الحديث, وذكروا عدّة آلاف من الموارد التي تناقض, أو دلّس أو أخطأ فيها.

١٤٧

مصادر البحث

١- القرآن الكريم.

٢- الاختلاف في اللفظ والرد على الجهمية والمشبهة، عبد الله بن مسلم بن قتيبة الدينوري, دار الكتب العلمية, بيروت ـ لبنان.

٣- إرواء الغليل, محمد ناصر الدين الألباني, المكتب الإسلامي, بيروت ـ لبنان, الطبعة الثانية, ١٤٠٥هـ ـ ١٩٨٥م.

٤- استجلاب ارتقاء الغرف بحب أقرباء الرسول وذوي الشرف, الحافظ السخاوي, تحقيق: خالد بن أحمد الصمي, دار البشائر الإسلامية, بيروت, ١٤٢١هـ ـ ٢٠٠٠م.

٥- أصول السرخسي, محمّد بن أحمد بن أبي سهل السرخسي، تحقيق: أبي الوفا الأفغاني, دار الكتب العلمية, بيروت ـ لبنان, الطبعة الأُولى, ١٤١٤هـ ـ ١٩٩٣م.

٦- الأنساب, عبد الكريم بن محمد السمعاني, دار الجنان, بيروت, لبنان, الطبعة الأُولى, ١٤٠٨هـ ـ ١٩٨٨م.

٧- بدائع الصنائع, ابو بكر بن سعود الكاشاني, المكتبة الحبيبية, باكستان, الطبعة الأُولى, ١٤٠٩هـ ـ ١٩٨٩م.

١٤٨
٨- البداية والنهاية, إسماعيل بن كثير, طبعة مؤسسة التاريخ العربي, ودار إحياء التراث العربي, بيروت, الطبعة الأُولى, ١٤٠٨هـ ـ ١٩٨٨م.

٩- تاريخ الإسلام, الذهبي, دار الكتاب العربي, الطبعة الثانية, ١٤١٨هـ ـ ١٩٩٨م.

١٠- تاريخ بغداد, أحمد بن علي الخطيب البغدادي, دار الكتب العلمية, بيروت.

١١- تاريخ الطبري, محمد بن جرير الطبري, نشر مؤسسة الأعلمي للمطبوعات, بيروت ـ لبنان, الطبعة: الرابعة, ١٤٠٣ ـ ١٩٨٣م.

١٢- تذكرة الخواص, سبط ابن الجوزي, مؤسسة أهل البيت, بيروت ـ لبنان.

١٣- ترتيب المدارك, القاضي عياض.

١٤- تعجيل المنفعة، احمد بن حجر العسقلاني, دار الكتاب العربي, بيروت ـ لبنان.

١٥- التعريف بأوهام من قسّم السنن إلى صحيح وضعيف, محمود سعيد ممدوح, دار البحوث للدراسات الإسلامية وإحياء التراث, دبي ـ الإمارات, الطبعة الأُولى, ١٤٢١هـ ـ ٢٠٠٠م.

١٦- تناقضات الألباني الواضحات, السيد حسن السقاف, دار

١٤٩
الإمام النووي, الطبعة الرابعة, ١٤١٢هـ ـ ١٩٩٢م.

١٧- تهذيب التهذيب, أحمد بن حجر العسقلاني, دار الفكر, بيروت, الطبعة الأُولى, ١٤١٥ هـ ـ ١٩٩٥م.

١٨- تهذيب خصائص الإمام علي, أحمد بن شعيب النسائي, تحقيق الحويني الأثري, دار الكتب العلمية, بيروت.

١٩- تلخيص مستدرك الحاكم, محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي, دار المعرفة, بيروت, مطبوع بهامش المستدرك.

٢٠- تمام المنّة في التعليق على فقه السنّة, محمد ناصر الدين الألباني, نشر المكتبة الإسلامية، دار الراية للنشر, الطبعة الثالثة, ١٤٠٩هـ.

٢١- التمهيد ابن عبد البر القرطبي, تحقيق: مصطفى بن أحمد العلوي،‏محمد عبد الكبير البكري, المطبعة: وزارة عموم الأوقاف والشؤون الإسلامية, المغرب, نشر وزارة عموم الأوقاف والشؤون الإسلامية, ١٣٨٧هـ..

٢٢- تنوير الحوالك شرح على موطأ مالك, جلال الدين السيوطي, دار الكتب العلمية, بيروت ـ لبنان, الطبعة الأُولى, ١٤١٨هـ ـ ١٩٩٧م.

