×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

أدوات الخط: تكبير افتراضي تصغير

الفرق بين الإخباريين والأصوليين هو في المنهج ليس إلّا


السؤال / عبد الله / السعودية
السلام عليكم
قرأت في موقع سلفي أن الشيعة منقسمين بين الأصولية والإخبارية وأين بينهم نزاع عقيم.. وقال أحمد الكاتب: ان الشيعة كانوا اخبارية ثم تطوروا لأصولية والاخبارية ... الخ؟
فما تقولون؟
الجواب
الأخ عبد الله المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أن هذه التعابير حول الإخبارية والأصولية تنم عن جهل فاضح بالمذهب عقائداً وفروعاً.. وان كان البعض قد نقلها عن (أحمد الكاتب)، فهي تكشف عن جهل (الكاتب) أو تجاهله، إذا سلمنا بأنه ممن درس الفقه الإمامي وأصوله، بحسب زعمه.
فالإخبارية والأصولية لا تختلفان في عقيدتهما بشيء سوى بسعة الأخذ بالأخبار وضيقه.. وهذا بحث منهجي يشبه ـ بنوع ما ـ ما عليه أهل السنة من فرقتي أهل الحديث وأهل الرأي.
فالاخبارية تقول بحجيّة كل ما ورد في الكتب الأربعة (الكافي، التهذيب، الاستبصار، الفقيه)، والأصوليون يقولون بالاقتصار على ما ثبتت صحته ووثاقته.. ولكل دعواه.. وهذا لا يخرج أي من الفرقتين من المذهب.. ولا يعد هذا الأمر تطوراً بل الاتجاه الأصولي والإخباري موجودان سوية في مراحل مختلفة من تاريخ الطائفة، وان كانت هناك بعض الفترات التي يقوى فيها أحدهما بوجه الآخر لأسباب مختلفة.. إلا أن هذا لا يعد تطوراً أو اختلافاً عقائدياً او ما أشبه بل هو اختلاف في المنهج ليس إلا.
ودمتم في رعاية الله