×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

النبي موسى (عليه السلام) ورؤية الله تعالى (2)


السؤال / ابو علي / الجزائر
من أيّ قسم كانت الرؤية التي طلبها سيدنا موسى (عليه السلام)؟
إذا كان الجواب هو الرؤية القلبية، فهل سيدنا موسى (عليه السلام) الذي هو من أولي العزم من الانبياء على علو مرتبته وصفاء نفسه، لم يكن حاصلاً على هذه الرؤية قبل طلبها ؟
وإذا كان الجواب هو الرؤية القلبية، فلماذا كان جواب الله سبحانه وتعالى باستحالة الرؤية، مع انها متيسرة للمؤمنين الخلص فضلاً عن الانبياء؟.
الجواب
الأخ أبا علي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرؤية التي طلبها نبي الله موسى (صلى الله عليه وآله) من الله تعالى هي الرؤية الحسية البصرية, لا الرؤية المعنوية القلبية, ولهذا أجابه الله عزوجل باستحالة هذه الرؤية الحسية البصرية بقوله تعالى : (( (( وإذ قلتم يا موسى لن نؤمن لك حتى نرى الله جهرة )) (البقرة:55) .
ودمتم في رعاية الله