٢٣- جامع البيان ابن جرير الطبري, دار الفكر, بيروت, الطبعة الأُولى, ١٤٢١هـ ـ ٢٠٠١م.

١٥٠
٢٤- جواهر العقدين, السمهودي, دار الكتب العلمية, بيروت, الطبعة الأُولى, ١٤١٥هـ ـ ١٩٩٥م.

٢٥- الحاوي في فتاوى الألباني, إعداد: أبي همام المصري, دار هند, الطبعة الأُولى, ١٤١٦هـ ـ ١٩٩٦م.

٢٦- الحديث حجة بنفسه في العقائد والأحكام, محمد ناصر الدين الألباني, استفدنا من الكتاب المنشور على القرص الكمبيوتري(المكتبة الشاملة).

٢٧- حلية الأولياء وطبقات الأصفياء, أبو نعيم أحمد بن عبد الله الأصبهاني, نشر دار الكتاب العربي، بيروت ـ لبنان, الطبعة الرابعة، ١٤٠٥هـ.

٢٨- ذخائر العقبى, أحمد بن عبد الله الطبري, نشر مكتبة القدسي, القاهرة ـ مصر, طبع سنة ١٣٥٦هـ.

٢٩- الذبّ الأحمد عن مسند الإمام أحمد, محمد ناصر الدين الألباني, دار الصديق, السعودية, الطبعة الثانية, ١٤٢١هـ ـ ٢٠٠٠م.

٣٠- سنن ابن ماجه, محمد بن يزيد بن ماجه القزويني, طبعة مكتبة المعارف للنشر والتوزيع, (بتعليق الألباني) الرياض, الطبعة الأُولى, ١٤١٩هـ ـ ١٩٩٨م, وطبعة دار الفكر, بيروت, بتحقيق محمد فؤاد عبد الباقي.

١٥١
شيخ حكمت قراءة في المنهج الحديثي عن الألباني » حكمت الرحمة » (ص ١٢٨ - ص ١٥٧)٣١- سنن الترمذي, محمد بن عيسى الترمذي, تحقيق: عبد الوهاب عبد اللطيف, دار الفكر, بيروت ـ لبنان, الطبعة الثانية, ١٤٠٣هـ - ١٩٨٣م.ونسخة أخرى بتحقيق أحمد محمد شاكر.

٣٢- سلسلة الأحاديث الصحيحة, محمد ناصر الدين الألباني, مكتبة المعارف للنشر والتوزيع, الرياض, ١٤١٥هـ ـ ١٩٩٥م.

٣٣- سلسلة الأحاديث الضعيفة, الألباني, مكتبة المعارف للنشر والتوزيع, الرياض, الطبعة الثانية, ١٤٢٠هـ ـ ٢٠٠٠م.

٣٤- السنّة, عبد الله بن أحمد بن حنبل الشيباني, تحقيق: د. محمد سعيد سالم القحطاني, نشر دار ابن القيم، الدمام ـ السعودية, الطبعة الأُولى، ١٤٠٦هـ.

٣٥- سنن النسائي, احمد بن شعيب النسائي, طبعة دار الفكر, بيروت, الطبعة الأُولى, ١٣٤٨هـ ـ ١٩٣٠م.

٣٦- السلفية مرحلة زمانية مباركة لا مذهب إسلامي, محمد سليم البوطي, دار الفكر, دمشق- سوريا, الطبعة الثانية, ١٤١٧هـ ـ ١٩٩٦م.

٣٧- سير أعلام النبلاء, محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي, مؤسسة الرسالة, بيروت, الطبعة التاسعة, ١٤١٣هـ ـ ١٩٩٣م.

٣٨- شرح صحيح مسلم, محيي الدين بن شرف النووي, مؤسسة المختار للنشر والتوزيع, القاهرة, الطبعة الأُولى,

١٥٢
٢٠٠١م, ودار الكتاب العربي, الطبعة الثانية, ١٤٠٧هـ.

٣٩- شرح نخبة الفكر في مصطلحات أهل الأثر، نور الدين أبو الحسن على بن سلطان محمد القاري الهروي المعروف (بملا على القاري)، حققه وعلق عليه: محمد نزار تميم وهيثم نزار تميم, دار النشر: دار الأرقم, لبنان ـ بيروت.

٤٠- شرح نهج البلاغة, ابن أبي الحديد المعتزلي, طبعة دار الكتب العلمية المصورة على طبعة دار إحياء الكتب العربية, الطبعة الأُولى, ١٣٧٨هـ ـ ١٩٥٩م.

٤١- صحيح ابن حبان, محمد بن حبان البستي, مؤسسة الرسالة, الطبعة الثانية, ١٤١٤هـ ـ ١٩٩٣م.

٤٢- صحيح البخاري, محمد بن إسماعيل البخاري, دار الفكر, بيروت, طبع سنة ١٤٠١هـ ـ ١٩٨١م.

٤٣- صحيح الجامع الصغير, محمد ناصر الدين الألباني, المكتب الإسلامي, دمشق حققه وعلق عليه: محمد نزار تميم وهيثم نزار تميم سوريا, الطبعة الثالثة, ١٤٠٨هـ ـ ١٩٨٨م.

٤٤- صحيح سنن النسائي, ناصر الدين الألباني, مكتبة المعارف للنشر والتوزيع, الرياض, الطبعة الأُولى للطبعة الجديدة, ١٤١٩هـ ـ ١٩٩٨م.

٤٥- صحيح مسلم, مسلم بن الحجاج النيسابوري, دار الفكر,

١٥٣
بيروت ـ لبنان.

٤٦- صراط النجاة, مجموعة استفتاءات للسيّد الخوئي والميرزا جواد التبريزي, جمع: موسى مفيد العاملي, مطبعة سلمان الفارسي, الطبعة الأُولى, ١٤١٦هـ.

٤٧- الصواعق المحرقة, ابن حجر الهيتمي, دار الكتب العلمية, بيروت, ١٤٢٠هـ ـ ١٩٩٩م.

٤٨- ضعيف سنن الترمذي, محمد ناصر الدين الألباني, نشر المكتب الإسلامي، بيروت ـ لبنان, الطبعة الأُولى, ١٤١١ ـ ١٩٩١م.

٤٩- فضائل الصحابة, أحمد بن حنبل, مؤسسة الرسالة, بيروت, الطبعة الأُولى, ١٤٠٣هـ ـ ١٩٨٣م.

٥٠- القاموس المحيط, محمد بن يعقوب الفيروز آبادي, نشر دار العلم للجميع, بيروت ـ لبنان.

٥١- قفو الأثر في صفوة علوم الأثر، رضي الدين محمد بن إبراهيم الحلبي الحنفي، تحقيق: عبد الفتاح أبي غدة, دار النشر: مكتبة المطبوعات الإسلامية, حلب ـ سوريا, الطبعة الثانية, ١٤٠٨هـ.

٥٢- قواعد في علوم الحديث, ظفر احمد العثماني التهانوي,تحقيق: عبد الفتاح أبي غدة, نشر دار السلام للطباعة

١٥٤
والنشر,القاهرة, مصر, الطبعة السادسة, ١٤٢١هـ- ٢٠٠٠م.

٥٣- الكاشف في معرفة من له رواية في الكتب الستّة، محمد بن أحمد أبو عبدالله الذهبي الدمشقي, تحقيق: محمد عوامة نشر دار القبلة للثقافة الإسلامية , مؤسسة علو, جدة ـ السعودية, الطبعة الأُولى, ١٤١٣ هـ ـ ١٩٩٢م.

٥٤- الكفاية في علم الرواية, أحمد بن علي الخطيب البغدادي, تحقيق: أبي عبدالله السورقي، إبراهيم حمدي المدني, نشر المكتبة العلمية، المدينة المنورة ـ السعودية.

٥٥- لسان العرب, محمد بن مكرم بن منظور, نشر أدب الحوزة، قم ـ إيران, طبع سنة ١٤٠٥هـ.

٥٦- لماذا اخترت المنهج السلفي،سليم بن عبد الله الهلالي, مركز الدراسات المنهجية السلفية, الطبعة الأُولى, ١٤٢٠هـ ـ ١٩٩٩م.

٥٧- مجمع الزوائد, نور الدين الهيثمي, دار الكتب العلمية, بيروت, ١٤٠٨هـ ـ ١٩٨٨م.

٥٨- المجموع, محيي الدين بن شرف النووي, دار الفكر، بيروت ـ لبنان.

٥٩- مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح, علي بن سلطان محمد القاري، تحقيق: جمال عيتاني, نشر دار الكتب العلمية,

١٥٥
بيروت ـ لبنان, الطبعة الأُولى, ١٤٢٢هـ - ٢٠٠١م.

٦٠- المستصفى, أبو حامد الغزالي, نشر دار الكتب العلمية، بيروت ـ لبنان,١٤١٧ ـ ١٩٩٦م.

٦١- المستدرك على الصحيحين, محمد بن عبد الله الحاكم النيسابوري, دار المعرفة, بيروت ـ لبنان, ١٤٠٦هـ.

٦٢- مسند أحمد, أحمد بن حنبل,، طبعة دار صادر, بيروت ـ لبنان. بتحقيق شعيب الارنؤوط وطبعة مكتبة التراث الإسلامي بتحقيق أحمد محمد شاكر, وطبعة دار الحديث, القاهرة, بتحقيق حمزة أحمد الزين.

٦٣- مشكاة المصابيح, محمد بن عبد الله الخطيب التبريزي, تحقيق: ناصر الدين الألباني, طبع المكتب الإسلامي, بيروت ـ لبنان, الطبعة الثالثة, سنة ١٩٨٥م.

٦٤- مصطلح الحديث, محمد بن صالح بن عثيمين, طبع سنة ١٤١٦هـ.

٦٥- المعجم الكبير, الطبراني, طبعة دار إحياء التراث العربي, نشر مكتبة ابن تيمية, القاهرة, الطبعة الثانية.

٦٦- المصنّف, ابن أبي شيبة, دار الفكر, بيروت ـ لبنان, الطبعة الأُولى, ١٤٠٩هـ.

٦٧- المفردات في غريب القرآن, الحسين بن محمد الراغب

١٥٦
الأصفهاني, تحقيق: محمد سعيد كيلاني, دار المعرفة, بيروت ـ لبنان.

٦٨- مقالات الألباني, جمعها وصححها نور الدين طالب, دار أطلس للنشر والتوزيع, الرياض ـ السعودية, الطبعة الثانية, ١٤٢٢هـ- ٢٠٠١م.

٦٩- مقاييس اللغة, أحمد بن فارس, تحقيق: عبد السلام محمد هارون, نشر دار الجيل, بيروت ـ لبنان, الطبعة الثانية, ١٤٢٠هـ ـ ١٩٩٩م.

٧٠- مقدمة ابن الصلاح في مصطلح الحديث، أبو عمرو عثمان بن عبد الرحمن الشهرزوري، تحقيق: نور الدين عتر, نشر دار الفكر المعاصر, بيروت ـ لبنان, ١٣٩٧هـ ـ ١٩٧٧م.

٧١- منهاج السنّة, ابن تيمية, تحقيق الدكتور محمد رشاد سالم, الطبعة الأُولى, ١٤٠٦هـ ـ ١٩٨٦م.

٧٢- المنهج السلفي عند الشيخ ناصر الدين الألباني, عمرو عبد المنعم سليم, نشر مكتبة الضياء, المنصورة ـ مصر.

٧٣- الموافقات في أصول الشريعة, إبراهيم بن موسى الشاطبي, مؤسسة الكتب الثقافية, طبع سنة ١٤٢٠هـ ـ ١٩٩٩م.

٧٤- موقع الشيخ الألباني على شبكة المعلومات(الانترنت), http: //www.alalbany.net/albany_serah.php

١٥٧
٧٥- ميزان الاعتدال, محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي, تحقيق علي محمد البجاوي, دار المعرفة, بيروت ـ لبنان,١٩٦٣م.

٧٦- النهاية في غريب الحديث والأثر, أبو السعادات المبارك بن محمد الجزري, تحقيق: طاهر أحمد الزاوي, محمود محمد الطناحي, نشر المكتبة العلمية, بيروت ـ لبنان,١٣٩٩هـ ـ ١٩٧٩م.

٧٧- نخبة الفكر في مصطلح أهل الأثر, أحمد بن علي بن حجر العسقلاني, نشر: دار إحياء التراث العربي ـ بيروت.

٧٨- النكت على مقدمة ابن الصلاح, بدر الدين أبي عبد الله محمد­بن جمال الدين عبدالله بن­بهادر, تحقيق: د. زين العابدين بن محمد بلا فريج, نشر أضواء السلف, الرياض, الطبعة الأُولى, ١٤١٩هـ ـ ١٩٩٨م.

٧٩- وجوب الأخذ بحديث الآحاد في العقيدة والرد على شبه المخالفين, محمد ناصر الدين الألباني, المكتبة الإسلامية, عمّان ـ الأردن, الطبعة الثانية, ١٤٢٢هـ.

١٥٨